مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         هل لفتيت وأحمد توفيق على علم على الاستلاء على مقبرة باب الحمراء فاس             القنيطرة.. موظف شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف 6 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تقتر             العثماني: عازمون على تطوير الخدمات لفائدة المواطنين             من تطوان إلى عَمَّان في المِِحن إخوان             تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....             تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....             خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس            أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....


تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....


خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


توفي أحد ضحايا انفجار قنينة الغاز بظهر الخميس بسبب الاهمال الطبي بالمركب ألاستشفائي بفاس (فيديو)


رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية الفاسية باب الخوخة يطرد عاملا بدون سند قانوني (فيديو)


حارس سوق جمعية الكرامة الزهور فاس فوق القانون


تصريح "فاطمة السكوري"بخصوص المساعدات الانسانية التي تقدمها الجمعيات لنزيلات المؤسسة الخيرية باب الخوخة


عباس بنحربيط :كفانا بلطجية بفاس العتيقة


الكلمة الختامية ل"محمد مفيد" مع أناشيد دينية بباب الخوخة فاس


تغطية خاصة للحفل التكريمي الذي نظمته الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة


الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة تكرم الشخصيات التي تمد يد المساعدة للمركز


الجمعية الخيرية الإسلامية تكرم عمدة فاس ينوب عنه حسن بومشيط


تصريح" السيد مفيد"رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة فاس

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

اعتقال مواطن صويري هاجم مفتش وضابطي شرطة ويصيبهم بجروح


تاونات : مبادرة توزيع "مساعدات غذائية" على فئات معوزة بتافرانت

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو


جمعوي يدشن أولى أنشطته بقرى تاونات.. ويطالب بتفعيل الفصل 33 من الدستور

 
صحة

د.محمد أعريوة وذ.عبداله الشنفوري وجها لوجه(ازمة حوار)


بيان صحفي مباراة ولوج السنة الأولى بكلية الطب و الصيدلة بفاس برسم الموسم الجامعي2018 /2019

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

أحبك

 
 

أمل مسعود تكتب في المجلس الوطني لحزب الاستقلال…


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 نونبر 2015 الساعة 53 : 07


     

امال مسعود....ماروط24.ما


   إننا ننفذ فقط التعليمات. الاستدعاء و البطاقة الوطنية من فضلك

كان واضحا أن هناك تعليمات مشددة لضبط أعضاء المجلس الوطني. في المجالس السابقة، عدد كبير من الحاضرين لم تكن لهم صفة عضوية المجلس الوطني. و لكن المجلس الوطني هذه المرة كان حاسما و مصيريا في تاريخ الحزب. معظم الاستقلاليين كانوا متوترين و يقظين. كثيرة هي  الأخبار التي  تسربت. و كانت هناك سيناريوهات متعددة محتملة. أسوؤها بالنسبة للعديدين هو  انتخاب أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر السابع عشر. هذا الأمر كان يبدو كارثيا بالنسبة للكثيرين ليس حبا في الأمين العام الحالي. و لكن لأن حزب الاستقلال لم يكن ملتئما. و التحضير لمؤتمر جديد في ظروف غير ملائمة سيأزم وضع الحزب أكثر.

سررت برؤية وجوه استقلالية لم أرها منذ زمن. ربما منذ مشاركتنا في الحملات الانتخابية للتصويت على الدكتور عبد الواحد الفاسي في المؤتمر السادس عشر. في الحقيقة نجاح حميد شباط كأمين عام للحزب بفارق إحدى عشر صوتا خلف شرخا في حزب الاستقلال. بعبارة أدق ليس نجاحه و لكن ما تلاه. لقد رفض تماما تأجيل انتخاب أعضاء اللجنة التنفيذية.  الدكتور عبد الواحد الفاسي كان قد أسر لنا في إحدى التجمعات بأنه سيؤجل انتخاب أعضاء اللجنة التنفيذية إذا نجح كأمين عام لأنه لا يريد أن ينقسم الحزب و أنصار شباط هم إخوة لنا و لا يمكن إقصاؤهم في اللجنة التنفيذية. لهذا السبب معظم من صوتوا للدكتور عبد الواحد الفاسي غادروا إلى أقاليمهم. الأستاذ حميد شباط استغل الوضع. و افتتح أمانته العامة بخطاب من التهديد و الوعيد و بأنه لن يؤجل انتخاب أعضاء اللجنة التنفيذية و بأن زمن “الفشوش” انتهى. فلم يكن بد من الانسحاب لأنه كان واضحا بأن القاعة موجهة. بعض القيادات من أنصار عبد الواحد الفاسي التي لم توافق على الانسحاب و ترشحت منيت بهزيمة ذريعة. منذ المؤتمر السادس عشر الأستاذ حميد شباط لم يتغير. ظل دائما يستعمل خطاب التهديد و الوعيد و السلطوية. اقتنعت بأن أسوأ ديكتاتورية هي ديكتاتورية صناديق الاقتراع. حزب الاستقلال في عهد السيد عباس الفاسي كان يعتمد على التوافق و هو بهذا كان يستمع لجميع الأصوات. في ذلك الوقت كل الاستقلاليين بطريقة أو بأخرى كانوا يشاركون في الحكم و في اتخاذ القرار. و معظم الأطياف كانت ممثلة. كانت لدي قناعتي بأن الاستاذ حميد شباط ليس بأمين عام جيد لأنه كان يعتمد على  الاصطدام و لا يؤمن إلا بالقوة. أسلوبه كان يذكرني بنابليون بونابرت و كنت متأكدة أنه سينتهي وحيدا أو معزولا مثله.

قاعة الحزب كانت ممتلئة عن أخرها.  ما إن دخل الأمين العام حميد شباط و أعضاء اللجنة التنفيذية، حتى أخذت القاعة تردد شعارات تأكد على وحدة الحزب و بأن مصلحة الحزب فوق كل اعتبار. رددت القاعة نشيد حزب الاستقلال بحماس و قوة. أجمل ما في حزب الاستقلال نشيده. فهو رمز يوحد معظم الاستقلاليين و يستعمل في مناسبات عدة. إذا احتد الخلاف في القاعة  يردد نشيد الحزب لطيه. إذا انتشى الاستقلاليون بالنصر يرددون نشيد الحزب بفخر و اعتزاز، و إذا أصابتهم مصيبة يرددون نشيد الحزب ليصبروا و يرابطوا.

كان الأستاذ حمدي ولد الرشيد يجلس على يمين الأمين العام و رئيس المجلس الوطني توفيق حجيرة يجلس على يساره. ربما أراد الأمين العام أن يوصل لأعضاء المجلس الوطني بأن أعضاء اللجنة التنفيذية على اتفاق كامل فيما بينهم. خاصة أننا كنا نقرأ و نسمع من هنا و هناك بأن تمة صراع محتدم بين الأمين العام و أعضاء اللجنة التنفيذية.

ما إن هم الامين العام بأخذ الكلمة، حتى أخذ بعض المتواجدين في القاعة تردد شعارات تمجده، كان واضحا أن القاعة اليوم يقظة و تتكون من أطياف مختلفة و كل جهة تريد أن تمرر شعاراتها و رسالتها بدون أن تخدم الجهة الأخرى. فلم يكن الإجماع في القاعة لتمجيد الأمين العام و لكن في نفس الوقت لم يردد أحدهم شعارات ضده,

قبل بدأ الاجتماع و قبل تناول الكلمة من طرف الأمين العام أو رئيس المجلس الوطني، القاعة مررت كل الرسائل لكل من يهمه الأمر. فابتسمت عندما سمعت أحد المناضلين خلفي يعلق على الأمر مازحا مع زميله بأن الاجتماع انتهى. ليقرؤوا البيان الختامي إذن.

هذه المرة، المجلس الوطني كان مختلفا. رئيس المجلس الوطني توفيق حجيرة أكد بأنه لن يسمح بالسب و الشتم. و كل التدخلات يجب أن تحترم الآخر  مهما اختلفنا معه. خطاب الأمين العام هو الأخر كان لينا و لبقا. كان واضحا أن الأستاذ حميد شباط قام بنقد ذاتي و غير أسلوبه بالكامل.

طلب بعض الأعضاء نقطة نظام. فأكدوا بأن إدراج انتخاب أعضاء اللجنة التحضيرية في جدول الأعمال غير قانوني و يخالف قانون الحزب و يطالبون بإسقاطها. فاشتد الصراع في القاعة بين مؤيد و معارض. و لكن كان واضحا أن عدد المؤيدين أكثر بكثير من المعارضين. فتم إسقاطها في نهاية المطاف من جدول الأعمال.

معظم التدخلات انصبت نحو وحدة الحزب و المطالبة بالمصالحة مع كل الغاضبين و المطرودين  مستنكرين كيف يطرد الحزب نجل مؤسسه و زعيمه علال الفاسي.

رئيس المجلس الوطني و الأمين العام في إدارتهم لاجتماع المجلس الوطني، أكدوا هذه المرة بأنهم لا يريدون أن ينتصر طرف على طرف أخر. و لكنهم يريدون أن ينتصر الحزب.

و أنا أتتبع أشغال المجلس الوطني لحزب الاستقلال، فكرت بجدية بأنه لو كان لسوريا و ليبيا و مصر حزب كحزب الاستقلال، ما كانت هذه الدول ستبلى بالفتن و سفك الدماء. فقوة حزب الاستقلال ليست في عدد المنخرطين فيه و لا في امتداده و لا في أنه حزب له مرجعية ثابتة مستمدة من المجتمع المغربي، و لكن قوته في دهائه السياسي و رزانته و في قدرته على تدبير الاختلاف. فهو لا يسمح لطرف خارجي باستغلال ضعفه. و لا يبني قراراته على الأحقاد الشخصية أو حمية الجاهلية. فهو حزب لا يجد حرجا في مراجعة ذاته و الاعتراف بأخطائه و المضي قدما دون التحسر على الماضي. كما أنه حزب يؤمن بانصر أخاك ظالما أم مظلوما فلا يتخلى على أمينه العام لأنه حزب يؤمن بالمؤسسات و يؤمن بأن الأمين العام مهما أخطأ يبقى واجهة للحزب. فماذا استفادت ليبيا عندما أهانت رئيسها السابق و مزقته إربا  بهمجية سوى أنها أصبحت لقمة صائغة في أيدي الأعداء؟

 


786

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



شقيقة كريستيانو رونالدو تكشف معاناته مع ارينا شايك

تاونات: ثالوث العزلة والتهميش والإقصاء يحاصر سكان جماعة أوطابوعبان ويحول حياتهم إلى جحيم

تاونات: ثالوث العزلة والتهميش والإقصاء يحاصر سكان جماعة أوطابوعبان ويحول حياتهم إلى جحيم

الجيلاني الهمامي لمونت كارلو الدولية:"انتقال حرب الإرهاب من الجبال إلى المدن منعرج خطير"

صدمة : الحجاب أصبح ممنوع في المغرب.

تاونات :بيان تضامني مع الزميل بوشتى بن فارس مدير موقع تاونات بريس

النقابة المستقلة للصحفيين المغاربة تعفي الامين الجهوي لفاس

تفكيك عصابة متخصصة في النصب على المواطنين بمراكش‏

كفيف يكتب: لا نستجدي شفقة أحد .. وسئمنا وصف "مْساكْن"

بيان إستنكاري إحتجاجا على مدير مركز تكوين الأساتذة بمراكش

أمل مسعود تكتب في المجلس الوطني لحزب الاستقلال…





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

القنيطرة.. موظف شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف 6 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تقتر


المجتمع المدني بفاس ينظم وقفة احتجاجية على طريق وسلان يوم الاربعاء

 
السلطة الرابعة

مديرية الأمن وحدها لها الحق في مراقبة مردودية موظفيها


"عصابة" الصحافة تجتاح فاس و توقع بالمنتخبين و البرلمانيين لتمويل أنشطة مشبوهة

 
فن وثقافة

13 فنانا تشكيليا في معرض جماعي بملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي


لوحات الفنان التشكيلي عبد الله أوشاكور تكريم للمراة والهوية والتراث

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

هل لفتيت وأحمد توفيق على علم على الاستلاء على مقبرة باب الحمراء فاس


العثماني: عازمون على تطوير الخدمات لفائدة المواطنين

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL