مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         عناصر الدرك الملكي بتيسة يضعون حدا لمجرم أراد اغتصاب بنت بالقوة             خروقات خطيرة بالتعاضدية العامة للتربية الوطنية شخص ينتحل صفة طبيب .....             قائد الزهور ينجح في أول مهمة ميدانية             في انتظار قرار مديرية الحموشي في شأن الأمني البارز بأكادير.،اين شعار العثماني القائل "يلا ثبت أي فسا             لوحة جديدة من المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية بتاونات             فوضى الزهور.. محمد الصنهاجي يحمل المسؤولية لوالي جهة فاس مكناس ورئيس المجلس            تصريح سعيد المخفي بخصوص سوء تدبير سوق منفلوري            تصريح البزراتي محمد عضو " جمعية الكرامة الزهور فاس"            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

لوحة جديدة من المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية بتاونات


فوضى الزهور.. محمد الصنهاجي يحمل المسؤولية لوالي جهة فاس مكناس ورئيس المجلس


تصريح سعيد المخفي بخصوص سوء تدبير سوق منفلوري


تصريح البزراتي محمد عضو " جمعية الكرامة الزهور فاس"


تصريح فايز خالد عضو " جمعية الكرامة الزهور فاس"


تصريح عبدالرحيم الزريفي أمين المال " جمعية الكرامة الزهور فاس"


تصريح "جواد بنعربية" مقرر جمعية الكرامة الزهور فاس


المهرجان الوطني للعيطة الجبلية ال 7 لوحة " مزيج بين التراث الجبلي والافريقي بتاونات


تصريح عبدالهادي الغيواني طبيب بالمندوبية الاقليمية


تصريح فاطمة الناصري فاعلة جمعوية حول الخدمات الصحية بمستشفى إقليم تاونات


التفاتة إنسانية من الكاتب العام لعمالة إقليم تاونات ترد الأمل لعائلة تعاني من مرض مزمن....ها شنو طلب ولدها


قام السيد الكاتب العام لعمالة اقليم تاونات بزيارة امرأة بمستشفى تاونات ها شنو طلبت منو.....


السمفونية الوطنية للعيطة الجبلية الدورة السابعة تاونات


كلمة ترحيبية لممثل وزارة الثقافة حول تنظيم المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلية 7 بتاونات

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

عناصر الدرك الملكي بتيسة يضعون حدا لمجرم أراد اغتصاب بنت بالقوة


بلاغ حول الاهتمام بوضعية امرأة تعاني من مرض مزمن في وضعية إعاقة بإقليم تاونات

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

البلاغ الصحفي


مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو

 
صحة

مواطن من قرية با محمد يسير نحو التهلكة بسبب الاهمال الطبي وغياب مستشفى بالمنطقة


ملف "العمليات القيصرية" يعود إلى الواجهة.. وأخصائي: التقرير يفتقر إلى العلمية

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

أحبك

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

 
 

منابع بن يزغة: بين النسيان والاستيطان!


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 غشت 2015 الساعة 46 : 21


محمد شدادي


   لاأحد ينكر ما تزخر به مدينة المنزل وضواحيها من مؤهلات طبيعية خصبة، وثروات مائية هائلة.. فمن منابع "سبو" إلى منابع "تندرين" و "وامندر" و"عين كبير" إلى منابع "تيمكناي" و"شلالات امغيلة": يمتزج التاريخ العريق، بالجغرافيا الساحرة للمكان.. وعلى وقع صدى انهمار زراب سليمان.. وخرير انسياب واد زلول، بين الصخور وشجيرات الدفلة والصفصاف.. تستكين الروح تحت أديم سماء صافية، وسط سكينة عميقة، وخلوة محببة. وعلى أنغام القبّرات فوق هضاب "إكلي" البديعة، القابعة بهدوء تحت شموخ جبل "بويبلان" بزيه الوقور.. وعلى نغمات الناي الحزين الممزوجة بثغاء قطيع الحِمْلان المنتشرة بلا انتظام، تحت لهِيب مُنحدر "كركورة" المطل على واد "سبو".. تَهيم الروح وسط عبَق الطبيعة الخلاّب، في منظر بهيّ آسر، يندُرُ أن يجودَ الزمان بمثل رونقه وبهائه...

  غير أن المؤهلات المهمّة التي تزخر بها المنطقة، والمناظر الأخاذة التي تتميز بها، والفرشة المائية الهائلة التي تتوفر عليها.. لم تكن لتستغل يوما من طرف المسؤولين؛ بل تركت على مر السنوات للتهميش والإهمال والإقصاء! فلا المجلس البلدي للمنزل، ولا المجلس القروي لأولاد مكودو، ولا عمالة صفرو، فكروا يوما في تأهيل المنطقة، والرقي بإمكانياتها، والتعريف بمؤهلاتها، واستثمار مقوماتها العديدة، وجلب المستثمرين والسياح إليها! بل على العكس من ذلك تم تكريس التهميش والإقصاء للمنطقة من قبل المسؤولين؛ فتحولت المحاور الطرقية المؤدية إلى هذه المناظر البديعة الأسوء في الإقليم، ضيقة، مهترئة، تعج بالحفر والأخاديد، وتزخر بالمنعرجات والمنحدرات الخطيرة!

   والأدهى من ذلك، أن التهميش لم يقتصر على إهمال تأهيل هذه المناطق فحسب، بل تجاوزه إلى غض الطرف عن سياسة الاستيطان والإساءة لبعض هذه المنابع.. فقد عَمَدَ أحد المستثمرين إلى الاستيلاء على الجزء الأكبر من عين "تندرين" في وقت سابق، وعمل على تسييجه واستغلاله ومنعه من العموم! وسط صمت غريب ومريب من قائد بن يزغة الذي آثر غض الطرف عن الموضوع؛ متخاذلا في تحرير هذا الملك العمومي من مغتصبه! نفس التخاذل عرفه منبع "تيمكناي" الذي شهد هجوما غريبا من طرف مستثمرين فلاحيين، عمَدوا إلى ردم الجزء الأعظم من النبع بالتراب والأحجار دون رقيب أو حسيب! كما لم يتدخل أحد لإنقاذ الفرشة المائية " لعين كبير" من مخلفات مطرح الأزبال لبلدية المنزل الذي اتخذ قريبا من منبعها!

   سياسة الاستيطان لم تتوقف عند هذا الحد، بل إن الكثيرين من أبناء المنطقة يعتبرون المكتب الوطني للماء الصالح للشرب بالمدينة: أكبر مستعمر! عمل على استغلال الثروات المائية الخصبة بالمنطقة وبيعها للمواطنين بأقصى التكاليف وأغلى الأثمان! فبالإضافة إلى تكاليف الربط الخيالية (تفوق في أحيان كثيرة مليون سنتيم) فالمواطن يتكبد ثقل مصاريف فاتورة شهرية (تتجاوز 300 درهم شهريا في أحسن الأحوال) في الوقت الذي كانت فيه هذه الفاتورة خلال فترة سابقة قبل دخول مكتب الماء، لا تتجاوز 30 درهما كل ثلاثة أشهر!

   فمتى ينتهي التهميش والإقصاء، وترفع سياسة الاستيطان والاستغلال، ليتمتع الساكنة بجمال منابع بن يزغة ويستفيدوا من خيراتها الطبيعية؟!


690

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



"محمد طارق السباعي":مؤخرة "جنيفر" نهب للمال العام

ما هو البلد التي لا يتغير فيه موعد الإفطار على الإطلاق؟

"التنورة" تدخل على خط التجاذب السياسي في المغرب

منابع بن يزغة: بين النسيان والاستيطان!

: هل هناك دولة غير التي يترأسها الملك و ورئيس حكومتها بنكيران ؟

ما جاء في الصحافة اليوم

شهد فضاء دار الشباب ابن خلدون بمدينة المنزل، مساء أمس السبت 7نونبر الجاري، تأسيس جمعية جديدة تعنى

"داعش" تتمدد لتأسيس إمارة البغدادي في بلاد المغرب

شخصية تايم 2015: المستشارة ميركل تتفوق على البغدادي

تطوير مناهج التعليم بين متطلبات الواقع والضغوط الخارجية

منابع بن يزغة: بين النسيان والاستيطان!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

قائد الزهور ينجح في أول مهمة ميدانية


بيان

 
السلطة الرابعة

لنا الشرف أن تطردنا يا عبد الله البقالي ... يا قامع الرأي يا قاطع الألسنة... يا نقيب يا حكيم


بيان للرأي العام

 
فن وثقافة

سامدي سوار ينقذ مرة اخرى مهرجان تيميتار من فضيحة كل سنة


المهرجان الوطني لفنون العيطة الجبلـيه تاونات من 12 إلى 14 يوليوز 2018 بـــــــــــــــــــلاغ

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

خروقات خطيرة بالتعاضدية العامة للتربية الوطنية شخص ينتحل صفة طبيب .....


في انتظار قرار مديرية الحموشي في شأن الأمني البارز بأكادير.،اين شعار العثماني القائل "يلا ثبت أي فسا

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL