مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         توقيف ايطالي بطار سايس كان متجها الى مدينة مدريد اسبانيا             ولاية أمن فاس.. اعتقال ثلاثة أشخاص بحوزتهم ألف قرص إكستازي             سلام عليكم أرواح فاجعة و محرقة طانطان .             المدير السابق للمعهد الملكي لتكوين الأطر وسياسة الثناء والمدح للأقلام المأجورةالمدير السابق للمعهد ا             تصريح" مصطفى العيدوني"ذ.الاجتماعيات بالثانوية بلعربي حول الاعتداء الذي تعرض له مدير المؤسسة            قتلى و عشرات الجرحى في حادث انقلاب قطار ببوقنادل            جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تعيش تحت وطأة التهميش والاقصاء             جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تحت المجهر            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح" مصطفى العيدوني"ذ.الاجتماعيات بالثانوية بلعربي حول الاعتداء الذي تعرض له مدير المؤسسة


قتلى و عشرات الجرحى في حادث انقلاب قطار ببوقنادل


جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تعيش تحت وطأة التهميش والاقصاء


جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تحت المجهر


تعسف قائد جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو يخرج الساكنة للاحتجاج


معانات ساكنة جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو


نظم المرشدون السياحييون الغير الشرعيين وقفة احتجاجية أمام بوجلود بفاس


البحلويون يتسابقون في أخذ عينات من الحلوى ويفرون من الإعلاميين


تصريح "مصطفي" مفهوم المذكرة الترافعية للولوج الى الخدمات الصحية


تصريح "د. سعاد التيالي"" حول المذكرة الترافعية للولوج الى الخدمات الصحية


تصريح "ذ. حسن الدحماني" حول المذكرة الترافعية للولوج الى الخدمات الصحية


مداخلة "عبدالعالي بودمة"مسؤو ل عن خلية الاتصال بمركز سايس لحماية الطفولة والأسرة


التسمم سبب في وقفة احتجاجية للطالبات أمام باب المركب الاستشفائي بفاس


"ع.ر"كيسب المغاربة من طنجة لكويرة ولا أحد يحرك ساكنا

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

جريمة " إرهابية " ضد مهاجر مستثمر سوري بآوطاط الحاج بإقليم بولمان


العنوصر على صفيح ساخن واستنفار شديد من الساكنة

 
رياضة

سلام عليكم أرواح فاجعة و محرقة طانطان .


المدير السابق للمعهد الملكي لتكوين الأطر وسياسة الثناء والمدح للأقلام المأجورةالمدير السابق للمعهد ا

 
جمعيات

بحضور نادي lions Fes تم فتح أقسام التعليم الأولي، وانطلاق برنامج الفرصة الثانية ـ الجيل الجديد ـ لمو


خنيفرة : إنتكاسة وشلل بمدينتي مريرت و القباب بسبب السياسات و التسيير الفاشل لمسؤولي المجالس البلدي

 
صحة

عاجل. في هذه الأثناء عدة إصابات بحالة تسمم بالحي الجامعي بفاس سايس إناث


دار الولادة بتازوطة.. «أطلال» فااارغة وأبوابها مغلوووقة لا تقدم الخدمات الطبية الضرورية للحوامل اللو

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

إيران أخطأت حساباتها في اليمن


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 أبريل 2015 الساعة 06 : 19


 

 

حتى في رأي الأميركيين الذين غضوا النظر لسنوات عن التمدد الايراني في العراق وسورية، فإن طهران وحلفاءها الحوثيين وعناصر النظام السابق في اليمن "أخطأوا في حساباتهم" وتمادوا في التوسع الى عدن، وتهديد أمن دول "مجلس التعاون الخليجي".

غلطة عدن هي المنعطف الذي أطلق عمليات "عاصفة الحزم" في تحول استراتيجي للعمل العربي قد يمهد لتحولات أخرى إقليميا.
واشنطن لم تتفاجأ بالتحرك العسكري في اليمن والذي لم يكن من باب المصادفة أن يعلن بدأه السفير السعودي في الولايات المتحدة عادل الجبير، وعلى بعد كيلومترات من البيت الأبيض. فـ "عاصفة الحزم" هي المرة الأولى منذ الحروب العربية - الاسرائيلية التي تتحرك فيها دول المنطقة عسكريا من دون مشاركة أميركية، على رغم أنه تم "إبلاغ" واشنطن واستعرضت معها الخيارات المتاحة منذ بدء الأزمة في اليمن الصيف الفائت.
الموقف الأميركي يدعم العمليات وفق ما أكد الرئيس باراك أوباما لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز. وهو، على غرار الرياض، ملتزم حلا سياسيا للأزمة. التلاقي الأميركي - السعودي ينعكس أيضا في قراءة البعد الجيو-استراتيجي في صنعاء، والخيوط الايرانية الداعمة للحوثيين وجماعة النظام السابق. ففي حين أكد الجبير لمحطة "أن.بي.سي" أن عاصفة الحزم "تهدف الى حماية الشعب اليمني والدفاع عن حكومته الشرعية من مجموعة مدعومة من إيران وحزب الله"، تحدث مسؤولون أميركيون عن "تلقي الحوثيين تدريبات من الحرس الثوري الايراني".
مصادر في العاصمة الأميركية تذهب أبعد من ذلك، وتلفت الى تواجد عناصر من "حزب الله" اللبناني في صعدة، والى ان مقاتلين حوثيين توجهوا الى لبنان بغرض التدريب. حتى القناة "المسيرة" الحوثية، تتشابه في الشكل والمضمون مع قناة "المنار" التابعة للحزب. وعلى رغم ذلك، فالوضع اليمني لم يكن ليؤدي الى ضربات جوية، لولا انقلاب الحوثيين على الشرعية في صنعاء وشل الحكومة وتقويض السلطات الأمنية، وصولا الى تهميش وحرق المرحلة الانتقالية ومعها مسودة دستور جديد للبلاد.
رهان الحوثيين عندما توجهوا الى عدن، كان على رضوخ المنطقة والمجتمع الدولي للأمر الواقع والاستسلام لمكاسبهم العسكرية. فحسابات الحوثيين وعلي عبد الله صالح وايران كانت تقوم على ان واشنطن المنشغلة بمفاوضات الملف النووي في لوزان، والدول العربية المشاركة في غارات التحالف ضد "داعش" لن تجازف في التحرك في اليمن وستتخلى عن الرئيس هادي. هذه الحسابات أغفلت الجغرافيا والتاريخ والأهمية الاستراتيجية لليمن بالنسبة الى دول الخليج ومصر، وقللت من اعتبارات الأمن الاقليمي ومكافحة الارهاب بالنسبة الى الأميركيين.
هدف "عاصفة الحزم" استراتيجي بالدرجة الأولى، ما يعني ان العمليات ستستمر لفترة غير معروفة. فعدن وصنعاء وصعدة ليست تكريت وبغداد ودرعا بالنسبة لأمن السعودية، وسيناريو الفوضى والتمزق في اليمن غير مقبول أميركيا لأنه سيحول هذا البلد "مغنطيسا" للمجموعات الارهابية أيا كان ممولها. وهنا كان خطأ حسابات ايران التي جرت حلفائها اليمنيين الى مواجهة كانوا بغنى عنها.


جويس كرم - الحياة


916

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم

وزير الداخلية العراقية يرفض الهدنة مع "داعش"

حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

تنظيم "داعش" يعلق راياته السوداء فوق أقدم الكنائس العراقية

الاستخبارات الأمريكية ترفع إيران وحزب الله من قائمة الإرهاب

فرنسا تريد اتفاقا يضمن عدم تمكن إيران من امتلاك قنبلة ذرية

تاونات: قائد قيادة عين عائشة بتاونات ينجح في تحدي بناء قنطرة للراجلين على وادي ورغة

الإندبندنت: هل تصبح اليمن ساحة لحرب دولية جديدة بالوكالة؟

الطائرة الألمانية المنكوبة: مساعد الطيار "تعمد إسقاطها"

النقابة المستقلة للصحفيين المغاربة تعفي الامين الجهوي لفاس

إيران أخطأت حساباتها في اليمن





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

قصة رجوع محمد ميمد دو 10 سنوات الذي حاول الهجرة الى اسبانيا


اختفاء طفل عمره عشر سنوات منذ أربعة أيام بفاس في ظروف غامضة

 
السلطة الرابعة

النقابة المغربية للصحافة والإعلام تحتج.. كرامة الصحفي خط أحمر


فاس تفقذ الثقة في المسؤولين، و تشهر "القميص الأصفر"...

 
فن وثقافة

''جرعة جرأة " للمطرب اللبناني ‘’محمد شاكر’’ تحقق نسب مشاهدة عالية


المديرية الإقليمية للتعليم بفاس والمعهد الثقافي الفرنسي يفتتحان موسم التكوين لفائدة الأساتذة في الم

 
مال واعمال

صاحب مطعم قصر الدجاج بمسجد سعد بن ابي وقاص فوق القانون


أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون

 
حوادث

المكتب الوطني للسكك الحديدية وضحايا الحادثة الأليمة


حي اكريو بزواغة بفاس يهتز على دوي انفجار قوي

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

هادي رسالة من صحفية سورية تعيش في بريطانيا رسالة خاصة للشعب المغربي ...


السيد مدير الأكاديمية يترأس لقاء جهويا حول تحليل نتائج آخر السنة المستخرجة من منظومة "مسار"

 
في الواجهة

توقيف ايطالي بطار سايس كان متجها الى مدينة مدريد اسبانيا


ولاية أمن فاس.. اعتقال ثلاثة أشخاص بحوزتهم ألف قرص إكستازي

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

جهود شركة OZONE""للتغلب على جمع نفايات عيد الاضحى

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

تأسيس جمعية رابطة المبدعين العرب فرع صفرو:


السيد باشا فاس المدينة خدم عقلك راهم امعوجينك...

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL