مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         الوطن .. والبقرة .. والكاهن             فاس : أعراب يحتج بشدة على تصريحات الصنهاجي             ترآس السيد باشا منطقة سايس فاس لقاء تواصليا مع المجتمع المدني             فاس المدينة تجدد الولاء و الإخلاص لعاهل البلاد             فضيحة من العيار التقيل امراة تضع مولودها بباب مستشفى عمومي بالمغرب            تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....             تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....             خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

فضيحة من العيار التقيل امراة تضع مولودها بباب مستشفى عمومي بالمغرب


تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....


تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....


خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


توفي أحد ضحايا انفجار قنينة الغاز بظهر الخميس بسبب الاهمال الطبي بالمركب ألاستشفائي بفاس (فيديو)


رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية الفاسية باب الخوخة يطرد عاملا بدون سند قانوني (فيديو)


حارس سوق جمعية الكرامة الزهور فاس فوق القانون


تصريح "فاطمة السكوري"بخصوص المساعدات الانسانية التي تقدمها الجمعيات لنزيلات المؤسسة الخيرية باب الخوخة


عباس بنحربيط :كفانا بلطجية بفاس العتيقة


الكلمة الختامية ل"محمد مفيد" مع أناشيد دينية بباب الخوخة فاس


تغطية خاصة للحفل التكريمي الذي نظمته الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة


الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة تكرم الشخصيات التي تمد يد المساعدة للمركز


الجمعية الخيرية الإسلامية تكرم عمدة فاس ينوب عنه حسن بومشيط

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

اعتقال مواطن صويري هاجم مفتش وضابطي شرطة ويصيبهم بجروح


تاونات : مبادرة توزيع "مساعدات غذائية" على فئات معوزة بتافرانت

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو


جمعوي يدشن أولى أنشطته بقرى تاونات.. ويطالب بتفعيل الفصل 33 من الدستور

 
صحة

ملف "العمليات القيصرية" يعود إلى الواجهة.. وأخصائي: التقرير يفتقر إلى العلمية


د.محمد أعريوة وذ.عبداله الشنفوري وجها لوجه(ازمة حوار)

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

أحبك

 
 

إيران أخطأت حساباتها في اليمن


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أبريل 2015 الساعة 06 : 19


 

 

حتى في رأي الأميركيين الذين غضوا النظر لسنوات عن التمدد الايراني في العراق وسورية، فإن طهران وحلفاءها الحوثيين وعناصر النظام السابق في اليمن "أخطأوا في حساباتهم" وتمادوا في التوسع الى عدن، وتهديد أمن دول "مجلس التعاون الخليجي".

غلطة عدن هي المنعطف الذي أطلق عمليات "عاصفة الحزم" في تحول استراتيجي للعمل العربي قد يمهد لتحولات أخرى إقليميا.
واشنطن لم تتفاجأ بالتحرك العسكري في اليمن والذي لم يكن من باب المصادفة أن يعلن بدأه السفير السعودي في الولايات المتحدة عادل الجبير، وعلى بعد كيلومترات من البيت الأبيض. فـ "عاصفة الحزم" هي المرة الأولى منذ الحروب العربية - الاسرائيلية التي تتحرك فيها دول المنطقة عسكريا من دون مشاركة أميركية، على رغم أنه تم "إبلاغ" واشنطن واستعرضت معها الخيارات المتاحة منذ بدء الأزمة في اليمن الصيف الفائت.
الموقف الأميركي يدعم العمليات وفق ما أكد الرئيس باراك أوباما لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز. وهو، على غرار الرياض، ملتزم حلا سياسيا للأزمة. التلاقي الأميركي - السعودي ينعكس أيضا في قراءة البعد الجيو-استراتيجي في صنعاء، والخيوط الايرانية الداعمة للحوثيين وجماعة النظام السابق. ففي حين أكد الجبير لمحطة "أن.بي.سي" أن عاصفة الحزم "تهدف الى حماية الشعب اليمني والدفاع عن حكومته الشرعية من مجموعة مدعومة من إيران وحزب الله"، تحدث مسؤولون أميركيون عن "تلقي الحوثيين تدريبات من الحرس الثوري الايراني".
مصادر في العاصمة الأميركية تذهب أبعد من ذلك، وتلفت الى تواجد عناصر من "حزب الله" اللبناني في صعدة، والى ان مقاتلين حوثيين توجهوا الى لبنان بغرض التدريب. حتى القناة "المسيرة" الحوثية، تتشابه في الشكل والمضمون مع قناة "المنار" التابعة للحزب. وعلى رغم ذلك، فالوضع اليمني لم يكن ليؤدي الى ضربات جوية، لولا انقلاب الحوثيين على الشرعية في صنعاء وشل الحكومة وتقويض السلطات الأمنية، وصولا الى تهميش وحرق المرحلة الانتقالية ومعها مسودة دستور جديد للبلاد.
رهان الحوثيين عندما توجهوا الى عدن، كان على رضوخ المنطقة والمجتمع الدولي للأمر الواقع والاستسلام لمكاسبهم العسكرية. فحسابات الحوثيين وعلي عبد الله صالح وايران كانت تقوم على ان واشنطن المنشغلة بمفاوضات الملف النووي في لوزان، والدول العربية المشاركة في غارات التحالف ضد "داعش" لن تجازف في التحرك في اليمن وستتخلى عن الرئيس هادي. هذه الحسابات أغفلت الجغرافيا والتاريخ والأهمية الاستراتيجية لليمن بالنسبة الى دول الخليج ومصر، وقللت من اعتبارات الأمن الاقليمي ومكافحة الارهاب بالنسبة الى الأميركيين.
هدف "عاصفة الحزم" استراتيجي بالدرجة الأولى، ما يعني ان العمليات ستستمر لفترة غير معروفة. فعدن وصنعاء وصعدة ليست تكريت وبغداد ودرعا بالنسبة لأمن السعودية، وسيناريو الفوضى والتمزق في اليمن غير مقبول أميركيا لأنه سيحول هذا البلد "مغنطيسا" للمجموعات الارهابية أيا كان ممولها. وهنا كان خطأ حسابات ايران التي جرت حلفائها اليمنيين الى مواجهة كانوا بغنى عنها.


جويس كرم - الحياة


838

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم

وزير الداخلية العراقية يرفض الهدنة مع "داعش"

حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

تنظيم "داعش" يعلق راياته السوداء فوق أقدم الكنائس العراقية

الاستخبارات الأمريكية ترفع إيران وحزب الله من قائمة الإرهاب

فرنسا تريد اتفاقا يضمن عدم تمكن إيران من امتلاك قنبلة ذرية

تاونات: قائد قيادة عين عائشة بتاونات ينجح في تحدي بناء قنطرة للراجلين على وادي ورغة

الإندبندنت: هل تصبح اليمن ساحة لحرب دولية جديدة بالوكالة؟

الطائرة الألمانية المنكوبة: مساعد الطيار "تعمد إسقاطها"

النقابة المستقلة للصحفيين المغاربة تعفي الامين الجهوي لفاس

إيران أخطأت حساباتها في اليمن





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

أمن فاس يلقي القبض على أربعة (04) لصوص


تحية لكل احرار الفكر والضمائر الحية بمملكتنا المغربية الابية.

 
السلطة الرابعة

صحافيون يستنكرون ويكشفون عن “خروقات” في نقابة البقالي ويطالبون بالتغيير والإصلاح


عاجل : مخبر النقابة الوطنية يتجسس بكاميرا خفية على الصحفيين المشاركين في لقاء تواصلي للائحة “التغيير

 
فن وثقافة

13 فنانا تشكيليا في معرض جماعي بملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي


لوحات الفنان التشكيلي عبد الله أوشاكور تكريم للمراة والهوية والتراث

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

الوطن .. والبقرة .. والكاهن


فاس : أعراب يحتج بشدة على تصريحات الصنهاجي

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL