مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         مريرت : إنتشار الجريمة وتنامي ظاهرة الطعن بالسلاح الأبيض             تدخل عنيف تعرضت له تنسيقية حاملي الشواهد في أول أيام الإضراب             يعلن المكتب المحلي للنقابة الديموقراطية للعدل والمكتب المحلي لودادية موظفي العدل بفاس عت تنظيمها ايا             مجهولون يستغلون منبرا إعلاميا مبتدءا لتصفية حساباتهم مع السلطات المحلية والأمنية بمونفلوري بفاس ساي             تغطية خاصة(أجواء القافلة التي نظمت لفائدة موظفي عمالة مولاي يعقوب)             تصريح الدكتور "حكيم مسرور" المشارك في القافلة الطبية بعمالة اقليم مولاي يعقوب فاس            تصريح "منى الصبيح" المنسقة الجهوية للجمعية المغربية لتنظيم الأسرة,جهة فاس مكناس            تصريح"اسماء منصوري"رئيسة جمعية الوئام للأعمال الاجتماعيةاقليم مولاي يعقوب فلس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تغطية خاصة(أجواء القافلة التي نظمت لفائدة موظفي عمالة مولاي يعقوب)


تصريح الدكتور "حكيم مسرور" المشارك في القافلة الطبية بعمالة اقليم مولاي يعقوب فاس


تصريح "منى الصبيح" المنسقة الجهوية للجمعية المغربية لتنظيم الأسرة,جهة فاس مكناس


تصريح"اسماء منصوري"رئيسة جمعية الوئام للأعمال الاجتماعيةاقليم مولاي يعقوب فلس


تصريح محمد الحجاجي رئيس جمعية الأمل لمرض السكري بالمغرب


جنان الورد. هكذا عرض الازمي نصف ولاية البيجيدي بفاس


كيف اكتشف العلماء النجم الطارق


التلاميذ يريدون إرجاع الساعة


تلاميذ فاس ينتفضون ضد الساعة


تلاميذ فاس يحتجون ضد التوقيت الجديد ويخرجون في مسيرات للشارع


بنجلون التويمي وجريدة أخبار اليوم لبوعشرين


برلماني فرنسي يهاجم الرئيس ماكرو بخصوص السعودية


الفصول 447 الخاصة بالتشهير


احتلال الملك العام وعدم احترام مدونة السير (فهم الظالمون)

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

مريرت : إنتشار الجريمة وتنامي ظاهرة الطعن بالسلاح الأبيض


عمالة إقليم تاونات تخلد الذكرى 43 لعيد المسيرة الخضراء

 
رياضة

شخصية نافدة من حزب المصباح وراء تعين مدير الرياضة بوزارة الشباب والرياضة


مدير الشباب و الطفولة يستنجد برفاق الأمس لتسوية وضعيته لدى الخازن العام للمملكة

 
جمعيات

ابتسامة من أجل الجميع تدخل الفرحة في قلوب نزلاء دار المسنين بفاس


بحضور نادي lions Fes تم فتح أقسام التعليم الأولي، وانطلاق برنامج الفرصة الثانية ـ الجيل الجديد ـ لمو

 
صحة

فاس: تسمم جماعي لرؤساء مصالح كتابة الضبط


من المسؤول: مركز تصفية الدم بالمستشفى الجهوي بأكادير بدون طبيب‎

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

أين نحن من خطب و رسائل صاحب الجلالة محمد السادس؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 شتنبر 2018 الساعة 07 : 19


ماروك24.ما

تحسين الأساليب التدبيرية و تكافؤ الفرص و القطع مع بعض السلوكات والممارسات المشينة، التي تسيء للمرافق العمومية وللموظفين على حد سواء، مثل الزبونية والفساد واستغلال النفوذ، وغيرها ليست بشعارات مستهلكة يرجى منها تأثيث منابر الخطابات و الدعاية المغرضة بل هي آليات و قيم حاسمة في الارتقاء بالعمل الإداري، وشرطا أساسيا، لنجاح جهود إصلاح وتحديث الإدارة، وفي هذا الصدد لا بأس أن نذكر، من تنفع معه الذكرى، بمقتطف من الرسالة السامية التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى المشاركين في المنتدى الوطني للوظيفة العمومية العليا، الذي نظمته يوم 27 فبراير 2018 بالصخيرات، وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، تحت الرعاية السامية لجلالة الملك.
فعندما نتكلم عن الإدارة العمومية، بقسوة أحيانا، وننتقد أداءها وضعف نجاعتها، فهذا لا يعني أنها لا تقوم بدورها، أو يعني تبخيس الكفاءات التي تتوفر عليها، والجهود المبذولة للارتقاء بعملها، لأننا نعرف التطور الملحوظ الذي تعرفه منذ سنوات، والمنجزات المتميزة والأوراش الكبرى التي ساهمت في تحقيقها.
 وإنما نريد الرفع من أدائها، وتوجيهها للتكيف مع المتغيرات الوطنية، واستيعاب التطورات العالمية، والمساهمة في رفع التحديات التنموية التي تواجه بلادنا.""
 إن كل إصلاح منشود لابد أن يقترن بأهمية توفر الإدارة على موارد بشرية مؤهلة بمختلف الدرجات، ومراعاة الحاجيات الحقيقية والمؤهلات المطلوبة خلال عملية التوظيف، مع الحرص على الالتزام الصارم بمعايير الكفاءة والاستحقاق وتكافؤ 
 الفرص، وإعداد أجيال جديدة من القيادات الإدارية بمختلف المناصب، عبر استقطاب الكفاءات ذات التكوين العالي، وضرورة التحلي بروح المسؤولية العالية، ومؤهلات التواصل الفعال والتخطيط الإستراتيجي، والقدرة على تدبير المشاريع.
 لكن ما نراه اليوم عكس ما يراد به من الخطب الملكية و الدعوة للإصلاحات و تجويد عمل و آداء الإدارة بإعتماد الرقابة و المحاسبة التي تشكلان جزءا لا يتجزأ من منظومة الحكامة الديمقراطية الرشيدة، بل إنهما تخترقان كافة مكوناتها وأبعادها ومستوياتها، إذ لا ديمقراطية بدون رقابة ومحاسبة ونزاهة (مكافحة الفساد) ولا رقابة ومحاسبة ونزاهة بدون حكامة ديمقراطية ودولة قانون.
إن المتتبع للشأن العام لا يمكن إلا أن يقف مدهولا أمام هول الجرم الذي يقترفه بعض المسؤولين عن  تدبير الإدارة و الخروقات المقترفة في واضح النهار ضربا للديمقراطية و تكافؤ الفرص و لكم نموذج الرحالة السياسي الذي فضل حزب الحمامة على حزبه الاشتراكي لينعم بمنصب مدير الشباب و الطفولة و الشؤون النسوية بطرق ملتوية تتنافى شكلا و مضمونا بقواعد و أصول الترشح للمناصب بالإدارة العمومية ، حيث فوجئ باقي المترشحين للمنصب ذاته بكولسة شابت عملية الترشيح للمنصب بحيث لم تنشر لائحة المترشحين على المنصب و اكتفى مهندس العملية و هو نفسه المرشح باستدعاء من شاء ليؤثث المشهد و ليكونوا كومبارص في المسرحية و تشكيل لجنة على المقاس ضمت كاتبا عاما لوزارة تجمعه به علاقات متجذرة و آخر من نفس جمعيته " جمعية الوسيط"" و مدير دار الصانع المنتمي لحزب الحمامة ، الى غاية الاعلان عن تقديم المدير الذي استدعى اللجنة خصيصا في يوم نهاية الاسبوع(السبت) ليقدم لهم و في منآى عن باقي المترشحين (الذين اجتازوا جميعا مقابلات الترشيح يوم الجمعة ) "" مشروعه "" هذا طبعا ان كان له مشروع.
الصبي الشجاع  الذي لم يمضي وقت كثير على تجاوزه مرحلة المراهقة التي اختتمها باعتقال بمركز شرطة بتهمة صبيانية كادت أن تؤدي إلى عواقب وخيمة و تداعيات كاد أن يذهب ضحيتها عشرات المسافرين عبر قطار متوجه من الرباط الى الدار البيضاء، استلم مهامه فخال له أنه في مستوى المنصب الذي تسلط عليه فأصبح يفتي و يحدث من حوله عن الديمقراطية و تكافؤ الفرص و النزاهة متناسيا ما اقترفه من جرم في حق العباد و متناسيا أيضا الصفقة التي ابرمها من تحت الطاولة مع مدير الشباب و الطفولة السابق، كاتب الدولة الحالي في التكوين المهني و التي تفيد مصادرنا بتعيين زوجة الصبي الشجاع بديوان كاتب الدولة المنتمي للحركة الشعبية مقابل التستر على ملفات خطيرة كملف البنك الدولي الذي تزكم منه رائحة الاختلاسات، الشيء الذي أغضب حزب الحركة الشعبية و دفع بمحمد أوزين الى الخروج اعلاميا لإنتقاد الوزير الحركي في التعليم و كاتبه في التكوين المهني .
فاذا كان تشبيب الادارة من أوليات التغيير ، فلابد ان يراعى منطق  الكفاءة و تكافؤ الفرص و التخصص و إلا سنجد الادارة مرتعا للعب و اللهو و تصريف الغرائز الصبيانية التي أبان عنها صبينا بخلق القلاقل و الفتنة بين عموم الموظفين و الأدهى من ذلك عزم بعض الجهات اطفاء الشرعية على تعيينه على راس المديرية باختلاق
اوهام من قبيل امتلاكه شهادة الدكتوراه  و الحقيقة أن صبينا يمتلك شهادة ماستر مشكوك في علميتها حيث أكد العديد من أصدقائه انه لم يلتحق و لو ساعة بمدرجات كلية المحمدية و لم يسبق له و أن إجتاز الاختبار الاخير لنيل الشهادة المذكورة .
أو ليس هذا ضرب في المصداقية و الكفاءة العلمية و تكافؤ الفرص؟
 إختلالات صارخة تعيشها اليوم وزارة الشباب و الرياضة المنكوبة من جراء التكالب عليها و لكم في تعيين مديرة مؤسستها الاجتماعية ، البرلمانية السابقة عن حزب الميزان بأجرة شهرية تفوق 48 ألف درهم و تعيين عضوة المكتب التنفيدي لنقابة حزب الاستقلال التي أثبتت عن عدم كفاءتها في تسيير مديرية جهوية بأجر شهري يقدر ب27ألف درهم شهريا و تعيين مستشار جماعي عن الحزب داته و عضو المكتب التنفيدي للنقابة على رأس معلمة رياضية وسط حي اكدال بالرباط مركز المنظر الجميل مثالا صارخا عن الخروقات و المزايدات و هتك عرض وزارة بأكملها .
 إلى هنا تستمر النكبة التي تعيشها وزارة الشباب و الرياضة في غياب يد من حديد تضرب كل من سولت له الاغتناء على ظهر الموظفين الذين وكلوا أمرهم لله متضرعين له بأن يلطف بهم من صبيانية المدير و تاحراميات مديرة المؤسسة و من يدعمها من محيط الوزير و تحت قبة البرلمان .

 


375

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم

تحقيق: توقيف أشغال الطريق الإقليمي رقم 5320 بين تازة تاونات وتغيير مساره يطرح تساؤلات بدون إجابة

من انسان بشوش الى قاتل محترف

اللجنة الوطنية للهابكيدو تنظم دورة تكوينية في العاصمة العلمية فاس

المغرب وتونس يلاحقان اكثر 55 انتحاريا من القاعدة وداعاش

41 منظمة تطالب اوروبا بحظر تصدير العاج في اطار حماية الفيلة في افريقيا من الانقراض

400 طفل مغربي في شوارع مليلية

الحزم» تشقّ صفوف الانقلابيين

هل بدأ التصدع في حلف صالح ـ الحوثي؟

معاقين خارج الاهتمامات

أين نحن من خطب و رسائل صاحب الجلالة محمد السادس؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

المتشردون و المتسولون و المرضى النفسيون... و قانون التشهير ؟!؟!


الاقتصاد التشاركي نبراس الشباب نمودج مدينة فاس

 
السلطة الرابعة

مجهولون يستغلون منبرا إعلاميا مبتدءا لتصفية حساباتهم مع السلطات المحلية والأمنية بمونفلوري بفاس ساي


توفيق بوعشرين: السجن النافذ 12 عشر سنة وغرامة ثقيلة لفائدة الضحايا

 
فن وثقافة

الجائزة الوطنية لأمهر الصناع في دورتها الثامنة تحط الرحال في مكناس


مريم أمجون: حول العالم في تسع سنين

 
مال واعمال

صاحب مطعم قصر الدجاج بمسجد سعد بن ابي وقاص فوق القانون


أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون

 
حوادث

اكادير: سقوط عصابة ” مالين الخوذة ” التي ارعبت ساكنة ايت ملول‎


السرعة المفرطة بحي المرجة ترسل طفلا في حالة حرجة إلى المستعجلات بفاس

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

فاس السبيطريين... حضور والي الجهة و غياب الأزمي...


هادي رسالة من صحفية سورية تعيش في بريطانيا رسالة خاصة للشعب المغربي ...

 
في الواجهة

فاس..القاء القبض على شخص وبحوزته 1078 قرص من مخدر الإكستازي


بطل تحدي القراءة العربي مريم أمجون من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس دورة 30 أك

 
كتاب الرأي

الأساتذة الماستريون يتعبؤون بالآلاف لاجتياح الرباط أيام 12و13و14 نونبر


بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

جهود شركة OZONE""للتغلب على جمع نفايات عيد الاضحى

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

تدخل عنيف تعرضت له تنسيقية حاملي الشواهد في أول أيام الإضراب


يعلن المكتب المحلي للنقابة الديموقراطية للعدل والمكتب المحلي لودادية موظفي العدل بفاس عت تنظيمها ايا

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL