مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         هادي انجح فيها السيد والي جهة فاس مكناس             مقتل شاب عشريني بحي أساكا خنيفرة             مصرع سيتيني دهسا بضواحي تاونات             الترهيب و الهلع يعود لنفوس ساكنة حي ايت عمي علي –مريرت             تصريح "رشيد العمري" المدير الاقليمي لشركة أوزون بفاسحول تدبير نفايات عيد الأضحى            شارك في احتفال اليوم الوطني للمهاجر المغربي فرقة أحيدوس التراثية            احتفالا باليوم الوطني للمهاجر "جمعية أطلس بألمانيا وجمعية العهد الجديد تكرم بعض الضخصيات            مداخلة " خريبش اسماء" رئيسة جمعية الفكر الجديد للتنمية المستدامة            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح "رشيد العمري" المدير الاقليمي لشركة أوزون بفاسحول تدبير نفايات عيد الأضحى


شارك في احتفال اليوم الوطني للمهاجر المغربي فرقة أحيدوس التراثية


احتفالا باليوم الوطني للمهاجر "جمعية أطلس بألمانيا وجمعية العهد الجديد تكرم بعض الضخصيات


مداخلة " خريبش اسماء" رئيسة جمعية الفكر الجديد للتنمية المستدامة


مداخلة "ابتسام دحماني"نائبة العمدة حول الملتقى الوطني الأول لمغاربة العالم


مداخلة "الحسين المالكي" رئيس جمعية اطلس سوسيو ثقلفية المانيا


مداخلة "عبدالرحيم بوزيدي"الكاتب العام لجمعية اطلس سوسيوثقافية فرانكفورت المانيا


تصريح "عبدالسلام مستقيم" مدير شر كة وفاعل جمعوي


تصريح "الحسين المالكي"رئيس جمعية اطلس سوسيو ثقافية المانيا


تصريح "عبد الرحيم بوزيدي"الكاتب العام لجمعية اطلس سوسيو ثقافية المانيا


تصريح " أسماء خريبش"رئيسة جمعية الفكر الجديد للتنمية المستدامة حول الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر


تصريح " ابتسام الدحماني"نائبة العمدة حول الاحتفال باليوم الوطني للمهاجر


تصريح بائع الاكباش ومعانات الفلاح


طالب افريقي يحكي كيف تعرض للسرقة صباح يوم17 غشت على الساعة ألرابعة بودادية فريدة الزهور فاس

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

مصرع سيتيني دهسا بضواحي تاونات


إستياء ساكنة مريرت من الإنقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي

 
رياضة

منظمة كشاف الأطلس تسدل الستار على المرحلة التخييمية بمخيم فرخانة


أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي

 
جمعيات

مريرت : ما سر عدم إشراك المواطنين في أعمال المركب متعدد الاختصاصات بمريرت


البلاغ الصحفي

 
صحة

وزير الصحة يقوم بزيارات ميدانية وتتبع للمنجزات والأوراش الصحية بإقليم الحسيمة


مواطن من قرية با محمد يسير نحو التهلكة بسبب الاهمال الطبي وغياب مستشفى بالمنطقة

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

أحبك

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

 
 

التسامح والازدهار الإسلامي في عصر العلامة الأندلسي ابن عربي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 ماي 2016 الساعة 33 : 05


ماروك24.ما


ولد مُحيي الدين محمد بن عربي في بلدة مرسية بالأندلس قبل 850 عاما. وهو أحد أشهر المتصوفين ولقبه أتباعه "بالشيخ الكبير" وتنسب إليه الطريقة الأكبرية الصوفية. وعلى الرغم من الدور الرائد لابن عربي في الصوفية الإسلامية، إلا أن ذكراه كادت تنمحي في إسبانيا. ماريان بريمر يعيد ذكرى ابن عربي إلى ذهن موقع قنطرة من خلال نظرة على أعمال الشيخ الصوفي وعصر الازدهار الإسلامي في الأندلس. عصر اتسم بالتسامح بين الأديان وما أحوج عالمنا في يومنا هذا إلى التسامح.

عند مغادرة الباب الخلفي للمذبح العظيم المطعّم بالذهب والتماثيل العديدة لمريم العذراء في بهو كنيسة سان سلفادور في أشبيلية، يصل المرء إلى بهو خلفي صغير وترن في الأذن أجواء نغمات آلة الكمان في الكنيسة المبنية على طراز الباروك ويقع البصر على بركة مياه ثُمانية الأضلاع. 

كثير من السياح لا يلاحظون هذا المكان الصغير في ظلال الكنيسة العملاقة. وقبالة الجدار المطلي بالأصفر والذي يحد البهو، توجد بقايا ثلاثة أقواس حجرية تعلوها قمة برج مربع.

ليس هناك مايذكرنا هنا أن هذا البرج كان يوما ما مأذنة وأن البهو كان مخصصا لوضوء المصلين. المسجد أطلق عليه أول الأمر "ابن عديس" وكان أهم مساجد أشبيليه وملتقى مسلمي المدينة. العلامة الصوفي الشهير محيي الدين بن عربي وكبير حكماء مسلمي إسبانيا في القرن الثاني عشر كان يتردد على المسجد وذكره في حكاياته عن سيرته الخاصة. 

مصادر الإلهام من إسبانيا حتى إندونيسيا

لم تتأثر فلسفة الصوفية الإسلامية كما تأثرت بالعمل العظيم حول تطوير الصوفية الإسلامية على يد العلامة ابن عربي والذي مر على ميلاده في السادس والعشرين من يوليو/ تموز ثمانميئة وخمسون عاما. تجاوز عدد كتب وأعمال ابن عربي الثلاثمئة ويراه كثيرون شيخ المعرفة وكنز الحكمة. التراث الأدبي للعلامة الصوفي ابن عربي ألهم العلماء من عرب إسبانيا وحتى إندونيسيا المسلمة في الشرق. وأطلق العلماء عليه اسم "شيخ الصوفية الأكبر".  

من أشهر أعمال ابن عربي "الفتوحات المكية" و"فصوص الحكم". واحتاج ابن عربي لأكثر من ثلاثين عاما للانتهاء من كتابه "الفتوحات" الذي يضم آلاف الصفحات باللغة العربية. هذه الموسوعة الضخمة وحدت مصادر المعرفة الثلاثة وهي التقاليد والعقل والإلهام الروحي. أما كتابه "فصوص الحكم" فجاء أقل حجما ولكنه كان أكثر ثراءً في محتواه وتناول أسرار الأنبياء والرسل في ظل الحقائق الوجودية. 

 

في قبو كنيسة سان خوان دي ديوز في مدينة مرسية منشأ ابن عربي توجد بقايا محراب. في هذا المكان وفي زمن ميلاد ابن عربي في عام 1165 كان يوجد أهم مساجد مرسية.

تتميز كتابات بن عربي بالكونية والتعدد الثري مع قدرة مدهشة على تناول قضايا مركزية وشائكة تتعلق بالخبرة البشرية. الباحث البريطاني المختص بأعمال ابن عربي شتيفان هيرتنشتاين كتب في عمله عن قصة حياة الشيخ الأكبر "هناك عدد قليل بمقدوره الادعاء أنه قرأ أكثر من جزء من أعمال بن عربي ومنهم عدد أقل يجرؤ على القول إنه فهم محتواه".

هذا التراث الفلسفي والتاريخي الواسع يجد الآن من يهتم به في إسبانيا. رغم ذلك لاتوجد لافتة واحدة في إشبيليه تذكرنا بالعلامة ابن عربي الذي عاش في المدينة سبعة وعشرين عاما. ولد بن عربي في مرسية عام ألف ومئة وخمسة وستين. وحضر ابن عربي وهو في السابعة من العمر مع والده إلى أشبيليه. ولعبت كبرى مدن الأندلس دورا مهما في مصير ابن عربي كعلامة للصوفية.

أشبيليه – بوتقة الثقافات

تحولت أشبيليه إلى بوتقة للثقافات تحت حكم دولة خلافة الموحدين. وازدهرت العلوم والشعر والفلسفة والمقدسات وعلوم الدين والعلمانية. وفي حضن هذا المزيج الثقافي نشأ ابن عربي وأظهر مبكرا قدراته الروحية وفسر الرؤى وآثر الاعتزال بين الأطلال القديمة.

 وفي شبابه درس ابن عربي علوم القرآن والحديث وأثرى المجتمع بتلاميذه من علماء الصوفية والشيوخ من الرجال والنساء. وفي مراحل حياته الأخيرة قضى بن عربي بعض الوقت في مكة والأناضول. وفي عام 1240 توفي ابن عربي في دمشق عن عمر ناهز الخامسة والسبعين. ويقع قبره في أحد ضواحي العاصمة السورية وأصبح مزارا مهما للصوفيين. 

ولكن كيف لا يكاد أحد يريد اليوم في أشبيليه أن يوضح العلاقة بين المدينة وابن عربي؟ الباحثة غراسيا أنكويتا التي تهتم منذ سنوات بالتصوف الإسلامي  كتبت رسالة الدكتوارة الخاصة بها في جامعة أشبيليه عن عمل ابن عربي. وكتبت الباحثة: "الكثيرون من الإسبان يدركون أن الجزء الأعظم من تقدمهم يرجع إلى فضل الحضارة الإسلامية. غير أن أكبر الشخصيات للحضارة الأندلسية مثل ابن عربي لم تجد مكانها بعد في ذاكرة المثقفين الإسبان". وبالنسبة لكتابات ابن عربي فهي ليست سهلة التفسير، كما أنها باللغة العربية وهو ماجعلها مهملة.

 

الأندلس ظلت لوقت طويل أكثر مناطق أوروبا تقدما وحتى اليوم تقف الأعمال المعمارية شامخة مثل قصر الحمراء في غرناطة أو جامع قرطبة، فضلا عن إنجازات الفلاسفة مثل المفكر الإسلامي ابن رشد أو زميله اليهودي ابن ميمون.

بدأ اهتمام غراسيا أنكويتا بالتصوف عندما كانت تتعلم في المدرسة التعاليم الروحانية للكابالا ومسيحية الباروك الإسبانية. وفي الجامعة تعرفت لأول مرة على أعمال ابن عربي وبدأت في البحث. وعن ذلك قالت: "لقد انبهرتُ بهذه الحكمة التي عالج بها بن عربي كل قضية، وانبهرت بذلك التفهم للكون والحياة وكيفية هذا الربط بين الحقائق الملموسة والمعرفة الروحية".

أبحاث قليلة عن ابن عربي

الأندلس ظلت لوقت طويل أكثر مناطق أوروبا تقدما وحتى اليوم تقف الأعمال المعمارية شامخة مثل قصر الحمراء في غرناطة أو جامع قرطبة، فضلا عن إنجازات الفلاسفة مثل المفكر الإسلامي ابن رشد أو زميله اليهودي ابن ميمون.

الباحثة أنكويتا كانت أول من كتب رسالة للدكتوارة عن ابن عربي في إسبانيا. وهي تقول إن دراسة الصوفية يتم إهمالها في المدارس الإسبانية وتشرح قائلة: "في إسبانيا لا يوجد سوى عدد قليل للغاية من الأكاديميين الذين عالجوا أعمالا لا بن عربي بشكل جيد". على الرغم من ذلك تعتقد أنكويتا أن إرث بن عربي سيعاد اكتشافه من جديد في إسبانيا. 

من سمات تعاليم ابن عربي هو ذلك الإحساس بالكون، فلم يكتفِ بإبراز التقاليد الإسلامية في ضوء معناها الداخلي وإنما اهتم أيضا بالفلسفة اليهودية والمسيحية.

هذا التعدد والتكامل في النظرة أصبحا من أهم معالم تفكير ابن عربي. ويتضح هذا عندما يتحدث عن التوحيد بين العقل والروح. كما عالج بن عربي المتناقضات في إطار متكامل منسجم وكشف النقاب عن مشاكل كثيرة تضغط على العالم حتى يومنا هذا، كما كانت موجودة في عصره.

ماريان بريمر

ترجمة: حامد سليمان

 


506

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم

وضع المهاجرين واللاجئين بالمغرب يوحد الفعاليات الحقوقية والتربوية بالجديدة

حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

تاونات :بيان تضامني مع الزميل بوشتى بن فارس مدير موقع تاونات بريس

الغزالي: اتفاق 25 مارس بين الدولة و المعتقلين الإسلاميين اختبار لمصداقية وزير العدل الرميد

الامانة المحلية لحزب الاصالة و المعاصرة بمدينة تيسة تصدر بيان تنديدي الى الراي العام الوطني

41 منظمة تطالب اوروبا بحظر تصدير العاج في اطار حماية الفيلة في افريقيا من الانقراض

المال والصحة والدين .. مصادر سعادة المغاربة في العصر الحالي

عاصفة الحزم السعودية فاجأت الأمريكيين

بيان حقيقة حول ما نشر بجريدة FES 24 بخصوص اعتقال الناطق الرسمي للجنة المشتركة بتهمة الخيانة الزوجية

تطوير مناهج التعليم بين متطلبات الواقع والضغوط الخارجية

التسامح والازدهار الإسلامي في عصر العلامة الأندلسي ابن عربي





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

لقاء بين مختلف جمعيات فاس


جمعويون يطالبون الملك بمحاكمة والي جهة فاس مكناس

 
السلطة الرابعة

لنا الشرف أن تطردنا يا عبد الله البقالي ... يا قامع الرأي يا قاطع الألسنة... يا نقيب يا حكيم


بيان للرأي العام

 
فن وثقافة

سامدي سوار ينقذ مرة اخرى مهرجان تيميتار من فضيحة كل سنة


المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلـيه تاونات من 12 إلى 14 يوليوز 2018 بـــــــــــــــــــلاغ

 
مال واعمال

صاحب مطعم قصر الدجاج بمسجد سعد بن ابي وقاص فوق القانون


أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون

 
حوادث

مقتل شاب عشريني بحي أساكا خنيفرة


حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

الاحتفال باليوم الوطني للجالية المغربية المقيمة بالخارج بإقليم تاونات


شبكة الخط الساخن الإخبارية تدشن إستطلاع رأى قومى حول شخصية العام عربياً

 
في الواجهة

الترهيب و الهلع يعود لنفوس ساكنة حي ايت عمي علي –مريرت


والي امن اكادير مطالب بالتحرك سريعا بعد ان طال الكريساج بيوت عباد الله وروع طمأنينة الموطنين‎

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

هادي انجح فيها السيد والي جهة فاس مكناس


الاستثمار بقرية با محمد بين النصب والعدالة.

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL