مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         مريرت : ما سر عدم إشراك المواطنين في أعمال المركب متعدد الاختصاصات بمريرت             نشل الهواتف النقالة يتفاقم في شارع لالة أسماء فاس.             المنطقة الأمنية الأولى تفشل تحركات تجار المخدرات و هذا ما قامت به...             الاستثمار بقرية با محمد بين النصب والعدالة.             اضرام النار من مجهول وسط مدينة فاس على مستوى طريق محطة القطار            تصريح مدير شركة أوزون فاس " رشيد العمري" حول الحملة التحسيسية بخصوص نفايات عيد الأضحى            تصريح "حافظ الفيلالي" حول الحملة التحسيسية بخصوص التعامل مع نفايات عيد الأضحى            تدخل الجمعوي "محمد الصنهاجي"خلال لقاء نادي السككيين فاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

اضرام النار من مجهول وسط مدينة فاس على مستوى طريق محطة القطار


تصريح مدير شركة أوزون فاس " رشيد العمري" حول الحملة التحسيسية بخصوص نفايات عيد الأضحى


تصريح "حافظ الفيلالي" حول الحملة التحسيسية بخصوص التعامل مع نفايات عيد الأضحى


تدخل الجمعوي "محمد الصنهاجي"خلال لقاء نادي السككيين فاس


تصريح " محمد أعراب" حول لقاء نادي السككيين بفاس


تصريح " محمد مبشور" حول لقاء نادي السككيين بفاس


تصريح رئيس جمعية مبادرة أهل فاس حول لقاء نادي السككيين بفاس


تصريح التيجاني ادريس حول حضور أبناء منفلوري لتكريم كوسكوس وبنعربية


تصريح "محمد الإدريسي" احد أبناء منفوري الأبرار وصاحب مشروع "نادي الادارسة للفروسية عين الشقف فاس


لقاء بين الماضي والحاضر لأبناء منفلوري الأبرار بنادي الادارسة للفروسية عين الشقف فاس


"كوسكوس وبنعربية"الهرمان اللذان قدما الكثير لأبناء منفلوري في رياضة كرة القدم


عاجل حادثة سير بطريق باب الفتوح نجى الركاب بأعجوبة


مسجد الفتح في خطر تسريب الصرف الصحي بداخل قبو المسجد (تتحمل المسؤولية الاوقاف, والجمعية)


تصريح "فايز خالد" نشكر السيد القائد على هذا اللقاء التواصلي مع الفاعلين الجمعويين الذي كنا في أمس الحاجة اليه

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

شوراع مدينة مريرت معزولة بسبب الرصيف الأبيض و الأحمر


إستياء سكان أكلموس و مريرت من الطريق الرابطة بينهما وتذمر مستعمليها من حالتها المتردية أمام سيادة

 
رياضة

منظمة كشاف الأطلس تسدل الستار على المرحلة التخييمية بمخيم فرخانة


أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي

 
جمعيات

مريرت : ما سر عدم إشراك المواطنين في أعمال المركب متعدد الاختصاصات بمريرت


البلاغ الصحفي

 
صحة

وزير الصحة يقوم بزيارات ميدانية وتتبع للمنجزات والأوراش الصحية بإقليم الحسيمة


مواطن من قرية با محمد يسير نحو التهلكة بسبب الاهمال الطبي وغياب مستشفى بالمنطقة

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

أحبك

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

 
 

حب الدينار والدرهم يبعدنا عن الله وطاعته


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 يناير 2018 الساعة 03 : 08


ماروك24.ما

بقلم : ابو احمد الخاقاني
الدينار والدرهم من الامور التي تغوي الانسان وتوقعه في الخطيئة فيعرض عن عبادة وطاعة الله عز وجل ، تعتبر من أخطرالامور الدنيوية، فيصبح شغله الشاغل الدنيا وزخرفها الزائل، يقال في الحكمةحب الدنيا رأس كل خطيئة، فجمع المال والحرص عليه يبعد الانسان عن العبادة وعن الطاعة، ونرى طالب المال لا يهنئ بحياته ولا يرى الراحة وان جمع جبل من المال لكن طموحه الى الثاني، لأنه كمن يشرب من ماء البحر لا يزيده الا عطش وظمأ، فعلى الانسان المسلم الواعي ان لا يقع بحبائل ابليس اللعين الذي يسعى جاهداً الى إغواء الناس وابعادهم عن جادة الحق والدين فيجعلهم يحبوا المال وجمعه حتى يصبح لهم اشهى من كلمة لا اله الا الله وهذا ما أكده اللعين ابليس عندما التقى بالنبي عيسى عليه السلام على عتبة بيت المقدس وكيف خاطب النبي عن ما صنعه بأمة اليهود وامة النصارى فقال له (أما اليهود سولت لهم اليهودية حتى اصبح اليهود لا يقرون باي شيء وزرعت في انفسهم التكبر والعلو والزهو بالنفس حتى أصبحوا ينظرون الى غيرهم باستصغار وهم فقط شعب الله المختار، اما النصارى فانهم اشركوا وجعلوا من النبي عيسى عليه السلام اله وابن الرب أما أمة محمد فقال انه لا سبيل له عليهم الا انه سوف يحبب اليها الدينار والدرهم)، وهذا واقع حال حيث التحايل في المعاملات عامة من بيع وشراء وما نراه من المعاملات الربوية السائدة في زمننا هذا، كل هذا وذاك ما هو الا من تسويلات ابليس اللعين وكيف اصبح الناس يحبون جمع المال وباي طريقة وصيغة، وهنا نشير الى كلام الاستاذ المحقق بهذا الخصوص وما ذكره خلال المحاضرة السابعة والعشرون من بحوث : تحليل موضوعي في العقائد والتأريخ الإسلامي....
)إبليس يحبّب الدنانير لأمة محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم (
وفي الرواية السابعة والثلاثين بعد المائة ، عن ابن عباس : إن الشيطان لقي عيسى (عليه السلام) على عتبة بيت المقدس ، فقال له عيسى (عليه السلام) : يا ملعون ، أخبرني ما الذي صنعت بأمة موسى ؟ قال : سولت لهم اليهودية ، قال : ما تصنع بأمتي ؟ قال : آمرهم أن يتخذوك إلهًا . قال : ما تصنع بأمة محمد ؟ قال هيهات ، لا سبيل لي عليهم و لكني أحبّب إليهم الدنانير والدراهم حتى تكون عندهم أشهى من قول لا إله إلا الله . أقول : " لا إله إلا الله أبدًا لا إله إلا الله ، إذًا هذا هو الداء يسرقون.. يسرقون.. يسرقون.. يسرقون.. يسرقون ولا يشبعون لماذا ؟ لأنهم من مطايا إبليس ، لأن إبليس قد فعل فعله بهم هذا هو عهد إبليس ، إبليس حبّب إليهم الدنانير..." .)انتهى كلام السيد المحقق 
فأي اسلوب واي طريق يجده هذا اللعين حتى يدخل الوساوس الى نفس الانسان وحتى يجعله يعيش الصراع بين الحق و العدل والنفس السوية والسائرة في درب الحق وبين وساوسه والتي تدعو الانسان الى الانحراف والوقوع في حبائل واشراك ابليس فهذا الصراع كل انسان يعيشه ومن انتصر على ابليس حصل على الثواب واصبح من اعداءه ومن يهابهم واما اذا انتصرت عليه نفسه وأغواه ابليس أصبح من أحبابه ومن جنوده و ابتعد عن الرحمن والحق ........
.. 


627

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مقلع في ملكية لبناني بصفرو يتحدى وزارة الرباح وعامل الإقليم يدخل على الخط

قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم

بلاغ بشأن تخليد الذكرى الأولى لليوم الوطني للمجتمع المدني بإقليم تاونات

وضع المهاجرين واللاجئين بالمغرب يوحد الفعاليات الحقوقية والتربوية بالجديدة

منتدى تراث فاس يخصص أمسيته الخامسة للأوقاف والأعراف بالمدينة العلمية

شقيقة كريستيانو رونالدو تكشف معاناته مع ارينا شايك

حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

تحقيق: توقيف أشغال الطريق الإقليمي رقم 5320 بين تازة تاونات وتغيير مساره يطرح تساؤلات بدون إجابة

اليوم الوطني للمجتمع المدني بين الشمعة الأولى والمقاطعة .

روسيا...ابتكار بوليمير عضوي من حمض اللبنيك

حب الدينار والدرهم يبعدنا عن الله وطاعته





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

لقاء بين مختلف جمعيات فاس


جمعويون يطالبون الملك بمحاكمة والي جهة فاس مكناس

 
السلطة الرابعة

لنا الشرف أن تطردنا يا عبد الله البقالي ... يا قامع الرأي يا قاطع الألسنة... يا نقيب يا حكيم


بيان للرأي العام

 
فن وثقافة

سامدي سوار ينقذ مرة اخرى مهرجان تيميتار من فضيحة كل سنة


المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلـيه تاونات من 12 إلى 14 يوليوز 2018 بـــــــــــــــــــلاغ

 
مال واعمال

أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون


عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

الاحتفال باليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج بإقليم تاونات


شبكة الخط الساخن الإخبارية تدشن إستطلاع رأى قومى حول شخصية العام عربياً

 
في الواجهة

نشل الهواتف النقالة يتفاقم في شارع لالة أسماء فاس.


المنطقة الأمنية الأولى تفشل تحركات تجار المخدرات و هذا ما قامت به...

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

الاستثمار بقرية با محمد بين النصب والعدالة.


المحكمة الدستورية تقرر عزل المستشار محمد عدال من مجلس المستشارين

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL