مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         جمعيات بفاس تصدر بيانا استنكاريا             الفنان الدوزي سفير الاتحاد الأوروبي للشباب العربي             سابقة : مواطنون " يودعون " عامل إقليم بولمان بالحسرة والبكاء .             الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس مكناس تتهيأ للإنفتاح على تجربة المدرسة المقاولاتية             تصريح "ذ. رشيد فرحاتي " فاعل تربوي            تصريح "ذ. زينب الفشتالي"            تصريح "ذ.عمر الودادي " رئيس جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض            تصريح "ذ.محمد غزال"رئيس المركز الجهوي للتوجيه المدرسي والمهني بأكاديمية فاس مكناس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح "ذ. رشيد فرحاتي " فاعل تربوي


تصريح "ذ. زينب الفشتالي"


تصريح "ذ.عمر الودادي " رئيس جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض


تصريح "ذ.محمد غزال"رئيس المركز الجهوي للتوجيه المدرسي والمهني بأكاديمية فاس مكناس


تصريح " د. محسن زواق" مدير أكاديمية التربية والتكوين جهة فاس مكناس


تغطية خاصة(أجواء القافلة التي نظمت لفائدة موظفي عمالة مولاي يعقوب)


تصريح الدكتور "حكيم مسرور" المشارك في القافلة الطبية بعمالة اقليم مولاي يعقوب فاس


تصريح "منى الصبيح" المنسقة الجهوية للجمعية المغربية لتنظيم الأسرة,جهة فاس مكناس


تصريح"اسماء منصوري"رئيسة جمعية الوئام للأعمال الاجتماعيةاقليم مولاي يعقوب فلس


تصريح محمد الحجاجي رئيس جمعية الأمل لمرض السكري بالمغرب


جنان الورد. هكذا عرض الازمي نصف ولاية البيجيدي بفاس


كيف اكتشف العلماء النجم الطارق


التلاميذ يريدون إرجاع الساعة


تلاميذ فاس ينتفضون ضد الساعة

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

سابقة : مواطنون " يودعون " عامل إقليم بولمان بالحسرة والبكاء .


الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة فاس مكناس تتهيأ للإنفتاح على تجربة المدرسة المقاولاتية

 
رياضة

" عدد المقالات الصحفية التي تصدر ضد أحد ما بمثابة مؤشر حقيقي لنجاحه في مهامه "


شخصية نافدة من حزب المصباح وراء تعين مدير الرياضة بوزارة الشباب والرياضة

 
جمعيات

جمعيات بفاس تصدر بيانا استنكاريا


ابتسامة من أجل الجميع تدخل الفرحة في قلوب نزلاء دار المسنين بفاس

 
صحة

فاس: تسمم جماعي لرؤساء مصالح كتابة الضبط


من المسؤول: مركز تصفية الدم بالمستشفى الجهوي بأكادير بدون طبيب‎

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

حب النبي و دستوره الشريف من أخلاق الانسان الصالح


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 ماي 2018 الساعة 28 : 00


ماروك24.ما

أحمد الخالدي

لا يخفى على القارئ اللبيب أننا مهما كتبنا، و سطرت أقلامنا عن شخصية النبي محمد ( صلى الله عليه و آله و سلم ) و سيرته العطرة، و سنته المقدسة، و أخلاقه الحسنى، فلن و لن نصل إلى حقيقة تلك الشخصية وهو القائل ( يا على لا يعرفني إلا الله و أنت ) حقاً إنها شخصية قد أخذت بعداً، و حيزاً كبيراً في المجتمع الإنساني نظراً لما قدمت من مواقف كانت، وما تزال تعطي الدروس، و العضة التي تنتهجها البشرية عامة، و الامة الإسلامية خاصة حتى عدَّها الكثير من المستشرقين قبل المسلمين مدرسة متكاملة من جميع جوانب الحياة، وهذه حقيقة لا يمكن انكارها، و جحد مضامينها النبيلة، ومما زاد في تكاملها الإبداعي ما جاءت به من دليل عجزت الأنسانية من الإتيان بمثله، أو بعض منه لما يمتاز به من حبكة في الصياغة، و تمامية في معالجة المواقف المستعصية، و الدقة في نقل الاحداث، بالإضافة إلى صورها الواضحة المعالم، فجعل القارئ، و كأنه يعيش الأحداث أول بأول، فيكون ملماً بما فيها من شخصيات، و وقائع متلازمة، فضلاً عن المتعة في قراءتها، و الاستفادة من عبرها، و حكمها العظيمة، فيخرج المتتبع لها بفيض من النتائج الإيجابية حتى يضمن السير في طريق التكامل الأخلاقي، و الاجتماعي، و الإنساني، وفوق هذا، و ذاك، فإن السماء أعدت ما لم تراه عين، وما لم تسمع به أذن من الجوائز الثمينة، و العطايا الجزيلة لكل مَنْ سار بركاب سفينة نبينا الكريم ( صلى الله عليه و آله و سلم ) و تخلق بأخلاقه الفاضلة، و كان الداعية المثلى لكل ما تحلى به النبي المصطفى طوال حياته الشريفة، ولم تكن هذه العطايا تختص بهذه الشخصية الفذة فقط، بل أعدت لقارئ القرآن، و الملتزم بما فيه من أحكام، و تعاليم الدرجات الحسنى، و الفوز بجنان عرضها السموات، و الأرض نعيمها، و خيراتها للمتقين فماذا عسانا أن نجد أفضل من تلك المنازل الرفيعة، و السعادة الكاملة في الدارين ؟ و وفاءاً منا لكل التضحيات العظيمة التي قدمها الرسول محمد ( صلى الله عليه و آله و سلم ) في سبيل رفعة الإنسانية جمعاء، و علو شأنها، و خلاصها من المناهج المتطرفة، و الأفكار السقيمة، و العقائد الفاسدة التي تضر، و لا تنفع، ولعل في كلمات الأستاذ المعلم الصرخي الحسني خير ما نستشهد به في إثبات مهنية ، و مصداقية ما نطرحه من جواهر نبوية، و نفحات قرآنية تعمر القلوب بالايمان، و تعطي جرعة قوية تدفع بعجلة الإسلام إلى الأمام، كي يدخل الناس في هذه الدين القويم أفواجاً أفواجا،  حيث دعا السيد الأستاذ في عامة المسلمين إلى دفع الضيم و الانتصار لنبي الرحمة الإلهية و قرآنه الكريم الناطق بالحق و العدل فقال المعلم الصرخي :(( الواجب الشرعي و الأخلاقي و الإنساني و التأريخي يلزمنا نصرة النبي المظلوم المهضوم – صلوات الله و سلامه عليه و آله – بكسر جدار و جدران الصمت و شق حجاب و حجب الظلام و إثبات أن العراقيين الأخيار الصادين الأحرار هم الأنصار الحقيقيون للإسلام و الرآن و النبي – صلى الله عليه و آله و سلم – وهم المحبون العاشقون لنبي الإسلام و قرآنه الناطق و لدستوره الإلهي الخالد ))

.


412

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



فاس : شعراء وزجالون مغاربة يستعدون للإحتفاء باليوم العالمي للشعر

مقلع في ملكية لبناني بصفرو يتحدى وزارة الرباح وعامل الإقليم يدخل على الخط

قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم

فاس تصريح امين التحال التحالف المدني لحماية الوطن .ورئيس دمعية روح المبادرة الوطنية عمل الاجتماعي و

بلاغ بشأن تخليد الذكرى الأولى لليوم الوطني للمجتمع المدني بإقليم تاونات

وضع المهاجرين واللاجئين بالمغرب يوحد الفعاليات الحقوقية والتربوية بالجديدة

فاس : شعراء وزجالون مغاربة يستعدون للإحتفاء باليوم العالمي للشعر

حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

تحقيق: توقيف أشغال الطريق الإقليمي رقم 5320 بين تازة تاونات وتغيير مساره يطرح تساؤلات بدون إجابة

اليوم الوطني للمجتمع المدني بين الشمعة الأولى والمقاطعة .

حب النبي و دستوره الشريف من أخلاق الانسان الصالح





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

تلميذة مغربية تعلن في الفيسبوك عن عجزها عن شراء المقررات الدراسية ومئات طلبات المساعدة تنهال من أسرة


مكونات مجلس دار الشباب الزهور تستنكر عشوائية وسوء تدبير المدير الجهوي لوزارة الشباب بفاس

 
السلطة الرابعة

مجهولون يستغلون منبرا إعلاميا مبتدءا لتصفية حساباتهم مع السلطات المحلية والأمنية بمونفلوري بفاس ساي


توفيق بوعشرين: السجن النافذ 12 عشر سنة وغرامة ثقيلة لفائدة الضحايا

 
فن وثقافة

الفنان الدوزي سفير الاتحاد الأوروبي للشباب العربي


الجائزة الوطنية لأمهر الصناع في دورتها الثامنة تحط الرحال في مكناس

 
مال واعمال

صاحب مطعم قصر الدجاج بمسجد سعد بن ابي وقاص فوق القانون


أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون

 
حوادث

اكادير: سقوط عصابة ” مالين الخوذة ” التي ارعبت ساكنة ايت ملول‎


السرعة المفرطة بحي المرجة ترسل طفلا في حالة حرجة إلى المستعجلات بفاس

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

فاس السبيطريين... حضور والي الجهة و غياب الأزمي...


هادي رسالة من صحفية سورية تعيش في بريطانيا رسالة خاصة للشعب المغربي ...

 
في الواجهة

فاس..القاء القبض على شخص وبحوزته 1078 قرص من مخدر الإكستازي


بطل تحدي القراءة العربي مريم أمجون من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس دورة 30 أك

 
كتاب الرأي

الأساتذة الماستريون يتعبؤون بالآلاف لاجتياح الرباط أيام 12و13و14 نونبر


بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

جهود شركة OZONE""للتغلب على جمع نفايات عيد الاضحى

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

تغليط و زيف و الحقيقة هي هادى


تدخل عنيف تعرضت له تنسيقية حاملي الشواهد في أول أيام الإضراب

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL