مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         *ترحيل بعض المرافق الإدارية وأخرى أبوابها مغلقة في وجه ساكنة قرية با محمد.*             الحاجة الى تقوية الجبهة الداخلية لحزب الجرار             شكاية بخصوص شطط في استعمال السلطة من طرف باشا سيدي سليمان بالنيابة             تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة             فاس المحطة الطرقية النيران تلتهم ثلاث حافلات             ارتسامات الحاضرين اثناء التهام النيران ثلاث حافلات بالمحطة الطرقية وتأخر الوقاية المدنية ساهم في حرق حافلتين            تصريح" الحاج كروم"صاحب الحافلة التي التهمتها النيران داخل المحطة الطرقية فاس            تصريح" هشام شينون"حول الحالة المزرية للمحطة الطرقية بفاس والمسؤولون خارج التغطية            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

فاس المحطة الطرقية النيران تلتهم ثلاث حافلات


ارتسامات الحاضرين اثناء التهام النيران ثلاث حافلات بالمحطة الطرقية وتأخر الوقاية المدنية ساهم في حرق حافلتين


تصريح" الحاج كروم"صاحب الحافلة التي التهمتها النيران داخل المحطة الطرقية فاس


تصريح" هشام شينون"حول الحالة المزرية للمحطة الطرقية بفاس والمسؤولون خارج التغطية


وجهت رساالة خطيرة الى وزير التربية من باب الأكاديمية من فاس « UNM T »


تم هذا اليوم بجماعة أولاد الطيب التوقيع على الترخيص للعمران بين الفايق ورئيس العمران


تصريح "الابراهيمي ياسير " عن حركة الطفولة الشعبية فرع تاونات و حصيلة الاستفادة من التنمية البشرية


تصريح "عبدالرحيم الوالي"حول تخليد الذكرى ال13 لانطلاق التنمية البشرية


تخليدا لذكرى ال13 لانطلاق المبادرة البشرية كرم عامل إقليم تاونات الإعلاميين


"عبدالرحيم الوالي" ممثل قسم العمل الاجتماعي يعرض انطلاق الموقع الالكتروني www.indh-taounate.ma


كلمة السيد عامل إقليم تاونات رئيس اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية


افتتاح الذكرى 13 لانطلاق المبادرة الوطنية بايات من الذكر الحكيم


أشرف عامل إقليم تاونات على تسليم مفاتيح سيارات النقل المدرسي وسيارة الإسعاف


استنكار الاعتداء الشنيع الذي تعرض له عضو جمعية الكرامة من طرف الحارس بالزهور فاس

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

*ترحيل بعض المرافق الإدارية وأخرى أبوابها مغلقة في وجه ساكنة قرية با محمد.*


تطوان كبيرة علي مخططاتهم الصغيرة

 
رياضة

احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه


من مكالمة هاتفية إلى ملاكمة بين الصدراتي و صحفي....

 
جمعيات

مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو


جمعوي يدشن أولى أنشطته بقرى تاونات.. ويطالب بتفعيل الفصل 33 من الدستور

 
صحة

فريق موظفو مندوبية وزارة الصحة بإقليم الناظور يحتل المرتبة الثانية في نهائي دوري الصحة بجهة الشرق لك


توقيف "د.أسباعي" عن ممارسة المهام بصفة مندوب بوزارة الصحة

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

لنكن صادقين في نيل رضا الله تعالى


تصفية النفس من دلائل المواطنة الصالحة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

أحبك

 
 

مَنْ يقف وراء الفوضى في العراق ؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 أكتوبر 2017 الساعة 12 : 07


ماروك24.ما
قتل هنا و هناك ، سلب و نهب هنا و هناك ، طائفية كل يوم هنا و هناك ، فوضى و خراب و دمار و سفك دماء و زهق أرواح و تهجير قسري و نزوح بالملايين كلها جرائم فاقت كل التصورات حتى أزكمت روائحها النتنة أنوف الأحرار و الشرفاء في العالم بأسره فأصبح العراق على إثرها ساحة لتصفية الحسابات حتى باتت البلاد على شفير الهاوية لكن هل جاءت تلك الأحوال و الظروف السيئة من فراغ أم أنها وليدة مشاريع و مخططات اشتركت على تكوينها العديد من القوى التي تؤمن بمنطق القتل و سفك الدماء ؟ نعم الواقع العراقي يؤكد أن ما يجري لم يأتِ من فراغ بل بسبب قوى شيطانية تعددت عناوينها و كلها تشترك في وحدة الهدف خدمة لمصالحها و مشاريعها الفاسدة و مخططاتها القذرة و على حساب الشعب العراقي الذي أصبح ضحية لتلك المؤامرات الدنيئة و الإرادات الشيطانية العالمية التي استطاعت و بأسهل الطرق و أقل الخسائر من حصد ثمار مخططاتها التي حاكتها خلف الكواليس وليس بالغريب أن هذه الأيادي الخبيثة التي تسعى لدمار و هلاك العراق تمثلت أولاً بالمحتلين و أذنابهم الفاسدين من سياسيين عملاء مفسدين و عمائم سوء و جهل و غباء كانت و لا تزال أسوء قيادة شهدتها البلاد فالمعروف أن رجل الدين يتلخص عمله في أمور الدين و لا يتدخل في السياسة و الحروب العسكرية لأنه غير ملم بخفاياهما و دقائق أمورهما و بهذا سيكون مثالاً واضحاً للحكمة القائلة ( فاقد الشيء لا يعطيه ) فكيف إذاً بمرجعية لا تعرف التكلم باللغة العربية كيف لها أن تدير بلدٍ بأكمله ؟ وكيف بمرجع يجهل أساساً شؤون الحرب و خططها و تدابيرها و إدارة المعارك و اتخاذ التدابير اللازمة في الحروب سواء في السراء أو الضراء ؟ وهذا ما يفسر لنا حقيقة العلاقات المشبوهة القائمة بين المحتلين و المرجعية الفارسية في العراق والتي شهدت تطوراً كبيراً خلال الآونة الأخيرة تمخض عنها عودة طائفية بين العراقيين من جديد ولعل ما يجري من قتال عنيف بين مليشيات هذه المرجعية و مليشيات البيشمركة في كركوك وما يتبعها مستقبلاً من باقي مدن الشمال لهو خير شاهد على الخيانة و الدور الكبير الذي تلعبه تلك المرجعية الإيرانية و عمليتها السياسية الفاسدة في تحقيق مآرب أعداء العراق و سعيهم الجاد في تقسيم البلاد و خلق الفوضى و إراقة الدماء تحت مسمى الاحتكام إلى الدستور و حفظ وحدة البلاد ، و لكنه في الحقيقة أي دستور خرم هذا فالكثير من السياسيين و الشخصيات المرموقة العراقية كشفوا حقيقته وما يشوبه من هفوات و شحطات أظهرت للرأي العام مدى حجم جهل و غباء لهذه المرجعية البالية التي أوجبت على العراقيين التصويت لصالحه و اتخاذه دستوراً بدل القران الكريم فلولاها لما حصل هذا الخراب و الدمار و القتل و التهجير و النزوح في بلاد الرافدين

بقلم // الكاتب و الناشط المدني سعيد العراقي

 saeed2017100@gmail.com

 


442

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تاونات :بيان تضامني مع الزميل بوشتى بن فارس مدير موقع تاونات بريس

مجرد كلام لا يشبع البطون: شباط و السياسة و الكيف

ماهي افضل طريقة للدراسة ؟"

بعض من الأمور المنهي عنها

عن تفجيرات القاهرة في عهود الحكم العسكري

البام يعوض “غوغل أدسنس”و يغدق أموالا باهضة لشراء ود المواقع الإكترونية الأكثر مشاهدة

هل يجوز لأحد أن يخترق جهاز الكمبيوتر الخاص بالآخرين،

أسطورة الوجود والعدم

بين العقيدة والأخلاق

أمريكي يلقي تمساحا داخل مطعم للوجبات السريعة

مَنْ يقف وراء انهيار المؤسسة العسكرية السابقة في العراق ؟

مَنْ يقف وراء الفوضى في العراق ؟





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

واقعتا المعـلم وشرطي المرور؟


حريق يلتهم ثلاث حافلات لنقل المسافرين بفاس

 
السلطة الرابعة

مديرية الأمن وحدها لها الحق في مراقبة مردودية موظفيها


"عصابة" الصحافة تجتاح فاس و توقع بالمنتخبين و البرلمانيين لتمويل أنشطة مشبوهة

 
فن وثقافة

13 فنانا تشكيليا في معرض جماعي بملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي


لوحات الفنان التشكيلي عبد الله أوشاكور تكريم للمراة والهوية والتراث

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد طبيب محمد

 
شؤون دولية

بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة


حب النبي و دستوره الشريف من أخلاق الانسان الصالح

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

يا دولة الاحزمة الناسفة اليوم عليكم حسيبا

الصوم بين العبادة والعادة.

المديرية الجهوية للصحة فاس مكناس تخلد اليوم العالمي لصحة الفم و الأسنان.

بلاغ حول عقد لقاء تواصلي على مستوى إقليم تاونات مع رؤساء المجالس الترابية بالإقليم

خديحة بنت خويلد مدرسة التضحية و الإيثار

بشرى القاسمي تغني "غفرانك " في رمضان

فارس كرم يصدر كليب " منمنم" بفكرة مختلفة و شخصية جديدة

مهرجان ربيع الحي الحسني يختتم دورته الحادية عشر بالانفتاح على الثقافات الوافدة

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

الحاجة الى تقوية الجبهة الداخلية لحزب الجرار


شكاية بخصوص شطط في استعمال السلطة من طرف باشا سيدي سليمان بالنيابة

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL