مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         تيكريكرا – أزرو : مجزرة رهيبة بطلها رجل تعليم متقاعد تسفر عن ثلاثة قتلى وأربعة جرحى             بيان توضيحي للرأي العام             بـــيــان استنكاري للمرصد الوطني لمحاربة الرشوة             عاجل : الملقب ب "بونوالة" في قبضة أمن فاس             "حنان الكرواني"تقدم دروسا تحسيسية للمستفيدين والمستفيدات من القافل الطبية بالخلالفة تاونات            نظم مركز سايس لحماية الأسرة و الطفولة بدار الشباب جماعة الخلالفة حملة طبية            نظم مركز سايس لحماية الأسرة و الطفولة يوم 21 يوليوز 2018 بدار الشباب جماعة الخلالفة إقليم تاونات حملة طبية            هاشنو صرحت به مواطنة من جماعة لخلالفة إقليم تاونات بخصوص جودة الخدمات الصحية بهذه الجماعة            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

"حنان الكرواني"تقدم دروسا تحسيسية للمستفيدين والمستفيدات من القافل الطبية بالخلالفة تاونات


نظم مركز سايس لحماية الأسرة و الطفولة بدار الشباب جماعة الخلالفة حملة طبية


نظم مركز سايس لحماية الأسرة و الطفولة يوم 21 يوليوز 2018 بدار الشباب جماعة الخلالفة إقليم تاونات حملة طبية


هاشنو صرحت به مواطنة من جماعة لخلالفة إقليم تاونات بخصوص جودة الخدمات الصحية بهذه الجماعة


معانات ساكنة جماعة الخلالفة إقليم تاونات بخصوص الولوج للخدمات الصحية بالإقليم


تصريح احد ساكنة جماعة الخلالفة إقليم تاونات حول الولوج للخدمات الصحية بالإقليم


تصريح ممثل النيابة الإقليمية للصحة بتاونات بخصوص تنظيم القافلة الطبية بجماعة الخلالفة


تصريح نور الدين من ساكنة جماعة الخلالفة اقليم تاونات هاشنو قال.....


تصريح "طبيبة مشاركة" في القافلة الطبية بجماعة الخلالفة


تصريح "حنان الكرواني" عضو مركز سايس لحماية الطفولة والأسرة حول القافلة الطبية


تصريح رئيس"جماعة اخلالفة" إقليم تاونات بخصوص القافلة الطبية


لوحة جديدة من المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية بتاونات


فوضى الزهور.. محمد الصنهاجي يحمل المسؤولية لوالي جهة فاس مكناس ورئيس المجلس


تصريح سعيد المخفي بخصوص سوء تدبير سوق منفلوري

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

أكادير: القائد الجديد لهذه المنطقة مطالب سريعا بجرد إرث قديم من البناء العشوائي ومخالفات التعمير.


عودة الرعب لحي أيت عمي علي مريرت – خنيفرة

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

البلاغ الصحفي


مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو

 
صحة

وزير الصحة يقوم بزيارات ميدانية وتتبع للمنجزات والأوراش الصحية بإقليم الحسيمة


مواطن من قرية با محمد يسير نحو التهلكة بسبب الاهمال الطبي وغياب مستشفى بالمنطقة

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

أحبك

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

ما سبب الاتساع الفوضوي لرقعة التلوث البيئي لمعاصر الزيتون بالجماعة الترابية لبوهودة باقليم تاونات ؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 نونبر 2017 الساعة 26 : 18


ماروك24.ما

        قبل التطرق للموضوع بتفصيل لا بد من الاشارة الى الاطار القانوني المنظم للبيئة والتنمية المستدامة بواسطة الظهير الشريف رقم1.14.09 الصادر في6 مارس  2014 بتنفيذ القانون الاطار رقم 99.12 بمثابة ميثاق وطني للبيئة والتنمية المستدامة الصادر بالجريدة الرسمية عدد 6240 بتاريخ 20 مارس 2014،هذا القانون يتكون من 35 مادة ويصب محتواه في معالجة وتوضيح الاجراءات الادارية والقانونية للحفاظ على البيئة من جميع انواع التلوث.

وفي هذا الموضوع يتعين الإشارة إلى المادة الأولى التي تنص على :"...ارساء نظام المسؤولية ونظام المراقبة البيئية ". وكذا المادة الثانية التي تنص على :

- مبدأ الاحتراز: "... يتمثل في اتخاذ تدابير ملائمة وفعالة ومقبولة اقتصاديا واجتماعيا لمواجهة الأضرار البيئية..."

- مبدأ المسؤولية :"... يقتضي التزام كل شخص ذاتي او اعتباري عام او خاص بإصلاح الأضرار التي سيلحقها بالبيئة." 

أما المادة 23 فإنها " تلزم المواطنات والمواطنين بإبلاغ السلطات المختصة بالأضرار والأخطار المحدقة بالبيئة وبكل فعل أو سلوك  من شانه إلحاق الضرر بالبيئة " .

وبناء على ما سبق ارتأيت بواسطة هذا المقال تبليغ السلطات الادارية والمنتخبة بالجماعة الترابية بوهودة والسلطات الإقليمية بتاونات بخطر اتساع مساحة التلوث البيئي بسبب معصرة الزيتون التابعة لجماعة بوهودة وذلك بإنشاء صاحب هذه المعصرة لمطرح وسط الأراضي الفلاحية المخصصة لزراعة الحبوب والقطاني المجاورة للطريق الرابطة بين الجماعة الترابية لبوهودة والجماعة الترابية لبني وليد( قرب قنطرة "بوطرابش" القريبة من منعطف "الفيتورة" في اتجاه بني وليد ).

     إن هذا المطرح عبارة عن ارض فلاحية اشتراها صاحب معصرة الزيتون المتواجدة بمدخل سوق سبت امتيوة الأسبوعي التي توجد بمحيطه مقرات السلطات المحلية لبوهودة ومؤسسات أخرى. ان المساحة التي أنشئ عليها هذا المطرح كانت أرضا فلاحية كباقي الأراضي المحاذية لها إلا أن مالكها الجديد حولها إلى مطرح لنفايات الزيتون المعروفة "بالمرج " أو " المرجان " الذي هو مادة سائلة ولزجة سامة وذلك بحفر صهريجين كبيرين يملؤهما بالمرجان المنقول من المعصرة بواسطة شاحنات صهريجية وهذا الفعل الفوضوي يؤدي الى تسرب المادة السامة من الصهريجين الى الجداول المجاورة التي تصب مجاريها بوادي ورغة الذي يوجد عليه سد الوحدة .

امام هذا الخطر البيئي على الأراضي الفلاحية المجاورة من حيث الروائح الكريهة وسقوط المواشي والحيوانات في هذه الصهاريج لانعدام اي وسيلة امنية بمحيطها، إضافة إلى تأثير المادة السامة على ماء الجداول الذي يستعمله الفلاحون لسقي الخضر وأشجار الفواكه وغيرها من الاستعمالات؛  فان هذا المطرح بحكم موقعه يعتبر خطرا على المحيط والبيئة الفلاحية وعلى المزارعين وماشيتهم الذين يعانون باستمرار من حشرة الناموس التي يفرخها هذا المطرح إبان اشتغالهم بحقولهم.

ومن خلال الاتصال المباشر بالفلاحين المجاورين عبروا بمرارة عن استيائهم لكونهم بلغوا السلطات المحلية بأضرار وخطر تواجد المطرح في وسط الاراضي الزراعية ابان انشائه ولكن دون جدوى؛ مع العلم ان الاضرار التي يسببها معروفة لدى الخاص والعام.

ويعد عدم اتخاذ اي اجراء قانوني ضد صاحب المطرح علامة استفهام كبيرة يمكن تفسيرها بوجهات نظر مختلفة ومتعددة:       

- بما أن السلطات المحلية والإقليمية بجميع مستوياتها لم تتخذ اي إجراء منذ إنشاء المطرح فان هذا الوضع يعد تقصيرا وتبخيسا غير مقبولين حسب تصريح المزارعين الذين لا مدخول لهم إلا استغلال اراضيهم في الفلاحة المعيشية للحصول على قوتهم اليومي وبالتالي فتسميم اراضيهم بهذه المادة من طرف شخص ذاتي يوحي بتواطئ مفضوح للمعنيين بالأمر معه على خراب هذه المنطقة مع دفع اشخاص اخرين للقيام بنفس الفعل.

 - إنشاء مطرح للنفايات كيفما كانت طبيعته يقتضي انجاز دراسات دقيقة ومختلفة لمعرفة التأثير البيئي لهذه النفايات على المحيط والفرشة المائية وغيرها من العناصر.

والسؤال المطروح هو: هل صاحب المعصرة قام بكل هذه الاجراءات وبالتالي حصل على الترخيص المطلوب لاستغلال المكان كمطرح لنفايات الزيتون؟     - من خلال الاطلاع في عين المكان على مطرح نفايات الزيتون نستنتج أن الجهات المسؤولة  غائبة وضاربة عرض الحائط بمصالح المزارعين ولا تعير اي اهتمام لا للبيئة ولا لتطبيق القانون الخاص بها وعليه فسكوتها يدفع بالفلاحين الى الاستغراب والريبة في مصداقيتها.

- إن صاحب مطرح نفايات الزيتون معروف بنفوذ الجماعة الترابية لبوهودة بما يملكه من محلات تجارية متعددة الأنشطة وهذا شيء محمود لخلق رواج تجاري بتزويد المجموعات السكنية بالمواد المختلفة التي يحتاجونها نظرا لبعدهم عن المراكز الحضرية والمعروف كذلك انه شارك في الانتخابات البرلمانية لسنة 2016  وفاز فيها بمعنى انه حاليا ينتمي الى جهاز السلطة التشريعية . 

فإذا كانت الديموقراطية وضمان حقوق المواطنين هي ان يتصرف أي شخص ذاتي أو اعتباري كيفما يحلو له دون ان تتدخل الجهات المسؤولة لتردعه وترجعه إلى الطريق السوي بواسطة قوة القانون الذي يعلو ولا يعلا عليه وعملا بمبدأ المواطنين سواسية أمام القانون فلا فائدة اذن من وجود هذه الادارة.   

وعليه  فان الفلاحين المجاورين لمطرح نفايات الزيتون يطالبون السلطات المحلية والإقليمية التدخل من اجل إغلاق هذا المطرح وإرجاع الحالة إلى ما كانت عليه لتلافي الضرر والخطر البيئي على هذه المنطقة كما انهم سيتابعون عن كثب تحركات المسؤولين  والإجراءات المتخذة في الموضوع وما ضاع حق من ورائه مطالب.

ع.الخليل التيالي.


507

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



السبسي يعترف بوجود خلل في أجهزة بلاده الأمنية

الجواهري: النمو سيعادل 5% وإطلاق الأبناك الإسلامية اقترب

اشتباكات عنيفة على الحدود بين السعودية واليمن وحكومة هادي تطلب تدخلا بريا

إسبانيا تحاصر "الدواعش" والفكر المتطرف بمراقبة ألف مسجد

الاوقات التي تكره فيها الصلاة

لطيران الروسي يتصدى لمدمرة أمريكية في البحر الأسود

تعقيب على نداء الكنانة

ليست برامج وليست مسلية أبداً !

| ردود فعل قوية على سب الصحافي بقناة الجزيرة أحمد منصور للصحافيين والسياسيين المغاربة

تذكّروا: الدب يأكل الجيفة!

ما سبب الاتساع الفوضوي لرقعة التلوث البيئي لمعاصر الزيتون بالجماعة الترابية لبوهودة باقليم تاونات ؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

عاجل : الملقب ب "بونوالة" في قبضة أمن فاس


قائد الزهور ينجح في أول مهمة ميدانية

 
السلطة الرابعة

لنا الشرف أن تطردنا يا عبد الله البقالي ... يا قامع الرأي يا قاطع الألسنة... يا نقيب يا حكيم


بيان للرأي العام

 
فن وثقافة

سامدي سوار ينقذ مرة اخرى مهرجان تيميتار من فضيحة كل سنة


المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلـيه تاونات من 12 إلى 14 يوليوز 2018 بـــــــــــــــــــلاغ

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

تيكريكرا – أزرو : مجزرة رهيبة بطلها رجل تعليم متقاعد تسفر عن ثلاثة قتلى وأربعة جرحى


بيان توضيحي للرأي العام

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL