مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         ﺗﺎﻭﻧﺎﺕ: ﻣﻮﻇﻒ ﻧﻘ&             افران والزيارة الملكية المفاجئة             الدار البيضاء .. اضطرشرطي استخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص من ذوي السوابق عرض عناصر الشرطة لاعتداء (             بيان مساندة الحركات الإجتماعية التونسية             مدرسة الغازي الحسيني بمنفلوري أصبحت مطرحا للنفايات بعد إغلاقها            ما ذا يقع بحي منفلوري "سوء التسيير " وهل المسؤول على مدينة فاس على علم بما يقع في الزهور؟             بغداد أهواري مدير المركز الاجتماعي المتعدد الاختصاصات زروالة..تغطية خاصة            ذ.بوشيخي المدرب الدولي والمستشار التربوي والمتخصص في التوحد            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

مدرسة الغازي الحسيني بمنفلوري أصبحت مطرحا للنفايات بعد إغلاقها


ما ذا يقع بحي منفلوري "سوء التسيير " وهل المسؤول على مدينة فاس على علم بما يقع في الزهور؟


بغداد أهواري مدير المركز الاجتماعي المتعدد الاختصاصات زروالة..تغطية خاصة


ذ.بوشيخي المدرب الدولي والمستشار التربوي والمتخصص في التوحد


سجين يحكي كيف كان يقضي يومه بسجن بوركايز فاس


Association Maroc Soleil Eau Vent Maroc


جنازة المرحوم التهامي الشاهدي الوزاني بمقبرة وسلان فاس"


المالحي راه الاجتماع اللي درتيو السيد الوزير ماشي فالمستوى


حسن العلمي علاش تم اقصاؤنا من لقاء رئيس الحكومة


تصريح عبدالاله السلاسي واش هاذ الاقصاء كان متعمد ولا خايفين من شي حاجة


الجيلالي نقاز السلطات المحلية مسؤولة على اقصاء الجمعيات


دوار الصبطي..شهادة جارة المرحوم "محمد خباش"اللهم ارحمه كانت له أخلاق حميدة...


دوار الصبطي..شهادة جارة المرحوم "محمد خباش"


دوار الصبطي..أم المرحوم "محمد خباش" تحكي كيف استقبل مقتل ابنها

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

بعد تربص للمنزل لازيد من شهر


مائدة مستديرة حول موضوع صحة الطفل بين الأسرة والمدرسة بالمركز الاجتماعي زروالة جماعة بني أنصار

 
رياضة

لما تحضر الروح الوطنية تكون النتائج الايجابية‎


تجديد المكتب المسير لجمعية النجاح لألعاب القوى بقرية با محمد

 
جمعيات

العنف بالوسط المدرسي موضوع ندوة وطنية بالثانوية الإعدادية بجماعة بوعادل تاونات


مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة بفاس يجدد مكتبه المسير

 
صحة

مشروع إصلاح وترميم المركز الصحي بني أنصار يجمع المجتمع المدني والجماعة ومندوبية وزارة الصحة بإقليم ا


شجاعة ممرضة أنقذت امرأة ورضيعا داخل القطار على مستوى واد أمليل

 
المرآة والمجتمع

بيان مساندة الحركات الإجتماعية التونسية


المرأة و تحديات العصر

 
دين ودنيا

حب الدينار والدرهم يبعدنا عن الله وطاعته


صلاة الجماعة تزعج ابليس وتكسر ظهره

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

صورة الطيار خالد يقبل يد وزير الدفاع السعودي

الكلاب تنبح والقافلة تسير

نعمان لحلو “يزّف” ابنته في عيد ميلادها السابع ـ صور+فيديو

 
 

جهات "غير صديقة" تشن بالجديدة حربا قذرة على الكوميسير رمحان


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 مارس 2015 الساعة 18 : 14


 

 أحمد مصباح

 

أعلنت المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بأمن الجديدة، منذ حوالي 8 أشهر، حربا بلا هوادة على  المنحرفين وتجليات الفساد الأخلاقي وأوكار الدعارة، وترويج "السموم". كما نفضت، تماشيا مع التوجيهات المديرية، الغبار على برقيات ومذكرات البحث الوطنية والمحلية، الصادرة في حق كبار مروجي المخدرات، والتي كانت تركن في الأرشيف، بعد أن طالها التناسي والنسيان.

هذا، وأضحت التدخلات الشرطية الناجعة في الشارع العام، وبتراب إقليمي الجديدة وسيدي بنور، مكلفة للمسؤول الأمني مصطفى رمحان، رئيس مصلحة الشرطة القضائية بأمن الجديدة، بعد أن باتت جهات "غير صديقة" تستهدفه في سمعته وفي أداء واجبه المهني، وتشهر به،  بغية النيل منه، بتبخيس عمله الأمني، والضغط عليه تحت مبررات واهية، وأشكال مفضوحة، لأسباب ودوافع لم تعد سرا على المتتبعين ل"الشأن الأمني"، قصد تركيعه، حتى تعود الأمور إلى ما كانت عليه في عهد "السيبة والتسيب"، التي ألفها الذين يصطادون في الماء العكر، منهم من أزعجته "المنافسة" الشرسة، وآخرون  أضحت مصالحهم مهددة من قبل "ماكينة" الإقليمية للشرطة، التي تحصد في طريقها الأخضر واليابس، سلاحها تفعيل القانون، وإحالة الجناة والمتورطين، دون التستر عليهم، على العدالة.

وهذا ما يستشف بالواضح والملموس من المساطر القضائية الجنحية والجنائية "النوعية" التي عالجتها مختلف فرق وأقسام الشرطة القضائية بالجديدة، وأحالت بموجبها منحرفين ومجرمين ومطلوبين للعدالة من العيار الثقيل، على النيابة العامة المختصة. وبالمناسبة، وعلى سبيل المثال فقط،  فقد حطمت الاعتقالات التي  طالت، خلال الأشهر ال8 الأخيرة، المبحوث عنهم على الصعيدين الوطني والمحلي، أرقاما قياسية، لم تسجل البتة في عهد أي مسؤول أمني إقليمي سابق.  

هذا، ويحاول بعضهم استدراج معاذ الجامعي، عامل إقليم الجديدة، واستمالته، باعتماد ادعاءات واهية في حق رئيس مصلحة الشرطة القضائية، اتضح أنها مغلوطة ومغالطة للحقيقة والواقع. إذ يتعين على السلطة الإقليمية الأولى معاذ الجامعي، المسؤول الأمني الإقليمي الأول، بحكم الصلاحيات الأمنية الموسعة التي كان الملك محمد السادس منحها للولاة والعمال في جهات وأقاليم المملكة، في أعقاب  ظهور حركة "التشرميل". (يتعين عليه) التعامل بحيطة وحذر  مع الحرب القذرة المعلنة على الكوميسير الممتاز  مصطفى رمحان. إذ يكون السبيل في ذلك أو إلى ذلك، العمل على تحديد الجهات التي تقف في الخفاء أو في الظل، وراء هذه الحملة المسعورة اللاأخلاقية. ما قد يسهل معرفة الغاية أو الغايات المتوخاة،  رغم أنها  تبدو واضحة وضوح الشمس في سماء فصل الصيف .. حيث يكون أحيانا "توضيح الوضائح من أبشع الفضائح".

هذا، فإن الخدع والحيل لن تنطلي على معاذ الجامعي، عامل إقليم الجديدة، هذا المسؤول الأمني الإقليمي الأول، والمسؤول الترابي الإقليمي المخضرم، الذي عاش وعايش فترات ولاية رؤساء الأمن الإقليمي الحسن بومدين، ونورالدين السنوني (التحغة الناذرة)، وأخرهم عزيز بومهدي، ناهيك عن الرؤساء الذين تعاقبوا على المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بأمن الجديدة (خليل زين العابدين، وإبراهيم لوراوي، ومصطفى رمحان). وهو بدرايته للأمور، ما ظهر منها وما خفي، وبحنكته المعهودة في وزارة الداخلية، يعرف الحقيقة ويعيها جيدا. وهو يفطن إلى مقالب  الجهات "غير الصديقة" التي تحاول جادة التضليل والمغالطة، سلاحها في ذلك الافتراء والتشهير والإساءة إلى رئيس المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بالجديدة، الذي يحظى بالمناسبة بتقدير رؤسائه القضائيين في النيابة العامة لدى قصر العدالة بالجديدة. تشهير وإساءة  يستهدفان أيضا، باستهداف الكوميسير الممتاز مصطفى رمحان، باعتباره شخصا معنويا،  الأمن الإقليمي بالجديدة، والمديرية العامة للأمن الوطني.

هذا، وعلمت الجريدة أن رئيس الشرطة القضائية قرر رفع شكاية في النازلة، على خلفية جرائم الصحافة والنشر (القذف، التشهير، نشر أخبار زائفة من شأنها إثارة البلبلة، السب ...).

ومن جهة أخرى، وتفاديا للحساسيات، فقد بات أكثر إلحاحا  أن يعمد أمن الجديدة إلى أجرأة "المقاربة المديرية ثلاثية المحاور"، من خلال الانفتاح على المجتمع المدني،  وإحداث خلية إقليمية للصحافة والاتصال، تكون، كما يقول المثل الدارجي  "على حقها وطريقها"، بالاقتداء والاستعانة بتجربة ولاية أمن الدارالبيضاء الرائدة، أو تجربة الإدارة المركزية.

 

 


737

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



جهات "غير صديقة" تشن بالجديدة حربا قذرة على الكوميسير رمحان

ولاية امن فاس;.والي امن فاس في لقاء تواصلي مع المجتمع المدني





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

رفقا بصغيرات فاس المخفية و عائلاتهن أيها المصورون الصحافيون


نداء الى المحسنين

 
السلطة الرابعة

شكاية ضد المنبر الالكتروني"فاس نيوز ميديا"


بيان استنكاري

 
فن وثقافة

''درتي فيها صحافة'' جديد الفنان مروان العميري


الفنان محمد التسولي يقدم مسار حياته في عتبات ومحطات بفاس

 
مال واعمال

مديرة القرض الفلاحي بجهة الرباط في قلب فضيحة ابتزاز وتبييض أموال وعرقلة لمشاريع فلاحي أخنوش


السعودية وحروب تسعير النفط في الشرق الأوسط

 
حوادث

الدار البيضاء .. اضطرشرطي استخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص من ذوي السوابق عرض عناصر الشرطة لاعتداء (


حرب كلامية بين الجمعيات سببها بيدوفيل فاس

 
شؤون دولية

إلى قامات الفكر والثقافة .. الناس ابتأست الدعوات الفارغة


سينا قنبري شاهد عيان على قمع المتظاهرين في ايران

 
تقارير خاصة

تفاصيل حجز كمية هامة من المواد الغذائية المهربـة و الفاسدة


المديرية العامة للأمن الوطني تصدر بيانا حقيقيا

 
في الواجهة

" فيسبوكي" يجمع أبناء تاونات عبر برنامج "في الواجهة"


"الحموشي و اوليداتو" رجال سنة 2017

 
كتاب الرأي

جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي


المدلّسون التيميون يتناقلون الإكذوبة ‏‎لجعلها من المسلّمات ‎!!!

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

ازدواجية الاستدلال الطائفية عند ابن تيمية ..إباحة الدم والخراب للتكفيريين والدواعش..!!

يا دولة الاحزمة الناسفة اليوم عليكم حسيبا

الصوم بين العبادة والعادة.

المديرية الجهوية للصحة فاس مكناس تخلد اليوم العالمي لصحة الفم و الأسنان.

بلاغ حول عقد لقاء تواصلي على مستوى إقليم تاونات مع رؤساء المجالس الترابية بالإقليم

خديحة بنت خويلد مدرسة التضحية و الإيثار

بشرى القاسمي تغني "غفرانك " في رمضان

فارس كرم يصدر كليب " منمنم" بفكرة مختلفة و شخصية جديدة

مهرجان ربيع الحي الحسني يختتم دورته الحادية عشر بالانفتاح على الثقافات الوافدة

 
أخبار دولية

كوبيتش والسيستاني مَن يُقلد منَ ؟!!.


زمبابوي: "التمساح" ايمرسون مانغاغوا رئيسا جديدا وعدو جديد للمغرب.

 
تمازيغت

يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟


وضعية الامازيغية بالمغرب على ضوء توصيات لجان الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان: المسارات والحصيلة

 
شؤون سياسية ونقابية

ﺗﺎﻭﻧﺎﺕ: ﻣﻮﻇﻒ ﻧﻘ&


افران والزيارة الملكية المفاجئة