مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         الشعب يريد عرض حكومي مقبول             الشعب يريد عرض حكومي مقبول             تحقيقات تكشف مراكمة مديرين اقليميين وجهويين ومسؤولين مركزيين لثروات خيالية في ظرف وجيز عبر استغلال ا             ممثلوا مديرية الحموشي بأكادير يجددون احاسيس التضامن ومشاعر الابوة لفائدة أيتام اسرة الأمن‎             تصريح أعضاء فرقة االحضارة التي شاركت في مسرح الطفل بفاس            فرقة الحضارة تشارك في مهرجان مسرح العرائس بفاس            ارتسامات أحد الفاعليين الجمعويين مهرجان مسرح العرائس بفاس            ارتسامات فاعل جمعوي بخصوص تكريم عمي بسيسو بفاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح أعضاء فرقة االحضارة التي شاركت في مسرح الطفل بفاس


فرقة الحضارة تشارك في مهرجان مسرح العرائس بفاس


ارتسامات أحد الفاعليين الجمعويين مهرجان مسرح العرائس بفاس


ارتسامات فاعل جمعوي بخصوص تكريم عمي بسيسو بفاس


ارتسامات فاعل جمعوي بخصوص تكريم عمي بسيسو بفاس


ارتسامات المواطنين بخصوص تكريم غمي بسيسو بفاس


كلمة "مدير المهرجان" حول اختتام مهرجان مسرح العرائس /فاس


كلمة "الوالي السابق عبدالله عميمي"في حق عمي بسيسو حول تكريه


تصريح "عمي بسيسو"احتفالا بتكريمه"في اليوم الختامي لمهرجان مسرح العرائس الاول


عرف حفل اختتام المهرجان الأول لمسرح العرائس تكريم عمي بسيسو


مدرسة النجاح الأغنية الجديدة التي قدمها الفنان


لوحة فنية قدمتها فرقة الحضارة لمسرح الطفل بالمهرجان 1 لمسرح الطفل بفاس


مشاركة "الفنانة نوال الحاج" من مدينة وجدة بالمهرجان 1 لمسرح العرائس بفاس


كلمة "عبداللطيف خلاد" الملقب بعمي بسيسو حول المهرجان 1 لمسرح الطفل بفاس

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

مريرت : إهمال الحدائق العمومية


مريرت : إهمال الحدائق العمومية

 
رياضة

تحقيقات تكشف مراكمة مديرين اقليميين وجهويين ومسؤولين مركزيين لثروات خيالية في ظرف وجيز عبر استغلال ا


مدير الميزانية و التجهيز و مرافق الدولة المسيرة بصورة مستقلة بوزارة الشباب و الرياضة يناور للإستيلاء

 
جمعيات

بحضور نادي lions Fes تم فتح أقسام التعليم الأولي، وانطلاق برنامج الفرصة الثانية ـ الجيل الجديد ـ لمو


خنيفرة : إنتكاسة وشلل بمدينتي مريرت و القباب بسبب السياسات و التسيير الفاشل لمسؤولي المجالس البلدي

 
صحة

عاجل. في هذه الأثناء عدة إصابات بحالة تسمم بالحي الجامعي بفاس سايس إناث


دار الولادة بتازوطة.. «أطلال» فااارغة وأبوابها مغلوووقة لا تقدم الخدمات الطبية الضرورية للحوامل اللو

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

حتى متى يبقى الإرهاب يحصد بأرواح المسلمين ؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 نونبر 2017 الساعة 05 : 07


ماروك24.ما

يوماً بعد يوم و أرواح المسلمين تحصدها الماكنة الإرهابية فبالأمس يد الإرهاب امتدت لتغتال الشيخ الكبير الوقور و العابد الزاهد أبا حراز و بدم بارد ، و اليوم تجدد الجريمة النكراء بمسجد الروضة بسيناء و الضحية أكثر من 302 بريء و التي هي بطبيعة الحال تأتي ضمن سلسلة العمليات الإرهابية التي تقدم عليها عصابات الشر و الرذيلة ، اليوم ، جريمة مروعة راح ضحيتها أناس يعبدون الله سبحانه و تعالى في بيت الله تعالى و القاتل يدَّعي الإسلام ! فهل هؤلاء المساكين و الأبرياء يا دواعش الفكر التكفيري كانوا في دور المحرمات ، في دور الإشراك و الإلحاد ، في قصور الدعارة و الرذيلة حتى يكون مصيرهم القتل و سفك الدماء أم أنهم كانوا يؤدون طقوس العبادة ، و فروض الطاعة لخالقهم القدير ( جلت قدرته ) ؟ مالكم يا دواعش الفكر و الإرهاب الدموي كيف تحكمون ؟! مسلمون في بيت الله في مسجد الله لعبادة الله فهل هذه تعتبر جريمة في شريعتكم أو حجة أو ذريعة شرعية و قانونية تبيح لكم قتلهم و سفك دمائهم ؟ إرهاب ما من بعده إرهاب ، تجاسر و تعدٍ صارخ و سافر على حرمات أرواح المسلمين ولا ندري ماذا تخبأ لنا قادم الأيام من مصائب و ويلات يشيب لها رأس الطفل الرضيع ، و مَنْ سيكون يا ترى الضحية لذئاب داعش المفترسة ؟ وهذا ما يبعث على الشك و الريبة لمستقبل الإنسانية القادم ، فداعش لا تميز بين المسلم و غير المسلم الكل في عرفها الجاهلي بخانة التكفير ، وما جريمة سبي الايزيديات و استباحة أعراضهن و من ثم بيعهن بأسواق الرق و العبودية التي جاء بها هذا التنظيم الجاهلي بدعوى مغانم حرب ، و كذلك قتل الشيخ الزاهد أبا حراز و جريمة مسجد الروضة بحجة أنهم شيعة مرتدين مشركين و عبدة القبور لهو خير دليل على ضحالة فكرهم المنحرف و بدعهم و شبهاتهم الضالة ، حجج واهية ، دعاوى باطلة لا تمت لتعاليم ديننا الحنيف ، و التي تصدى لها المرجع الصرخي الحسني خلال بحوثه العلمية الفكرية التي نسف فيها الفكر الداعشي التيمي وكشف خلالها ضحالة أفكارهم و دحض حججهم الواهية ، فأعطى الحلول الناجعة للخلاص من خطر هذه الغدة السرطانية عبر النقاش و الحوار البناء الفكري و العلمي و احترام الرأي للمقابل و بعيداً عن لغة التهديد و الوعيد فقال الصرخي في إحدى محاضراته العلمية (29) في قائلاً : (( لاحظوا تكفير مطلق، فلا توجد نهاية لهذا التكفير وللمآسي التي يمر بها المجتمع المسلم وغيره إلّا بالقضاء على هذا الفكر التكفيريّ، وما يوجد من حلول – إن سُمّيت حلولًا- فهي عبارة عن ذر الرماد في العيون، وعبارة عن ترقيعات فارغة، ولا جدوى منها إذا لم يُعالج أصل وفكر ومنبع وأساس التكفير، أمّا الحلول العسكريّة والإجراءات الاستخباراتيّة والمواقف الأمنيّة والتحشيدات الطائفيّة والوطنيّة والقطريّة والقوميّة والمذهبيّة والدينيّة فهذه لا تأتي بثمرة إذا لم يُعالج الفكرالتكفيريّ ومنبعه )) .

بقلم // احمد الخالدي

 


583

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

اليوم الوطني للمجتمع المدني بين الشمعة الأولى والمقاطعة .

من انسان بشوش الى قاتل محترف

الطائرة الألمانية المنكوبة: مساعد الطيار "تعمد إسقاطها"

هكذا هي المسؤولية في النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة

"مراسلون بلا حدود" تكشف هوية من خانوا الجزائر

الهاشمي يسعى إلى حرمان ملايين المواطنين من أنشطة الملك..

السيسي: القضايا بلغت حداً غير مسبوق في الخطورة ووضع اليمن لامس الأمن العربي المشترك

ثقافة مفقودة وبطون مملوئة

الغضبة الملكية تطيح بأحد المسؤولين و«الفراشة» يفضحون المستور

تكريم الدكتور محمد بوتباوشت بالندوة الوطنية للعمل الاجتماعي

خطر المختلين عقليًا.. مئات منهم يتجوّلون بحريّة في الشوارع المغربية

بعد 8 سنوات على التأسيس.. الأصالة والمعاصرة: سنكتسح الانتخابات المقبلة

حتى متى يبقى الإرهاب يحصد بأرواح المسلمين ؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

ممثلوا مديرية الحموشي بأكادير يجددون احاسيس التضامن ومشاعر الابوة لفائدة أيتام اسرة الأمن‎


قصة رجوع محمد ميمد دو 10 سنوات الذي حاول الهجرة الى اسبانيا

 
السلطة الرابعة

النقابة المغربية للصحافة والإعلام تحتج.. كرامة الصحفي خط أحمر


فاس تفقذ الثقة في المسؤولين، و تشهر "القميص الأصفر"...

 
فن وثقافة

''جرعة جرأة " للمطرب اللبناني ‘’محمد شاكر’’ تحقق نسب مشاهدة عالية


المديرية الإقليمية للتعليم بفاس والمعهد الثقافي الفرنسي يفتتحان موسم التكوين لفائدة الأساتذة في الم

 
مال واعمال

صاحب مطعم قصر الدجاج بمسجد سعد بن ابي وقاص فوق القانون


أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون

 
حوادث

المكتب الوطني للسكك الحديدية وضحايا الحادثة الأليمة


حي اكريو بزواغة بفاس يهتز على دوي انفجار قوي

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

هادي رسالة من صحفية سورية تعيش في بريطانيا رسالة خاصة للشعب المغربي ...


السيد مدير الأكاديمية يترأس لقاء جهويا حول تحليل نتائج آخر السنة المستخرجة من منظومة "مسار"

 
في الواجهة

أكادير مؤشرالسرقات الليلية في تصاعد،فأين دوريات الشرطة؟ومن يراقب عملها؟


المتجردون من الآدمية

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

جهود شركة OZONE""للتغلب على جمع نفايات عيد الاضحى

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

الشعب يريد عرض حكومي مقبول


الشعب يريد عرض حكومي مقبول

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL