مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         محاولة اغتصاب جماعي و "تجار الدين" في حالة تلبس.             وزير الصحة يقوم بزيارات ميدانية وتتبع للمنجزات والأوراش الصحية بإقليم الحسيمة             أكادير: القائد الجديد لهذه المنطقة مطالب سريعا بجرد إرث قديم من البناء العشوائي ومخالفات التعمير.             عودة الرعب لحي أيت عمي علي مريرت – خنيفرة             تصريح نور الدين من ساكنة جماعة الخلالفة اقليم تاونات هاشنو قال.....            تصريح "طبيبة مشاركة" في القافلة الطبية بجماعة الخلالفة             تصريح "حنان الكرواني" عضو مركز سايس لحماية الطفولة والأسرة حول القافلة الطبية            تصريح رئيس"جماعة اخلالفة" إقليم تاونات بخصوص القافلة الطبية             الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح نور الدين من ساكنة جماعة الخلالفة اقليم تاونات هاشنو قال.....


تصريح "طبيبة مشاركة" في القافلة الطبية بجماعة الخلالفة


تصريح "حنان الكرواني" عضو مركز سايس لحماية الطفولة والأسرة حول القافلة الطبية


تصريح رئيس"جماعة اخلالفة" إقليم تاونات بخصوص القافلة الطبية


لوحة جديدة من المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية بتاونات


فوضى الزهور.. محمد الصنهاجي يحمل المسؤولية لوالي جهة فاس مكناس ورئيس المجلس


تصريح سعيد المخفي بخصوص سوء تدبير سوق منفلوري


تصريح البزراتي محمد عضو " جمعية الكرامة الزهور فاس"


تصريح فايز خالد عضو " جمعية الكرامة الزهور فاس"


تصريح عبدالرحيم الزريفي أمين المال " جمعية الكرامة الزهور فاس"


تصريح "جواد بنعربية" مقرر جمعية الكرامة الزهور فاس


المهرجان الوطني للعيطة الجبلية ال 7 لوحة " مزيج بين التراث الجبلي والافريقي بتاونات


تصريح عبدالهادي الغيواني طبيب بالمندوبية الاقليمية


تصريح فاطمة الناصري فاعلة جمعوية حول الخدمات الصحية بمستشفى إقليم تاونات

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

أكادير: القائد الجديد لهذه المنطقة مطالب سريعا بجرد إرث قديم من البناء العشوائي ومخالفات التعمير.


عودة الرعب لحي أيت عمي علي مريرت – خنيفرة

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

البلاغ الصحفي


مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو

 
صحة

وزير الصحة يقوم بزيارات ميدانية وتتبع للمنجزات والأوراش الصحية بإقليم الحسيمة


مواطن من قرية با محمد يسير نحو التهلكة بسبب الاهمال الطبي وغياب مستشفى بالمنطقة

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

أحبك

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

ننشر اعترافات قاتلة زوجها بمساعدة عشيقها: ''معرفناش نضحك على المباحث''


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 نونبر 2015 الساعة 39 : 11


 

احمد ربيع/ماروك24.ما


اعترافات قاتلة زوجها بمساعدة عشيقها
بلاغ تلقاه المقدم هاني الحسيني رئيس مباحث قسم شرطة بولاق الدكرور بالجيزة من ـحد الجيران يفيد بحدوث جريمة قتل في شقة مجاورة له وذلك بعد مشاجرة استمرت ساعة ونصف.

بسرعة يذهب المقدم هاني الحسيني ومعاونه الرائد محمد الجوهري الي مكان الواقعة ببولاق الدكرور وبإجراء التحريات المبدئية لرئيس المباحث تبين ان الجثة لرجل في منتصف العقد الرابع من عمره ومصاب بعدة طعنات عديدة وبها آثار ذبح من ناحية الرقبة وآثار تعذيب.

قام رئيس المباحث باخطار اللواء مجدي عبدالعال مدير الادارة العامة لمباحث الجيزة الذي أمر بتشكيل فريق بحث بقيادة العميد درويش حسين رئيس قطاع الغرب تحت إشراف العقيد طارق حمزه مفتش الفرقه لكشف غموض الحادث وسرعة القبض علي المتهمين .

وباجراء التحريات وفحص بلاغات الغيات تبين ان الجثة غير مبلغ بغيابها كان علي رئيس المباحث ومعاونيه بتكثيف جهودهم لكشف غموض الحادث وبعد تحريات استمرت يوم كامل اجمع اهالي المنطقة ان الجثة لجارهم الموظف ويدعي سعيد متزوج ولديه 3 ابناء وزوجته تقيم بمنزل والدها نظرا لوجود خلافات سابقة بينهما .
وقتها اقترح الرائد محمد الجوهري معاون المباحث علي فريق البحث بإستدعاء الزوجة لانها ممكن تكون سبب قوي يفيد خط سير القضية نظرا لوجود خلافات سابقة بينهما وبالفعل بعد استئذان النيابة العامة تم استدعاء الزوجة التي حضرت وعندما اخبرها رئيس المباحث بواقعة قتل زوجها لم تظهر عليها اي علامات الحزن بل شعرت بسعادة بالغة مرددة كلمة " يستاهل " وقتها ايقن رئيس المباحث ان هناك شيء ما غير مفهوم.

وبمناقشة الزوجة تحدثت قائلة :"تزوجت سعيد منذ اكثر من 10 سنوات عشت خلال هذه الفترة حياة مليئة بالتعاسة لكني تحملت الكثير من اجل ابنائي حتي جاء يوم وضاق صدري من تصرفاته معي تركت منزل الزوجة واقمت بمنزل والدي وبعد حوالي شهرين حضر زوجي وطلب عودتي الي المنزل مرة اخري في مقابل انه سوف يعيش حياة هادئة خالية من المشاكل".
تستكمل الزوجة : "لم يستمر هذا الوعد كثيرا وعادت الأمور بيننا الي الأسوأ وفي هذه المرة قام بالتشاجر مع جميع افراد اسرتي عندما رفضت العودة معه مرة ثانية حتي أصيب والدي بجلطة بسببه".

هذه الحيلة لم تدخل علي رئيس المباحث وايقن اأن الزوجة تروي رواية كاذبة ومن هنا بدأ بتضييق الخناق عليها حتي انهارت واعترفت بإنها وراء ارتكاب الواقعة هي وجارها الممرض وشقيقها وذلك بعد ما علم الزوج بخيانه زوجته له مع جارها فقررت التخلص منه حتي يخلو لها الجو مع عيشقها.
تمكن رئيس المباحث من القبض علي الزوجة وشقيقها وعشيقها الذي يعمل ممرض بإحدي المسشتفيات الحكومية .

وبالكشف الجائي عن المتهمين تبين ان المتهمة تدعي ( هـ . م ) 38 عاما وشقيقها ( احمد . م ) 31 عاما وعشيقها ( م . س ) 29 عاما كما قاموا بالتعدي علي المجني عليه بسلاح ابيض داخل شقتة حتي فارق الحياة وتمكنوا من سرقة مبلغ 15 الف جنيه كانت داخل دولاب غرفة نومه .

اعترافات

داخل قسم شرطة بولاق الدكرور كانت اعترافات المتهمة التي تحدثت إلينا قائلة : "زوجي كان لازم يموت لانه حول حياتي الي جحيم فهو كان يعمل سائق باحدي الهيئات الحكومية وكان دائم التشاجر معي لأتفه الأسباب وكان لم يمر يوم الا وتحدث مشاجرة بيننا حتي جاء يوم وحكيت همي لاحد جيراني الذي يعمل ممرض ويدعي معتز وصارت وهو بدأ يعرض علي الإقامة معه ما دام هناك خلافات وغير راضية بالعيشة معه وسرعان ما تحول المشهد مع جاري الي قصة حب حتي تحولت الي علاقة غير شرعية".
تستكمل المتهمة قائلة :"كنت أستغل غياب زوجي خارج المنزل لكي ارتمى فى أحضان عشيقي الذي كان احن علي من زوجي".
وتضيف :" حتي جاء يوم واستقلبت عشيقي في شقتي وبالتحديد داخل غرفة نومي وبعد ممارسة الرذيلة معه فوجئت بدخول زوجي علي وقتها جن جنوني وخرج زوجي من المنزل دون ان يتحدث معي ثم عاد في المساء وهددني بفضح علاقتي اذا لم اخضع له وعلي الطرف الاخر خرج عشيقي مسرعا الي شقته المجارة لنا".

وقالت المتهمة : "أصبح زوجي غير طبيعي لدرجة انه في احد الايام حاول ان يقتلني عن طريق خنقي اثناء نومي وبعدها جلست برفقة عشيقي وكان يرفقنا الشيطان وطرحت عليه فكرة التخلص من زوجي حتي استريح منه الي الأبد ولكي يخلو لنا الجو لكن عشيقي رفض الفكرة بحجة انه ليس قاتل لكني طلبت منه إنهاء علاقتنا الغير شرعية لكنه رفض وبدأ يستسلم لطلباتي وبعد موافقتة رسمت له الخطة وقررت الإستعانة بشقيقي الذي علي خلافات مع زوجي لكي تتم الجريمة علي اكمل وجة ودون ان يشعر بنا احد".
في يوم الحادث إنتظرت الزوجة خروج زوجها من المنزل وأحضرت الزوجة "سنجتين" وأعطتها لعشيقها وشقيقها لإرتكاب مخططهما الإجرامي وأخذا الاثنين مفتاح الشقة من الزوجة وانتظروا لحين عودة الزوج وفور دخول المجني عليه الشقة اجهز عليه المتهمان بالسنجتين وسددوا له عدة طعنات في انحاء متفرقة من جسده حتي حتي تأكدوا من وفاته وفرا هاربين وسط بركة من الدماء التي ملئت انحاء الشقة.
تستكمل المتهمة قائلة : "حاولت أن اتستر على جريمتي بعودتي الي المنزل ووقتها استعين بالجيران بحجة انني وجدت زوجي مقتول وغارقا فى دمائه وسرقة مبلغ من المال لكن هذه الحيلة لم تدخل علي المقدم هاني الحسيني رئيس المباحث ومعاونيه ومعرفتش اضحك عليهم".

وتولت نيابة حوادث جنوب الجيزة الكلية برئاسة المستشار احمد ناجي وكلا من حسام نصار مدير النيابة وطارق جودة وشريف صديق وكيل اول النيابة التحقيق التحقيق مع المتهمين .


617

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

تحقيق: توقيف أشغال الطريق الإقليمي رقم 5320 بين تازة تاونات وتغيير مساره يطرح تساؤلات بدون إجابة

في غياب عنصر اليقظة شخص يتسلل إلى مطار فاس سايس ويختبئ خلف دراجتها بهدف الهجرة

النسيج الجمعوي بفاس يتعزز بميلاد جمعية روح المبادرة للتنمية البشرية والعمل الاجتماعي

تنظيم "داعش" يعلق راياته السوداء فوق أقدم الكنائس العراقية

حصري : عمدة فاس يتابع مهندس بتهم السب والقذف ويطالب باقصى العقوبات

أعداء الإسلام

المغرب - الجزائر: حكم ذاتي في الصحراء

بالمناسبة .. أين عبد العزيز بوتفليقة؟

من انسان بشوش الى قاتل محترف

ننشر اعترافات قاتلة زوجها بمساعدة عشيقها: ''معرفناش نضحك على المباحث''





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

قائد الزهور ينجح في أول مهمة ميدانية


بيان

 
السلطة الرابعة

لنا الشرف أن تطردنا يا عبد الله البقالي ... يا قامع الرأي يا قاطع الألسنة... يا نقيب يا حكيم


بيان للرأي العام

 
فن وثقافة

سامدي سوار ينقذ مرة اخرى مهرجان تيميتار من فضيحة كل سنة


المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلـيه تاونات من 12 إلى 14 يوليوز 2018 بـــــــــــــــــــلاغ

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

محاولة اغتصاب جماعي و "تجار الدين" في حالة تلبس.


خروقات خطيرة بالتعاضدية العامة للتربية الوطنية شخص ينتحل صفة طبيب .....

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL