مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         ماذا قدم باشا فاس المدينة لفاس المدينة... ؟             اجتماع المجلس الإقليمي لتاونات برسم دورته العادية لشهر يناير 2019             مريرت : سكان حي أيت عمي علي يشتكون من الإنتشار المهول للجرذان             " عبد العزيز فقودي " من أجل حي صناعي بمركز صنهاجة لهيكلة حرفيي تعاونية أفران الجير .             تصريح "حليمة الزومي"مشاركة المرأة في الاحتفال بيوم 11 يناير1944            تصريح "علال العمراوي" نائب برلماني عن حزب الاستقلال فاس حول 11 يناير 1944            تصريح ".محمد الملوكي" مفتش حزب الاستقلال لفاس المدينة حول 11 يناير 1944            تصريح إحدى المشاركات في الماراطون الدولي لفاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح "حليمة الزومي"مشاركة المرأة في الاحتفال بيوم 11 يناير1944


تصريح "علال العمراوي" نائب برلماني عن حزب الاستقلال فاس حول 11 يناير 1944


تصريح ".محمد الملوكي" مفتش حزب الاستقلال لفاس المدينة حول 11 يناير 1944


تصريح إحدى المشاركات في الماراطون الدولي لفاس


الماراطون الدولي لفاس في نسخته الثانية


أحمد فيلالي منسق سابق لمنظمة العفو الدولية فرع فاس يوضح أسباب استقالته من هاته المنظمة


أم وابنتها تشاركان تتحديان الصعاب وتشاركان معا في سباق الماراطون الدولي بفاس


تصريح رئيس جمعية جيبر"مصطفى التودي"


Voiture (stepway sandero) imm 83389/أ /15 Couleur noire a été volée …tele 0672401308


عاجل حادثة سير بطريق وسلان فاس يوم الجمعة 4 يناير 2019


تصريح ذ.خفيفي نائب الكاتب العام الوطني ل ج.و.ت المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل


مواطن فاسي ..المغرب بلاد التعايش مع جميع الأديان


مراقبة جميع السيارات يالسدود الأمنية على مستوى طريق مكناس


اجواء مدينة فاس ليلة البوناني

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

الدرك الملكي لورتزاغ بتاونات يضرب بقوة ويحجز 4 أطنان من المخدرات


محكمة جرائم الأموال بفاس ستنظر في ملف برلماني خنيفرة نهاية الأسبوع

 
رياضة

حركة الطفولة الشعبية بتاونات تنظم الابواب المفتوحة في نسختها الثانية


موعد مباراة بوكا جونيورز وريفر بليت اليوم في نهائي كأس ليبرتادوريس

 
جمعيات

الحسناء والوحش، موظف بخيرية واد أمليل يغتصب نزيلته ثم يطردها بعد أن كَبُرَ بطنها


جمعية التاج للتكافل لقدماء تلاميذ مؤسسة الحاج عبد الهادي التاجموعتي

 
صحة

دوية منتهية الصلاحية في حملة طبية بغفساي وبإشراف مندوبية الصحة بتاونات:


تنظيم قافلة طبية متعددة الاختصاصات وأنشطة ثقافية وفنية بإقليم تاونات

 
المرآة والمجتمع

حملة تضامنية بمبادرة نسائية لمغربيات الدنمارك


المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"

 
دين ودنيا

إحسان الإحسان -2- الجزء الأول: الفصل الأول: الرجال معاني الإحسان


إحسان الإحسان -1-

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

فاسدون مفسدون و يتقمصون دور رعاة الإصلاح


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 يناير 2018 الساعة 08 : 14


ماروك24.ما

كثرة في الآونة الأخيرة في العراق التصريحات الإعلامية لقادة الكتل و الأحزاب و التيارات السياسية و التي تتخذ طابع الصلاح و الإصلاح و أن هؤلاء الساسة قد اصحبوا ملائكة رحمة وكما يصفون أنفسهم و في تصريحاتهم تلك فجوهرها حقيقة يكشف عن اتفاقيات و تجاذبات  سياسية تخطط لبقاء عروشهم و استمرارية وجودهم  في كرسي السلطة لأطول الفترة ممكنة وهذا ما يتطلب منهم ممارسة دور الكذاب الأشر و المنافق والمحتال خاصة و أنهم تقمصوا ثوب القداسة و التزلف بالدين حيث يستمدون هذا الدور من العمامة أفيون التخدير للعراقيين، وهنا نسأل : فالعراق يحتل المراكز العالمية الأولى في الفساد و السرقات المالية في ظل غياب أي دور لأجهزة الرقابة الصارمة على مقدرات البلد، التي أصبحت كالفريسة التي تنهشها مافيات السرقة و و أحزاب تبيض و غسيل الأموال و الهدر الكبير في خيرات البلاد، و ضياع العديد من ثرواته النفطية و غيرها يا ترى أليس هم القادة و المتحكمون بزمام الأمور و مركز القرار السياسي ويدَّعون أنهم رعاة إصلاح و مشاريع إصلاحية ؟ انعدام الأمن و الأمان كثرة عصابات الجريمة المنظمة و الخطف و النهب و السلب وفي وضح النهار و على مرأى و مسمع الأجهزة الأمنية، و أما المليشيات الإرهابية و الإجرامية فحدث بلا حرج فقد بدأت زمام الأمور تخرج من أيدي الدولة و تسيطر عليها تلك المليشيات  التابعة لهؤلاء الساسة الفاسدين من خلال علو كعبها فوق كعب الدستور، و القانون وسط غياب كامل للحلول الناجعة، و الخطط الأمنية الناجحة، و المثمرة، و الكفيلة بالحد من ارتفاع معدلات الجرائم يا ترى أليس القيادات العليا سواء الأمنية و العسكرية و الاستخباراتية كلها تقدم لهؤلاء الساسة كامل فروض الطاعة و الولاء ؟ فمَنْ يا ساسة العراق أوصل حال البلاد إلى هذه المستويات المتدنية لانعدام الأمن و أمان و تسلط المليشيات و تحكمها حتى بالشأن السياسي و هيمنتها المطلقة على المناصب الرفيعة المستوى في إدارة البلاد ؟ و يدَّعون أنهم رعاة الصلاح و الإصلاح و مشاريعهم إصلاحية، تردي الواقع الصحي و سوء الخدمات الصحية المقدمة للمواطن في المؤسسات الصحية فضلاً عن النقص الكبير في الأدوية و المستلزمات و الأجهزة الطبية الخاصة للحالات الخطرة ، بطالة مقنعة مخيفة تدني كبير في مستويات المعيشة و تزايد جيش الأرامل و الأيتام و المشردين و المستجدين في الشوارع و الطرقات، قلة المستويات العلمية و تسيب هائل للأعداد الكبيرة من التربية و التعليم و عزوف العراقيين من إرسال أولادهم و بناتهم للدراسة و التعليم بسبب قلة التدريس في المدارس و انعدام المنهاج الرصينة و النقص الحاد في كوادر التدريس مما أثر سلباً على المستوى العلمي في مؤسسات التربية و التعليم، مشاكل كثيرة و لا من حلول جذرية تضع حداً لها و تعيد العراق إلى سابق عهده فيا ساسة العراق ألستم مَنْ يتحكم بإدارة دفة الحكم و كل ما يمر به البلد من مشكلات و معضلات اقتصادية و تعليمية و اجتماعية و غياب للمشاريع الاستيراتيجية و انهيار كامل للبنى التحتية كلها بسبب فسادكم و تبعيتكم لدول الخارج وولائكم لها أكثر من ولائكم لعراق الأنبياء و الأوصياء و تدعون أنكم رعاة الإصلاح و قادته القادمون ؟ فعن أي إصلاح تتحدثون و قد أثبتم بالقول و الفعل أنكم من المفسدين في الأرض و بامتياز .

بقلم // الكاتب و المحلل السياسي و الناشط المدني سعيد العراقي


561

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اليمن يطالب مجلس الأمن بدعم عمل عسكري للتصدي للحوثيين

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

محادثات ماراثونية بمجلس الأمن بشأن اليمن

هل تخرب علاقة السعودية بمصر؟

في إيران.. ممنوع أن تكون عربيا

بمشتل الأفكار : اقتصاديون يرسمون خارطة الإصلاح بالمغرب

فاس :دار الدباغة فوق صفيح ساخن

من الجديدة.. تفعيل التوصيات المديرية المنبثقة عن المناظرة الوطنية الثانية لمكافحة العنف الرياضي

شبح العنوسة يطارد أكثر من 11مليون جزائرية

حكومة الإسلاميين المغربية في الميزان

فاسدون مفسدون و يتقمصون دور رعاة الإصلاح





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

إدريس أبلهاض يقدم واجب العزاء لعبد المجيد الشاوني في وفاة والدته


رأس السنة ضجيج وفوضى عارمة

 
السلطة الرابعة

من هي الأقلام التي نعثها الأزمي و أعوانه بالمأجورة...؟!؟!


تدوينة للإعلامي رشيد صباحي

 
فن وثقافة

" عبد العزيز فقودي " من أجل حي صناعي بمركز صنهاجة لهيكلة حرفيي تعاونية أفران الجير .


الشاعرة السورية وفاء دلا في ضيافة مركز اجيال لإحياء أمسية شعرية بالمحمدية

 
مال واعمال

" القفطان المغربي" سفير الثقافة المغربية عبر العالم .


عاجل : مصالح الدرك الملكي تعثر على الاداة المستعملة في جريمة حد واد افران التي راحت ضحتها شابة في م

 
حوادث

فاس حي المخفية : توقيف مشتبه بهم بسرقة محلا تجاريا....


فاس سري للغاية، قتيلين و بتر للأرجل و عدد من الجرحى في حادث تصادم لحافلة سيتي باص مع شاحنة.

 
شؤون دولية

الحكومة الفرنسية تعلق الضرائب الجديدة على المحروقات لـ6 أشهر


مصر.. مقرئ شهير تعرض لتضييقات يتبرع لصندوق حكومي

 
تقارير خاصة

ماذا قدم باشا فاس المدينة لفاس المدينة... ؟


اجتماع المجلس الإقليمي لتاونات برسم دورته العادية لشهر يناير 2019

 
في الواجهة

زلزال تنظيمي يعصف بالجامعة الحرة للتعليم بفاس


السيد رئيس الملحقة الإدارية الزهور بفاس يشن حملة واسعة لتحرير الملك العام

 
كتاب الرأي

زوجة تقتل زوجها ببندقية صيد بأم الربيع خنيفرة


إشتغلوا أو ارحلوا فقد بلغ السيل الزبى وبلغت القلوب الحناجر

 
مغاربة العالم

ماستر الدين والسياسة والمواطنة في جامعة بادوفا الإيطالية يكرم طلبته المتميزين، ومغاربة من ضمن الخريج


المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي

 
اقتصاد

المغرب الكبير بين رهانات السياسة والاقتصاد


تبييض مليار و300 مليون يطيح بمدير وكالة بنكية وقابض بطنجة

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

جهود شركة OZONE""للتغلب على جمع نفايات عيد الاضحى

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

مريرت : سكان حي أيت عمي علي يشتكون من الإنتشار المهول للجرذان


هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!

 
شؤون سياسية ونقابية

المجلس الإقليمي لتاونات يعقد دورته العادية و يصادق على مشاريع تنموية مهمة مع مختلف المؤسسات والجماعا


بخصوص قضبة معصرة الزيتون بعين مطعوف: رواية الطرف الاول

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL