مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         تعزية في وفاة المسمى قيد حياته "رشيد ولد ماما"             الهجرة الإنسانية بين سيادة الدول و وحدة الأوطان             اضراب وطني للاتحاد الوطني المستقل للتقنيين الاداريين بوزارة الصحة يوم 19 دجنبر 2018             فنزويلا تراجع قرارها بعد التطورات الأخيرة في قضية الصحراء             مداخلة بعض الحاضرين باللقاء التواصلي الذي نظم المكتب المحلي للنقابة الديمقراطية للعدل بفاس            د."سمير الشمالي" عضو مكتب الدراسات لإصلاح وتحديث الإدارة القضائية            تصريح ذ. عبد الله أهزاوي نائب الكاتب المحلي للنقابة الديمقراطية للعدل فاس            مداخلة الأستاذ اليوسفي الفيلالي الكاتب المحلي للنقابة الديمقراطية للعدل بفاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

مداخلة بعض الحاضرين باللقاء التواصلي الذي نظم المكتب المحلي للنقابة الديمقراطية للعدل بفاس


د."سمير الشمالي" عضو مكتب الدراسات لإصلاح وتحديث الإدارة القضائية


تصريح ذ. عبد الله أهزاوي نائب الكاتب المحلي للنقابة الديمقراطية للعدل فاس


مداخلة الأستاذ اليوسفي الفيلالي الكاتب المحلي للنقابة الديمقراطية للعدل بفاس


عبد الإله السيبة عضو المكتب التنفيذي للإتحاد العام للشغالين بالمغرب


الاتحاد العام للشغالين لقاء تواصلي مع مناضلي ومناضلات المكتب الاقليمي


حادثة سير خطيرة بالقرب من ثانوية بن رشد طريق صفرو


كلمة "النعمة ميارة" الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب


كلمة " ادريس أبلهاض" الكاتب الاقليمي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بفاس


كلمة "عبدالسلام اللبار"المنسق الجهوي للاتحاد العام للشغالين جهة فاس مكناس


حكاية فاطمة الدوص مع مرض سرطان الثدي


محمد الزاهري (أهداف جمعية التعاون الثقافي ومساندة المعاقين) بنرحو نمودج.


دور الشباب بفاس تحتضر ومندوبية وزارة الطالبي في خبر كان !!!


مداخلة" عياد غربال" يجب تطبيق مقتضيات القانون بخصوص المعاق بالمغرب

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

قائد ملحقة الزهور 2 يفعل القانون ويحرر محيط مسجد سعد بن أبي وقاص


عمالة إقليم تاونات تخلد اليوم العالمي للأشخاص في وضعية إعاقة

 
رياضة

موعد مباراة بوكا جونيورز وريفر بليت اليوم في نهائي كأس ليبرتادوريس


المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بفاس مكناس في ضرب صارخ لمبدأ تكافؤ الفرص

 
جمعيات

اعلان


جمعية أنا وكافل اليتيم بفاس

 
صحة

فاس: تسمم جماعي لرؤساء مصالح كتابة الضبط


من المسؤول: مركز تصفية الدم بالمستشفى الجهوي بأكادير بدون طبيب‎

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

بن فليس من "الربيع الأسود" إلى "الربيع العربي"


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 مارس 2015 الساعة 23 : 22


 

مرت حوالي 14 سنة على أحداث منطقة القبائل، فيما سُمي آنذاك ب "الربيع الأسود"، والتي تطورت إلى حدّ إشعال الجزائر العاصمة يوم 14 جوان 2001، عندما كان علي بن فليس رئيسا للحكومة آنذاك، ولم يفهم البعض ربّما سرّ تحامل بن فليس على وزير الداخلية نور الدين يزيد زرهوني الذي كان يمثل في تلك الفترة الرجل القوي ورجل الثقة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، فآنذاك طالب بن فليس بإقالة زرهوني، بذريعة الأخطاء التي إدعى أنه ارتكبها في التعامل مع أحداث منطقة القبائل، وهو الطلب الذي ارتاب له الرئيس بوتفليقة، والذي شكّل منعطفا في العلاقة بين بوتفليقة وبن فليس انتهت بالقطيعة بين الرجلين.

هذه الأحداث ما كان لي أن أفهم خلفياتها الحقيقية، لولا أن الصدفة لعبت دورا كبيرا في ذلك، حيث تفاجأت وأنا أرتب الوثائق التي تركها والدي المرحوم جمال الدين حبيبي، بوجود وثيقة في غاية الأهمية، هي عبارة عن طلب استجواب للحكومة، تقدم به حوالي 80 عضوا بمجلس الأمة، ووقعه رئيس المجموعة البرلمانية للثلث الرئاسي آنذاك الراحل جمال الدين حبيبي، للإستفسار عن الأحداث التي شهدتها الجزائر العاصمة يوم 14 جوان 2001، "نسخة من الوثيقة منشورة مع هذا المقال" وما راعَ انتباهي، هو ما دوّنه جمال الدين حبيبي في مذكراته، بخصوص طلب الإستجواب هذا، حيث أكد بأن رئيس الحكومة آنذاك علي بن فليس ضغط على أعضاء مجلس الأمة كي يسحبوا إمضاءاتهم، وبالتالي يُحبط محاولة استجوابه، وقد لا يعي البعض أسباب تحرك بن فليس لوأد مبادرة أعضاء مجلس الأمة، إلا إذا إطلع على نصّ طلب الإستجواب، والذي جاء فيه على وجه الخصوص: "كيف أن مجموعة من الأشخاص تمكّنت من إخطار وزارة الداخلية بشأن تنظيم مسيرة بالجزائر العاصمة يوم الخميس 14 جوان 2001، والتأثير عليها في ذات الوقت، علما بأن الإجراءات تقتضي الإقتراب من الولاية وليس الوزارة؟"، هذه الفقرة التي تضمّنها طلب الإستجواب، وبربطها بتحامل علي بن فليس على نور الدين يزيد زرهوني، تؤكد أن أعضاء مجلس الأمة كانوا يسعون إلى كشف تواطؤ علي بن فليس في أحداث منطقة القبائل، وهو ما تنبّه إليه الأخير ومارس ضغوطاته لقطع الطريق أمام هذه المجموعة بمجلس الأمة، التي كانت تعرف ألاعيبه، وأدواره في اختلاق الفتن، لاختصار زمن العهدة الرئاسية، وبالتالي الترشح للرئاسيات، وبرأيي أن الرئيس بوتفليقة كان يعرف أدق التفاصيل عن مناورات بن فليس، ولذلك استبعده من رئاسة الحكومة، ويكفي هنا أن نستحضر ما كانت تكتبه بعض وسائل الإعلام المحلية والأجنبية، حيث ورد في جريدة الشرق الأوسط يوم 27 أوت 2001 العدد 8308، أنه توجد نية لدى جهات لتشجيع ودعم رئيس الحكومة علي بن فليس من أجل تحضيره كأهم مرشح للرئاسيات المقبلة، كما أن جريدة «صوت الأحرار»، التي كانت مقربة من حزب جبهة التحرير الوطني، الذي كان يهيمن عليه بن فليس نشرت يوم25 أوت 2001 خبرا مفاده أن "شقيق الرئيس سعيد بوتفليقة يشرف حاليا على التحضير للإعلان عن «حزب الرئيس»"، وهو الكلام نفسه الذي يتردد بعد 14 سنة كاملة، ومن قبل الجهات نفسها، لكن هذه المرة في ظروف مُغايرة تماما، فبن فليس لم يعد رئيسا للحكومة، بل هو اليوم رئيس حزب سياسي قيد التأسيس، ومُتحالف مع الأرسيدي الذي ركب موجة أحداث منطقة القبائل سنة 2001، بالإضافة إلى مجموعة من الأحزاب الإخوانية، التي لم تعد ترى ضررا في التحالف مع أشباه اللائكيين، ما دام أن الصهيوني برنار هنري ليفي قد أفتى بذلك في سوريا وليبيا، هذا التحالف العلني لبن فليس مع هذه المجموعة المُتناقضة والتي يجمعها نغم واحد وهو التطبيل لمُؤامرة الربيع العربي، والتّفاني في اختلاق الفتن في شتى ربوع الجزائر، لإلحاقها بكوكبة ضحايا "الربيع العربي"، قلت إن هذا التحالف العلني لبن فليس مع كوكبة الربيع العربي، تؤكد بما لا يدع مجالا للشك، أنه تورّط بشكل من الأشكال في أحداث "الربيع الأسود"، وحاول آنذاك ضرب المؤسسة الأمنية عبر مطالبته بإقالة وزير الداخلية زرهوني، وهي الممارسات نفسها التي عشنا أطوارها ولا نزال في كل البلدان التي ضربها تسونامي مؤامرة الربيع العربي، لكن بن فليس فشل آنذاك، لأن من كان يقود البلد هو الرئيس بوتفليقة الضليع في إدارة الأزمات والصراعات، وسيفشل اليوم كذلك، لأن بوتفليقة لا يزال هو الرجل الأول في الجزائر، والذي لم يمكن رياح لا "الربيع الأسود" ولا "الربيع العربي" من الهبوب في الجزائر، وبالتالي ستبقى جوقة بن فليس ومن معه، تُغرّد خارج السرب.

 

زكرياء حبيبي  

 


991

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



جزائر بوتفليقة لن تنزلق إلى فوضى الربيع العربي

بن فليس من "الربيع الأسود" إلى "الربيع العربي"

بن فليس: قوى أجنبية تستغل ضعف الجزائر لفرض مصالحها

زيارة هولاند تثير (فتنة سياسية) في الجزائر

الرميد: لا مُشكلة لدي في أن يُفطر فلان أو فلان أمام الملأ في رمضان !!!

جهاز المخابرات الجزائري لا يموت

الهوية والسلوك السياسي والوظيفي بين بغداد وكردستان

بوتفليقة يتّجه لتعيين أول وزير دفاع مدني في الجزائر

هل تنتهي انتكاسة مدينة ميضار؟

الجزائر.. التعديل الوزاري يصدم معارضي بوتفليقة

رصيف الصحافة: شرطيّ يطلق النار على آخر بمدينة المحمديّة

رصيف الصحافة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

عمليات أمنية متفرقة بفاس تطيح بمجموعة من تجار المخدرات والمؤثرات العقلية


"السيمو" يشتكي للحموشي، و باب الوالي السعيد مفتوح... ؟!؟!

 
السلطة الرابعة

مجهولون يستغلون منبرا إعلاميا مبتدءا لتصفية حساباتهم مع السلطات المحلية والأمنية بمونفلوري بفاس ساي


توفيق بوعشرين: السجن النافذ 12 عشر سنة وغرامة ثقيلة لفائدة الضحايا

 
فن وثقافة

الفنانة المغربية''غيثة الحمامصي'' ترتدي فستانا مرصعا بالذهب والأحجار الكريمة


مهرجان دار الفن الدولي يكرم رائد المسرح الاحتفالي بالمغرب: عبد الكريم برشيد

 
مال واعمال

انطلاق الدورة الثانية للمعرض الصيني للتجارة بالمغرب “شاينا تراد ويك موروكو”


انطلاق الدورة الثانية للمعرض الصيني للتجارة بالمغرب “شاينا تراد ويك موروكو”

 
حوادث

تعزية في وفاة المسمى قيد حياته "رشيد ولد ماما"


اعتقال سائق مخمور بسلا أصاب 3 سيارات وقتل مواطنا وأصاب عشرة أشخاص بجروح

 
شؤون دولية

الحكومة الفرنسية تعلق الضرائب الجديدة على المحروقات لـ6 أشهر


مصر.. مقرئ شهير تعرض لتضييقات يتبرع لصندوق حكومي

 
تقارير خاصة

فاس السبيطريين... حضور والي الجهة و غياب الأزمي...


هادي رسالة من صحفية سورية تعيش في بريطانيا رسالة خاصة للشعب المغربي ...

 
في الواجهة

عاجل: إضراب يزلزل مؤسسة kelvin high school بفاس ويشلها ليوم كامل


إدريس أبلهاض يبعث الروح في الإتحاد العام للشغالين بفاس ويوجه رسائل قوية للخصوم

 
كتاب الرأي

مجموعة من ساكنة تجزئة النور بحي مولاي رشيد بالدار البيضاء تنتفض ضد الكريساج وضد التسيب الأمني


التنمية الإقتصادية وسبل إدماج الشباب: جمعية ملتقى الشباب للتنمية نموذجا

 
مغاربة العالم

ماستر الدين والسياسة والمواطنة في جامعة بادوفا الإيطالية يكرم طلبته المتميزين، ومغاربة من ضمن الخريج


المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي

 
اقتصاد

تبييض مليار و300 مليون يطيح بمدير وكالة بنكية وقابض بطنجة


أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

جهود شركة OZONE""للتغلب على جمع نفايات عيد الاضحى

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

الهجرة الإنسانية بين سيادة الدول و وحدة الأوطان


اضراب وطني للاتحاد الوطني المستقل للتقنيين الاداريين بوزارة الصحة يوم 19 دجنبر 2018

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL