مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         هل لفتيت وأحمد توفيق على علم على الاستلاء على مقبرة باب الحمراء فاس             القنيطرة.. موظف شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف 6 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تقتر             العثماني: عازمون على تطوير الخدمات لفائدة المواطنين             من تطوان إلى عَمَّان في المِِحن إخوان             تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....             تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....             خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس            أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....


تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....


خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


توفي أحد ضحايا انفجار قنينة الغاز بظهر الخميس بسبب الاهمال الطبي بالمركب ألاستشفائي بفاس (فيديو)


رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية الفاسية باب الخوخة يطرد عاملا بدون سند قانوني (فيديو)


حارس سوق جمعية الكرامة الزهور فاس فوق القانون


تصريح "فاطمة السكوري"بخصوص المساعدات الانسانية التي تقدمها الجمعيات لنزيلات المؤسسة الخيرية باب الخوخة


عباس بنحربيط :كفانا بلطجية بفاس العتيقة


الكلمة الختامية ل"محمد مفيد" مع أناشيد دينية بباب الخوخة فاس


تغطية خاصة للحفل التكريمي الذي نظمته الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة


الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة تكرم الشخصيات التي تمد يد المساعدة للمركز


الجمعية الخيرية الإسلامية تكرم عمدة فاس ينوب عنه حسن بومشيط


تصريح" السيد مفيد"رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة فاس

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

اعتقال مواطن صويري هاجم مفتش وضابطي شرطة ويصيبهم بجروح


تاونات : مبادرة توزيع "مساعدات غذائية" على فئات معوزة بتافرانت

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو


جمعوي يدشن أولى أنشطته بقرى تاونات.. ويطالب بتفعيل الفصل 33 من الدستور

 
صحة

د.محمد أعريوة وذ.عبداله الشنفوري وجها لوجه(ازمة حوار)


بيان صحفي مباراة ولوج السنة الأولى بكلية الطب و الصيدلة بفاس برسم الموسم الجامعي2018 /2019

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

أحبك

 
 

المنزل:المركز الصحي بالمدينة: وضع متردٍ لقطاعٍٍ حيوي مهم! (الجزء الأول)


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 يونيو 2015 الساعة 47 : 18


 

محمد الشدادي

 

 

 

مركز صحي لا يقدم إلا الوهم!

مع ولوجك إلى الصالة الرئيسية للمركز الصحي بالمنزل، تطالعك وجوه العشرات من المرضى والوافدين الذين تكتظ بهم القاعة، بوجوه شاحبة، وأجساد هزيلة تنتظر دائما. تظهر عليها علامات التدمر والاستياء بوضوح. عيونها تترقب بتحفز نحو الأبواب التي تفتح وتغلق هنا وهناك، دون جديد يذكر. وأصوات ساخطة ناقمة تتردد في الحيز الضيق المحدود، مختلطة بآهات الألم، وصراخ وعويل الأطفال.. فالمركز ما عاد يقدم إلا الأوهام! وما عدا قسم الاستقبال، وتقديم الأرقام الترتيبية للمرضى (النوبة) ، وميزان الأطفال، الّذيْن ينشطان بهمة وجدّ؛ فالباقي يعاني من خلل كبير! ومن ضاق به الأمر أو اشتد عليه الألم. وجب عليه مغادرة المركز وزيارة الطبيب المتخصص.

طبيبة غير معنية باحترام مواعيد العمل!

   لقد ترسخ أخيرا في ذهن البسطاء من الذين  يتوافدون على المركز الصحي أن الطبيب ليس له وقت محدد للعمل، بعد أن تعودوا على قدوم الطبيبة قبيْل الحادية عشرة صباحا، وانصرافها في الغالب بعد الزوال. حيث تعمل على تكييف هذه الفترة الضيقة، لفحص ـ عذرا لرؤية ـ  الجيش العرمرم من المرضى الذي يقبع بالصالة، والذي غالبا ما يحتشد خلف الباب المفضي إلى  مكتب الطبيبة، ضاربا بالأرقام الترتيبية ـ وبجهود مكتب الاستقبال ـ عرض الحائط . بعد أن يكون الجهد والألم، والسخط والملل المضني، قد استبد بالجميع، فلا يبقى هنالك اعتبار لمثل هذه المثاليات، حيث يكثر التدافع والتسابق، ويرتفع السباب أحيانا، وتعم الفوضى، ويتسابق الجميع لأجل الولوج أولا.

   والغريب في الأمر أن الطبيبة هي وحدها الغير معنية باحترام مواعيد العمل، عكس باقي العاملين بالمركز الصحي! ورغم كثرة الانتقادات التي وجهت لها من طرف المواطنين وجمعيات المجتمع المدني، على خلفية التأخرات والغيابات المتكررة ، ورغم كل الشكايات التي أرسلت في الموضوع، فقد استمرت تمارس عملها بنفس المنوال، كأن الأمر لا يعنيها أو يخص غيرها ، أو كأنها فوق القانون، بعد أن تيقنت من غياب ردة الفعل لدى الجهات المسؤولة.

شهادة أحد الوافدين تبرز طريقة عمل الطبيبة

  ولعل شهادة أحد الوافدين على المركز الصحي (ع.ن)،ـ في وقت سابق ـ تبرز ذلك بوضوح وتعطي فكرة عمل الطبيبة؛ إذ يقول:<< بعد أن حالفني الحظ، وتمكنت من الوقوف أنا وابنتي المريضة أما طبيبة المركز، لم تكلف هذه الأخيرة نفسها بالتحدث إلينا، لأنها كانت تهَب كلماتها للهاتف الذي أمسكته بشمالها، بينما راحت يمينها تخط بعض كلمات سريعة على ورقة قدمتها إلي، مشيرة بيدها نحو الباب. وهو ما أثار حنقي ودهشتي! ومع علمي بأن الطبيبة لا تعلم الغيب؛ سألتها بلطف وتطفل: كيف أمكنها تشخيص الداء ووصف الدواء بهذه السرعة؟ وهو شيء أغضبها حتما ولم تعهده في زوارها البسطاء من قبل؛ إذ أنهت المكالمة فورا، ووضعت الهاتف بعنف وهي تسألني بحدة مفاجئة: ماذا تريد؟ فما كان مني إلا أن أعدت عليها سؤالي بثبات دون أن أتأثر لموقفها المفاجئ. . وهو شيء لم يعجبها إطلاقا حيث أمرتني بالخروج، مضيفة أنه إذا لم تعجبني طريقتها في الكشف، بإمكاني تقديم شكاية في الموضوع إلى المسؤولين، أو زيارة طبيب اختصاصي! وهو فعلا ما قمت به، لكن بعد ضياع نصف يوم من الانتظار بدون جدوى>>.


820

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



شقيقة كريستيانو رونالدو تكشف معاناته مع ارينا شايك

اليوم الوطني للمجتمع المدني بين الشمعة الأولى والمقاطعة .

تنظيم "داعش" يعلق راياته السوداء فوق أقدم الكنائس العراقية

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

من انسان بشوش الى قاتل محترف

تاونات :جمعية حقوقية تستنكر الاوضاع بمنطقة اولاد ملوك وتصدر بيانا للراي المحلي والوطني

الامانة المحلية لحزب الاصالة و المعاصرة بمدينة تيسة تصدر بيان تنديدي الى الراي العام الوطني

الإرث يدفع سيدة لإحتجاز طليقها سنتين كاملتين

بلاغ حول : الاحتفال باليوم الوطني للمعاق بإقليم تاونات برسم سنة 2015

اشتباكات عنيفة على الحدود بين السعودية واليمن وحكومة هادي تطلب تدخلا بريا

المنزل:المركز المغربي لحقوق الإنسان يراسل وزير الصحة بشأن الوضع المتردي للقطاع بالمدينة

المنزل:المركز الصحي بالمدينة: وضع متردٍ لقطاعٍٍ حيوي مهم! (الجزء الأول)

المنزل:المركز الصحي بالمدينة:وضع متردٍ لقطاعٍ حيوي مهم! (الجزء الثاني)

المنزل:المركز الصحي بالمدينة:وضع متردٍ لقطاعٍ حيوي مهم! (الجزء الثالث)





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

القنيطرة.. موظف شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف 6 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تقتر


المجتمع المدني بفاس ينظم وقفة احتجاجية على طريق وسلان يوم الاربعاء

 
السلطة الرابعة

مديرية الأمن وحدها لها الحق في مراقبة مردودية موظفيها


"عصابة" الصحافة تجتاح فاس و توقع بالمنتخبين و البرلمانيين لتمويل أنشطة مشبوهة

 
فن وثقافة

13 فنانا تشكيليا في معرض جماعي بملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي


لوحات الفنان التشكيلي عبد الله أوشاكور تكريم للمراة والهوية والتراث

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

هل لفتيت وأحمد توفيق على علم على الاستلاء على مقبرة باب الحمراء فاس


العثماني: عازمون على تطوير الخدمات لفائدة المواطنين

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL