مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         توقيف ايطالي بطار سايس كان متجها الى مدينة مدريد اسبانيا             ولاية أمن فاس.. اعتقال ثلاثة أشخاص بحوزتهم ألف قرص إكستازي             سلام عليكم أرواح فاجعة و محرقة طانطان .             المدير السابق للمعهد الملكي لتكوين الأطر وسياسة الثناء والمدح للأقلام المأجورةالمدير السابق للمعهد ا             قتلى و عشرات الجرحى في حادث انقلاب قطار ببوقنادل            جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تعيش تحت وطأة التهميش والاقصاء             جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تحت المجهر            تعسف قائد جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو يخرج الساكنة للاحتجاج            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

قتلى و عشرات الجرحى في حادث انقلاب قطار ببوقنادل


جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تعيش تحت وطأة التهميش والاقصاء


جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو تحت المجهر


تعسف قائد جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو يخرج الساكنة للاحتجاج


معانات ساكنة جماعة سيدي لحسن اقليم صفرو


نظم المرشدون السياحييون الغير الشرعيين وقفة احتجاجية أمام بوجلود بفاس


البحلويون يتسابقون في أخذ عينات من الحلوى ويفرون من الإعلاميين


تصريح "مصطفي" مفهوم المذكرة الترافعية للولوج الى الخدمات الصحية


تصريح "د. سعاد التيالي"" حول المذكرة الترافعية للولوج الى الخدمات الصحية


تصريح "ذ. حسن الدحماني" حول المذكرة الترافعية للولوج الى الخدمات الصحية


مداخلة "عبدالعالي بودمة"مسؤو ل عن خلية الاتصال بمركز سايس لحماية الطفولة والأسرة


التسمم سبب في وقفة احتجاجية للطالبات أمام باب المركب الاستشفائي بفاس


"ع.ر"كيسب المغاربة من طنجة لكويرة ولا أحد يحرك ساكنا


عرفت مدينة فاس فيضانات بسبب الأمطار الغزيرة

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

جريمة " إرهابية " ضد مهاجر مستثمر سوري بآوطاط الحاج بإقليم بولمان


العنوصر على صفيح ساخن واستنفار شديد من الساكنة

 
رياضة

سلام عليكم أرواح فاجعة و محرقة طانطان .


المدير السابق للمعهد الملكي لتكوين الأطر وسياسة الثناء والمدح للأقلام المأجورةالمدير السابق للمعهد ا

 
جمعيات

بحضور نادي lions Fes تم فتح أقسام التعليم الأولي، وانطلاق برنامج الفرصة الثانية ـ الجيل الجديد ـ لمو


خنيفرة : إنتكاسة وشلل بمدينتي مريرت و القباب بسبب السياسات و التسيير الفاشل لمسؤولي المجالس البلدي

 
صحة

عاجل. في هذه الأثناء عدة إصابات بحالة تسمم بالحي الجامعي بفاس سايس إناث


دار الولادة بتازوطة.. «أطلال» فااارغة وأبوابها مغلوووقة لا تقدم الخدمات الطبية الضرورية للحوامل اللو

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

كلمة الباحث لتقديم موضوع الرسالة أثناء مناقشة رسالة التخرج لنيل شهادة الماستر

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

أحبك

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

كفيف يكتب: لا نستجدي شفقة أحد .. وسئمنا وصف "مْساكْن"


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 أبريل 2015 الساعة 54 : 07


 

العزوزي وسيم

استعرض طالب كفيف مغربي يدعى وسيم العزوزي، في مقال توصلت به هسبريس بمناسبة اليوم الوطني للمعاق، ما اعتبره مشاكل تواجه المعاق عامة، والكفيف فاقد البصر بصفة خاصة، ليس أقلها إهمال أوضاعهم وعدم الاكتراث لحالهم، مشددا على أن هذه الفئة لا تستجدي عطف أحد، كما ترفض وصفها بـ"المساكن".

وهذا نص مقال الطالب الكفيف وسيم العزوزي كما ورد إلى الجريدة:

يحل 30 مارس من كل سنة، وتحل معه أصوات تنشز في التغني بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة وهيئات وجمعيات تتاجر بقضية أصحابها مغيبين، يتخبطون في صعوبات الحياة اليومية، تتقاذفهم نظرات الشفقة والإقصاء، وإعلام يتيح لكل هؤلاء فرصة الركوب على الحدث، وتسليط الضوء على إنجازات موهومة بعيدة كل البعد عن الواقع، تستحضر في الحسبان وضعية الغابرين، متغافلين عن التقدم الذي يشهده العالم، إذ الأولى المقارنة بمن حولنا لا من قبلنا.

وبصفتي شخص في وضعية إعاقة، يمكنني القول في شيء من الاطمئنان إن واقعنا ليس أفضل ممن قبلنا من حيث القوانين والولوجيات المتاحة من قبل الجهات المعنية، ومن بين أبسط الأمور غياب ما نص عليه قانون الرعاية الاجتماعية رقم 07-92 في المادة الرابعة من إحداث بطاقة الإعاقة التي تتيح الاستفادة من بعض الحقوق وتحمي حاملها.

وبصفتي أنتمي إلى فئة المكفوفين، أؤكد على كون بعض الامتيازات التكنولوجية التي صرنا نستفيد منها أغلبها يرجع إلى جهود فردية متراكمة، فمثلا على مستوى التعليم المدرسي الخاص بالمكفوفين لا زال يعاني من مشاكل طالما عانت منها الأجيال السابقة، وخاصة ما يرتبط منها بتوفير المقررات الدراسية، وآلات الكتابة المتلائمة، ومتغيرات العصر، وتكفي جولة خاطفة في مواقع التواصل الاجتماعي لتتأكد مما أدعيه.

وأما بخصوص التعليم الجامعي، فإن الكلمات تعجز عن وصف معاناة الطالب في وضعية إعاقة عموما، والكفيف خصوصا، باعتبار انتمائي، ابتداء من غياب الولوجيات في الجامعات، وهو ما نص عليه قانون الولوجيات 10-03، وانعدام الوعي، مرورا بانعدام المراجع المطبوعة بطريقة "برايل"، أو المسموعة، وصولا إلى غياب جهة ترعى هذه الفئة من المجتمع بعد حصولهم على الباكلوريا.

وأنا أكتب هذه السطور طالعتني بعض المقالات التي تتحدث عن جمعية تعنى بولوج المكفوفين.. للعلم أؤكد على غياب هذه الأخيرة في الواقع، ولم أسمع بنشاط نظمته أو كتاب مسموع أصدرته، باستثناء الشراكة التي أبرمتها مع المكتبة الوطنية للمملكة المغربية.

وأما على مستوى التشغيل فالواقع أسوأ، إذ فرص ولوج الشخص في وضعية إعاقة إلى سوق الشغل صارت نادرة، خاصة أن القطاع العام هو المعول عليه، بينما القطاع الخاص تجاهل هذه الفئة تجاهلا تاما.

وبشيء من التخصيص، فالوظائف التي يلجها المكفوفون تعد على رؤوس الأصابع، ومع مرور السنين تندر المناصب الشاغرة، مما يصبح معه الشارع ملاذ الطلبة المتخرجين، ما يستلزم مراجعة المسالك التعليمية التي يخول للكفيف التسجيل فيها، وكذلك الأمر بالنسبة لمناصب الشغل.

وأما بالنسبة للأشخاص في وضعية إعاقة الذين لم يتوفقوا في دراستهم، خاصة أن برامج التربية الخاصة والتكوين المهني نادرة، إذ لم تكن منعدمة، لا يبق أمام أغلبهم إلا التسول لسد رمق العيش، سواء التسول المباشر، أو الغير المباشر "الباعة المتجولون".

وأختم هذه السطور وأنا أطوي صفحات من المشاكل والمعاناة التي نعاني منها نحن الأشخاص في وضعية إعاقة سواء على المستوى الاجتماعي والتربوي، أو على المستوى الثقافي، أو على المستوى الصحي...

ولا أود سردها لكي لا تكون مثار استجداء الشفقة والعطف، وترديد كلمة سئمناها "مساكن" وإنما غرضي إفساد السيمفونية التي تعزف كل سنة، واستجلاء جانب من الحقيقة التي تحتاج إلى الإرادة الحقيقية لكل الفاعلين للنهوض بوضعية فئة ليست قليلة في المجتمع.


894

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الاستخبارات الأمريكية ترفع إيران وحزب الله من قائمة الإرهاب

كفيف يكتب: لا نستجدي شفقة أحد .. وسئمنا وصف "مْساكْن"

بيان

Communiquée de presse suite aux attentats de Bruxelles Mardi 22 mars 2016 (الصحافة إبلاغ أعقاب هجمات

بيـــان

هل لفتيت وأحمد توفيق على علم على الاستلاء على مقبرة باب الحمراء فاس

كفيف يكتب: لا نستجدي شفقة أحد .. وسئمنا وصف "مْساكْن"





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

قصة رجوع محمد ميمد دو 10 سنوات الذي حاول الهجرة الى اسبانيا


اختفاء طفل عمره عشر سنوات منذ أربعة أيام بفاس في ظروف غامضة

 
السلطة الرابعة

النقابة المغربية للصحافة والإعلام تحتج.. كرامة الصحفي خط أحمر


فاس تفقذ الثقة في المسؤولين، و تشهر "القميص الأصفر"...

 
فن وثقافة

''جرعة جرأة " للمطرب اللبناني ‘’محمد شاكر’’ تحقق نسب مشاهدة عالية


المديرية الإقليمية للتعليم بفاس والمعهد الثقافي الفرنسي يفتتحان موسم التكوين لفائدة الأساتذة في الم

 
مال واعمال

صاحب مطعم قصر الدجاج بمسجد سعد بن ابي وقاص فوق القانون


أٍرباب المخابز و الحلويات بمريرت يشتكون

 
حوادث

المكتب الوطني للسكك الحديدية وضحايا الحادثة الأليمة


حي اكريو بزواغة بفاس يهتز على دوي انفجار قوي

 
شؤون دولية

تصوير مسلسل حول جاسوس إسرائيلي على أراضي المغرب يثير غضبًا عارمًا


صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!

 
تقارير خاصة

هادي رسالة من صحفية سورية تعيش في بريطانيا رسالة خاصة للشعب المغربي ...


السيد مدير الأكاديمية يترأس لقاء جهويا حول تحليل نتائج آخر السنة المستخرجة من منظومة "مسار"

 
في الواجهة

توقيف ايطالي بطار سايس كان متجها الى مدينة مدريد اسبانيا


ولاية أمن فاس.. اعتقال ثلاثة أشخاص بحوزتهم ألف قرص إكستازي

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

جهود شركة OZONE""للتغلب على جمع نفايات عيد الاضحى

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

تأسيس جمعية رابطة المبدعين العرب فرع صفرو:


السيد باشا فاس المدينة خدم عقلك راهم امعوجينك...

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL