مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         مدير الشباب والطفولة بوزارة الطالبي وشركة شيخ النقابيين أية علاقة             قلم "مأجور و مسترزق" يشوش على "فاس بخير"....             السيد مدير الأكاديمية يترأس لقاء جهويا حول تحليل نتائج آخر السنة المستخرجة من منظومة "مسار"             بـــــــــــــــــــــلاغ             تصريحات فعاليات المجتمع المدني            مداخلات الفاعلين الجمعويين بغرفة التجارة والصناعة بفاس يوم 23شتنبر 2018            تصريح"عبدالسلام أبخار"أقدم معمر بدوار الريانة جماعة تبودة تاونات            تصريح محمد الصنهاجي حول اللقا التواصلي بغرفة التجارة والصناعة بفاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريحات فعاليات المجتمع المدني


مداخلات الفاعلين الجمعويين بغرفة التجارة والصناعة بفاس يوم 23شتنبر 2018


تصريح"عبدالسلام أبخار"أقدم معمر بدوار الريانة جماعة تبودة تاونات


تصريح محمد الصنهاجي حول اللقا التواصلي بغرفة التجارة والصناعة بفاس


سكان جماعة" تبودة" إقليم تاونات يطالبون ببناء قنطرة


حارس بجماعة أولاد الطيب فاس يقتل ابن حي أولاد حمو ويسرق ما بحوزته


روخو عبداله ينتفض ضد المقدسات الملكية ويهين السلطات المغربية (فيديو)


فاس تنتفض ضد العمدة


ارتسامات المشاركين الفاسيين في الانتفاضة ضد عمدتهم


وقفة احتجاجية بباب بوجلود فاس للمرشدين السياحيين


تصريح أستاذة بمؤسسة الأميرة لالة عائشة فاس


تصريح "زينب عتيق" مسئولة تربوية بمؤسسة الأميرة لالة عائشة فاس


ارتسامات أم تلميذ يدرس في مؤسسة لالا عائشة فاس


تغطية خاصة حفل تصوير أغنية" مدرسة النجاح" للفنان عمي بسيسو

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

بـــــــــــــــــــــلاغ


انقلاب "فلوكة" يتسبب في القبض على 3 اشخاص بأكادير‎

 
رياضة

مدير الشباب والطفولة بوزارة الطالبي وشركة شيخ النقابيين أية علاقة


رئيس مصلحة الجمعيات بوزارة الشباب والرياضة في قفص الإتهام.

 
جمعيات

بيان استنكاري


هموم المواطنين في قلب اللقاء التواصلي للسيد باشا مقاطعة سايس مع فعاليات المجتمع المدني.‎

 
صحة

نداء إلى السيد وزير الصحة : جماعة أوطابوعبان بإقليم تاونات تستغيث، فهل من مغيث ؟‎


بيان صحفي الإعلان عن اللائحة الرسمية لطلبة الطب الجددبرسم الموسم الجامعي 2019 / 2018 بكلية الطب وال

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 ماي 2018 الساعة 02 : 06


ماروك24.ما

بعد أن ثبت فشل فتوى المجرب لا يُجرب و كذلك فتوى الوقوف على مسافة واحدة من الجميع وبعد استعانته بالراقصات و بائعات الهوى و السكرتيرات الفاشلات اللواتي يفتقرن للمؤهلات العلمية و الخبرة ة و الكفاء اللازمة للعمل في المجال السياسي أمثال الراقصة ملايين و انتظار احمد الشمري و حلا قاسم و زينب عبد الحسين و المشعوذين أمثال المدعو أبو علي الشيباني و المهرج عباس وجيه و زجهم كنواب للشعب في سباق الانتخابات فلم تفلح هذه الأساليب الرخيصة و لم تنطلي حيلة تغير الأسماء و العناوين للكتل الشيعية الفاسدة التي تمثل أقطاب التحالف الوطني الشيعي الذي يتلقى الدعم اللوجستي من لدن السيستاني فقد تلقى اليوم السيستاني ضربة موجعة بل انتكاسة ما من بعدها انتكاسة عندما أظهرت النتائج الأولية التدني الكبير في نسبة المشاركين في التصويت العام و بنسبة لا تتجاوز 25% الذي جرى في أغلب المدن العراقية رغم كثرة الخروقات المسجلة لدى مكاتب المفوضية المنبطحة للانتخابات و رغم التزوير و سرقة بطاقات الناخبين و تعطيل أجهزة التصويت الالكتروني في معظم المدن المشمولة باجراء التصويت ومع كل هذه الأساليب القذرة فإن الشعب العراقي قد فوت الفرصة على السيستاني و سدد إليه ضربة قاضية قصمت ظهر البعير وهي بمثابة صرخة بوجه ساسة الفساد في نفس الوقت مما يدلل على أن الشعب قد فهم اللعبة التي يتشرك فيها السيستاني و الطبقة السياسية المفسدة و كيف أن السيستاني لا يجرأ على إصدار فتوى تكشف أسماء رموز الفساد و تكشف النقاب عن حجم الثروات المالية لهؤلاء السياسيين التي تكونت بين ليلة و ضحاها حتى جعلتهم من كبار رؤوس الأموال في العالم ( المليارديرية ) فبسبب خوفه من عواقب تلك الخطوة بالإضافة إلى خشيته من الفضائح التي ستكشف حقيقة تقاسم الكعكة بينهم ، فهو شريكهم السياسي في غسيل الأموال و تبييضها ، و شريكهم السياسي في سرقة أموال العتبات الدينية و تهريبها إلى بورصات بريطانيا و مشاريعها التنموية القائمة على دعم الإرهاب ، بالإضافة إلى الشراكة المفتوحة بينهم في سرقة الميزانيات الانفجارية طيلة 15 عام وهذا ما دفع بالسيستاني إلى المماطلة و التسويف و خداع الشعب كي لا ينصدم برموز الفساد و لتبقى بينهم العلاقات وطيدة ولا تتعرض إلى التصدع و الانهيار ، فتارة يخرج بفتوى أنه يقف مع الجميع وعلى مسافة واحدة ، و تارة يخرج بفتوى المجرب لا يجرب وهذه الأخيرة جعلت علاقته بالسياسيين الفاسدين تقف على المحك و تتعرض إلى الانهيار مما دفع بهؤلاء الفاسدين إلى تهديد السيستاني إذا لم يتراجع عن فتوى المجرب لا يجرب وهذا ما حمل السيستاني على تغير فتواه تماشياً مع رغبات السياسيين الفاسدين فعاد إلى  كذبة سابقة وهي أنه يقف مع الجميع وعلى مسافة واحدة أي أنه يساوي بين الصالح و الفاسد وهل يوجود في طبقته السياسية سياسي صالح بل كلهم فاسدون و لا خير فيهم سواء المجرب سابقاً أو الذي لم يُجرب و أرتضى لنفسه أن يكون عبداً ذليلاً عند كبار رموز الفساد المجربين من قبل .

بقلم // ماهر خليل الحسيني


380

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



روسيا...ابتكار بوليمير عضوي من حمض اللبنيك

Saddina, une cité médiévale sortie de terre

الإندبندنت: هل تصبح اليمن ساحة لحرب دولية جديدة بالوكالة؟

عاصفة الحزم السعودية فاجأت الأمريكيين

صورة مُؤلمة : هؤلاء هم فلذات الأكباد الذين قضوا في احتراق حافلة الساتيام

الامانة المحلية لحزب الاصالة و المعاصرة بتيسة تجدد مكتبها

تعيين "محمد بالخضر" مديرا جهويا لوزارة السكنى وسياسة المدينة بوجدة

الشغب في الملاعب

مخاوف بريطانية من رفع السرية عن إرشيفها الاستعماري للبحرين

المنزل: الحصيلة الهزيلة للسنوات العجاف للمجلس البلدي الحالي تثير حنق وسخط الساكنة! (الجزء الثاني)

بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

متى سيطبق قانون التجنيد الإجباري؟‎


قضية الماستير : ولاية أمن فاس تشرع في الإعتقالات

 
السلطة الرابعة

النقابة المغربية للصحافة والإعلام تحتج.. كرامة الصحفي خط أحمر


فاس تفقذ الثقة في المسؤولين، و تشهر "القميص الأصفر"...

 
فن وثقافة

سامدي سوار ينقذ مرة اخرى مهرجان تيميتار من فضيحة كل سنة


المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلـيه تاونات من 12 إلى 14 يوليوز 2018 بـــــــــــــــــــلاغ

 
مال واعمال

صاحب مطعم قصر الدجاج بمسجد سعد بن ابي وقاص فوق القانون


أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون

 
حوادث

تاونات : اندلاع حريق بغابة "أغيل" بتمزكانة


مقتل شاب عشريني بحي أساكا خنيفرة

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

السيد مدير الأكاديمية يترأس لقاء جهويا حول تحليل نتائج آخر السنة المستخرجة من منظومة "مسار"


كيف اغتنى فاعل جمعوي (ع.ر.) من مشروع السوق النموذجي بحي الزهور بفاس؟

 
في الواجهة

فاس ..توقيف مستخدم يبلغ من العمر 21 سنة


اضطر شرطي لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف مجرم بفاس

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

قلم "مأجور و مسترزق" يشوش على "فاس بخير"....


والي جهة فاس ها هو و الأزمي فينا هو... ؟!؟!

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL