مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         شخصيات تربوية في جنازة مهيبة لضحايا طريق "الموت" بجماعة الورتزاغ             مديرية الأمن وحدها لها الحق في مراقبة مردودية موظفيها             اتهامات خطيرة لمسؤولين بولاية فاس             تعزية في وفاة زوجة "الحسين الزوهري"             طارق المهاجر:ممتفاكينش حتى ينفدونا مطالبنا            الملف المطلبي لمهنيي مدارس تعليم السياقة بفاس             معانات مهنيي سيارات التعليم بفاس مع الوزارة الوصية            تصريح خطير لمهنيي مدارس السياقة بفاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

طارق المهاجر:ممتفاكينش حتى ينفدونا مطالبنا


الملف المطلبي لمهنيي مدارس تعليم السياقة بفاس


معانات مهنيي سيارات التعليم بفاس مع الوزارة الوصية


تصريح خطير لمهنيي مدارس السياقة بفاس


اسمعوا تصريحات مرضى القصور الكلوي بفاس


معانات مرضى القصور الكلوي مع الطبيبة والماجورة


تصريحات خطيرة لمرضى القصور الكلوي بمستشفى ابن الخطيب فاس


مرضى القصور الكلوي ينددون بتدني الخدمات الطبية بهذا القسم


تصريح رئيس جمعية اليد البيضاء لدعم مرضى القصور الكلوي


زقفة احتجاجية امام مستشفى ابن الخطيب لمرضى القصور الكلوي


تصريح المهدي الادريسي "مؤطر الدورة التكوينية "من اجل تشريع يحمي الاطفال المهاجرين واللاجئين"


تصريح أحد المستفيدين من التكوين "محمد العرفاوي"


ها كيفاش سرقو الكوفر فور ديال صيدلية المطار باولاد الطيب


سد ادريس الاول بالطوابعة بين فاس وتازة مملوء عن اخره

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

شخصيات تربوية في جنازة مهيبة لضحايا طريق "الموت" بجماعة الورتزاغ


موكب جنائزي رهيب بجماعة الورتزاغ يرافق ضحايا حادثة السير إلى مثواهم الأخير.

 
رياضة

جمعية : " هوارة الرياضة للجميع " تنظم سباق هوارة النسوي في نسخته الأولى هوارة الأحد 11 مارس 2018


المدير الجهوي بنعيسى بوجنوني في استقبال رئيس الاتحاد الأفريقي ورئيس الجامعة الملكية لكرة القدم

 
جمعيات

مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو


جمعوي يدشن أولى أنشطته بقرى تاونات.. ويطالب بتفعيل الفصل 33 من الدستور

 
صحة

1260 مستفيد من قافلة طبية مجانية متعددة الاختصاصات بجماعة بني سيدل الجبل إقليم الناظور .


: ندوة علمية بازغنغان حول أهمية الرضاعة الطبيعية وفوائدها على صحة الأم والطفل .

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

تصفية النفس من دلائل المواطنة الصالحة


العقل لدى الصحابة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

الكلاب تنبح والقافلة تسير

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

أحبك

صورة الطيار خالد يقبل يد وزير الدفاع السعودي

 
 

منابع بن يزغة: بين النسيان والاستيطان!


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 غشت 2015 الساعة 46 : 21


محمد شدادي


   لاأحد ينكر ما تزخر به مدينة المنزل وضواحيها من مؤهلات طبيعية خصبة، وثروات مائية هائلة.. فمن منابع "سبو" إلى منابع "تندرين" و "وامندر" و"عين كبير" إلى منابع "تيمكناي" و"شلالات امغيلة": يمتزج التاريخ العريق، بالجغرافيا الساحرة للمكان.. وعلى وقع صدى انهمار زراب سليمان.. وخرير انسياب واد زلول، بين الصخور وشجيرات الدفلة والصفصاف.. تستكين الروح تحت أديم سماء صافية، وسط سكينة عميقة، وخلوة محببة. وعلى أنغام القبّرات فوق هضاب "إكلي" البديعة، القابعة بهدوء تحت شموخ جبل "بويبلان" بزيه الوقور.. وعلى نغمات الناي الحزين الممزوجة بثغاء قطيع الحِمْلان المنتشرة بلا انتظام، تحت لهِيب مُنحدر "كركورة" المطل على واد "سبو".. تَهيم الروح وسط عبَق الطبيعة الخلاّب، في منظر بهيّ آسر، يندُرُ أن يجودَ الزمان بمثل رونقه وبهائه...

  غير أن المؤهلات المهمّة التي تزخر بها المنطقة، والمناظر الأخاذة التي تتميز بها، والفرشة المائية الهائلة التي تتوفر عليها.. لم تكن لتستغل يوما من طرف المسؤولين؛ بل تركت على مر السنوات للتهميش والإهمال والإقصاء! فلا المجلس البلدي للمنزل، ولا المجلس القروي لأولاد مكودو، ولا عمالة صفرو، فكروا يوما في تأهيل المنطقة، والرقي بإمكانياتها، والتعريف بمؤهلاتها، واستثمار مقوماتها العديدة، وجلب المستثمرين والسياح إليها! بل على العكس من ذلك تم تكريس التهميش والإقصاء للمنطقة من قبل المسؤولين؛ فتحولت المحاور الطرقية المؤدية إلى هذه المناظر البديعة الأسوء في الإقليم، ضيقة، مهترئة، تعج بالحفر والأخاديد، وتزخر بالمنعرجات والمنحدرات الخطيرة!

   والأدهى من ذلك، أن التهميش لم يقتصر على إهمال تأهيل هذه المناطق فحسب، بل تجاوزه إلى غض الطرف عن سياسة الاستيطان والإساءة لبعض هذه المنابع.. فقد عَمَدَ أحد المستثمرين إلى الاستيلاء على الجزء الأكبر من عين "تندرين" في وقت سابق، وعمل على تسييجه واستغلاله ومنعه من العموم! وسط صمت غريب ومريب من قائد بن يزغة الذي آثر غض الطرف عن الموضوع؛ متخاذلا في تحرير هذا الملك العمومي من مغتصبه! نفس التخاذل عرفه منبع "تيمكناي" الذي شهد هجوما غريبا من طرف مستثمرين فلاحيين، عمَدوا إلى ردم الجزء الأعظم من النبع بالتراب والأحجار دون رقيب أو حسيب! كما لم يتدخل أحد لإنقاذ الفرشة المائية " لعين كبير" من مخلفات مطرح الأزبال لبلدية المنزل الذي اتخذ قريبا من منبعها!

   سياسة الاستيطان لم تتوقف عند هذا الحد، بل إن الكثيرين من أبناء المنطقة يعتبرون المكتب الوطني للماء الصالح للشرب بالمدينة: أكبر مستعمر! عمل على استغلال الثروات المائية الخصبة بالمنطقة وبيعها للمواطنين بأقصى التكاليف وأغلى الأثمان! فبالإضافة إلى تكاليف الربط الخيالية (تفوق في أحيان كثيرة مليون سنتيم) فالمواطن يتكبد ثقل مصاريف فاتورة شهرية (تتجاوز 300 درهم شهريا في أحسن الأحوال) في الوقت الذي كانت فيه هذه الفاتورة خلال فترة سابقة قبل دخول مكتب الماء، لا تتجاوز 30 درهما كل ثلاثة أشهر!

   فمتى ينتهي التهميش والإقصاء، وترفع سياسة الاستيطان والاستغلال، ليتمتع الساكنة بجمال منابع بن يزغة ويستفيدوا من خيراتها الطبيعية؟!


620

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



"محمد طارق السباعي":مؤخرة "جنيفر" نهب للمال العام

ما هو البلد التي لا يتغير فيه موعد الإفطار على الإطلاق؟

"التنورة" تدخل على خط التجاذب السياسي في المغرب

منابع بن يزغة: بين النسيان والاستيطان!

: هل هناك دولة غير التي يترأسها الملك و ورئيس حكومتها بنكيران ؟

ما جاء في الصحافة اليوم

شهد فضاء دار الشباب ابن خلدون بمدينة المنزل، مساء أمس السبت 7نونبر الجاري، تأسيس جمعية جديدة تعنى

"داعش" تتمدد لتأسيس إمارة البغدادي في بلاد المغرب

شخصية تايم 2015: المستشارة ميركل تتفوق على البغدادي

تطوير مناهج التعليم بين متطلبات الواقع والضغوط الخارجية

منابع بن يزغة: بين النسيان والاستيطان!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

تهنئة "ماروك24.ما" لأناس أقصبي


تجار المدينة العتيقة يوجهون رسالة إلى والي أمن فاس

 
السلطة الرابعة

مديرية الأمن وحدها لها الحق في مراقبة مردودية موظفيها


"عصابة" الصحافة تجتاح فاس و توقع بالمنتخبين و البرلمانيين لتمويل أنشطة مشبوهة

 
فن وثقافة

13 فنانا تشكيليا في معرض جماعي بملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي


لوحات الفنان التشكيلي عبد الله أوشاكور تكريم للمراة والهوية والتراث

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

تعزية في وفاة زوجة "الحسين الزوهري"


تزية في وفاة زوجة "الحسين الزوهري"

 
شؤون دولية

المجرب لا يُجرب كذبة نيسان لمرجعية الغمان


ترامب يُريد حَربًا تُعيد لأمريكا زَعامَتها المَفقودة وليس ضَرباتٍ عَسكريّة مَحدودَة..

 
تقارير خاصة

توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية


الانتخابات العراقية.. الفيسبوك يحدد الفائز؟!

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

المجتمع المدني يناقش التنمية المحلية بالمنزل

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

يا دولة الاحزمة الناسفة اليوم عليكم حسيبا

الصوم بين العبادة والعادة.

المديرية الجهوية للصحة فاس مكناس تخلد اليوم العالمي لصحة الفم و الأسنان.

بلاغ حول عقد لقاء تواصلي على مستوى إقليم تاونات مع رؤساء المجالس الترابية بالإقليم

خديحة بنت خويلد مدرسة التضحية و الإيثار

بشرى القاسمي تغني "غفرانك " في رمضان

فارس كرم يصدر كليب " منمنم" بفكرة مختلفة و شخصية جديدة

مهرجان ربيع الحي الحسني يختتم دورته الحادية عشر بالانفتاح على الثقافات الوافدة

 
أخبار دولية

الاحتجاج بالإطارات المشتعلة في الميزان النضالي مسيرة العودة الكبرى (3)


كل الخيارات العسكرية و الاستخباراتية لا تجدي نفعاً ما لم تقترن بالخيار الفكري

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

اتهامات خطيرة لمسؤولين بولاية فاس


تدوينة مؤثرة من مواطن جزائري إلى من يهمهم الأمر.

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL