مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         بيان للرأي العام             فاس : ينتقدون "البزولة" بعد سنوات من "الرضاعة" ؟!؟!             البعض من رجال السلطة بفاس متهمون بهذه الجريمة...             مع قراء "ماروك24ما"، أتقاسم هذه الهدية الثمينة...             تصريح خطير لمحمد الصنهاجي يجب ربط المسؤولية بالمحاسبة....            فضيحة من العيار التقيل امراة تضع مولودها بباب مستشفى عمومي بالمغرب            تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....             تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....             الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح خطير لمحمد الصنهاجي يجب ربط المسؤولية بالمحاسبة....


فضيحة من العيار التقيل امراة تضع مولودها بباب مستشفى عمومي بالمغرب


تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....


تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....


خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


توفي أحد ضحايا انفجار قنينة الغاز بظهر الخميس بسبب الاهمال الطبي بالمركب ألاستشفائي بفاس (فيديو)


رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية الفاسية باب الخوخة يطرد عاملا بدون سند قانوني (فيديو)


حارس سوق جمعية الكرامة الزهور فاس فوق القانون


تصريح "فاطمة السكوري"بخصوص المساعدات الانسانية التي تقدمها الجمعيات لنزيلات المؤسسة الخيرية باب الخوخة


عباس بنحربيط :كفانا بلطجية بفاس العتيقة


الكلمة الختامية ل"محمد مفيد" مع أناشيد دينية بباب الخوخة فاس


تغطية خاصة للحفل التكريمي الذي نظمته الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة


الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة تكرم الشخصيات التي تمد يد المساعدة للمركز

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

اعتقال مواطن صويري هاجم مفتش وضابطي شرطة ويصيبهم بجروح


تاونات : مبادرة توزيع "مساعدات غذائية" على فئات معوزة بتافرانت

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو


جمعوي يدشن أولى أنشطته بقرى تاونات.. ويطالب بتفعيل الفصل 33 من الدستور

 
صحة

ملف "العمليات القيصرية" يعود إلى الواجهة.. وأخصائي: التقرير يفتقر إلى العلمية


د.محمد أعريوة وذ.عبداله الشنفوري وجها لوجه(ازمة حوار)

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

أحبك

 
 

صفرو: باحثون مغاربة يتدارسون استراتيجية تأهيل المدينة المغربية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 مارس 2015 الساعة 49 : 09


عبد اللطيف الحافضي :المغربية24

احتضنت  الجماعة الحضرية لمدينة صفرو يومي 20/21 مارس 2015  بقاعة الندوات ببلدية صفرو فعاليات الملتقى الثقافي التي تنظمه كل سنة في إطار انشطتها الثقافية والفكرية، الدورة السادسة والعشرين للملتقى الثقافي لمدينة صفرو في موضوع "استراتيجية تأهيل المدينة المغربية" تحت شعار ترقية إطار الحياة الحضرية وأنسنته.

وعرفت الدورة حضورا وازنا لمجموعة من الباحثين من مختلف المدن المغربية من أجل التباحث في السبل والاستراتيجية  التي من شأنها ترقية الحياة الحضرية وأنسنتها، بهدف الارتقاء بالمدينة المغربية وفق آليات إجرائية عملية بهدف الرقي بالمجالات المرتبطة بالتشخيص الترابي والتنمية المحلية للمدينة المغربية.

وتخللت الجلسة الافتتاحية حضور شخصيات وازنة من مختلف المدن المغربية كحضور الدكتور يحيى الخالقي عميد كلية الآداب والعلوم الانسانية بني ملال، والدكتور ابراهيم اقديم عميد سابق لكلية الآداب والعلوم الانسانية، سايس فاس، والدكتور حسن بنحليمة، عميد سابق لكلية الآداب والعلوم الانسانية بأكادير، وتم خلالها الحديث عن الدور الذي أضحت الجماعة والجامعة تلعبه في خلق انفتاح متواصل لخدمة التنمية الترابية في ضوء الخبرات والتجارب المتبادلة، وعلى هامش هذه الجلسة تم تكريم فعاليات ثقافية وإعطاء انطلاقة أشغال الملتقى على إيقاع الجلسات الفكرية على مدى يومين متتابعين .  

وتطرق الباحثون إلى مجموعة من المواضيع تباينت أراءهم ومقارباتهم حول استراتيجية تأهيل المدينة المغربية، عالجوا من خلالها الاشكالات المرتبطة بالتدبير وسبل التأهيل الحضري وتحسين إطار الحيات وتجويده بالمدن الصغرى والمراكز الحضرية المغربية.

وعالج أحمد مالكي الأستاذ الباحث بكلية الحقوق بمراكش إشكالية تدبير المدن المغربية كمدخل أساسي للتأهيل الحضري وتحقيق التنمية المحلية بالمدينة المغربية وفق اهداف وشروط محددة، لأن واقع الحال كما أكد ينم عن محدودية الدور الذي تقوم به الدولة نتيجة الصعوبات التي أفرزها توزيع الاختصاصات وغياب الوسائل الناجعة للتدخل، قس على ذلك عدم فعالية الاجراءات المتخذة نظرا لعدة أسباب منها عدم ملاءمة المقتضيات القانونية المتعلقة بتتبع تنفيد وثائق التعمير المنصوص عليها في المادة التاسعة من القانون 12.90  أو اجراءات التتبع المبنية في المادة الثانية من ظهير 30 شتنبر 1993 المنظم للوكالات الحضرية فيما يتعلق بالمخطط التوجيهي للتهيئة العمرانية .

ومن جهته،  أكد منير البصكري الأستاذ الباحث بكلية المتعددة التخصصات بأسفي على أهمية العنصر البشري في التأهيل الحضري باعتباره رافعة مهمة للتنمية المستدامة وبدونه يصعب ضبط التأهيل الحضري، لذلك فالعنصر البشري هو الثروة الحقيقية لأية أمة .

وأضاف الحسين أفقير الأستاذ الباحث بكلية الآداب بجامعة عبد المالك السعدي بتطوان  متحدثا عن السبل والمرتكزات لتجاوز العراقيل التي تحول دون تحقيق التأهيل الحضري بضواحي المدن المغربية، والتي تتوقف على تدخل الدولة لإنتاج السياسات التنموية التي يجب أن تنخرط فيها الدولة من أجل البحث عن الحلقات المفقودة في هذه السياسات ومعالجة الاختلالات المجالية من شأنها تحقيق التكامل المنشود في مشروع التنمية المندمجة.

إلى ذلك، أكد محسن إدالي الأستاذ الباحث بجامعة السلطان مولاي سليمان بني ملال متحدثا عن إشكالية التأهيل المستدام للمجالات الحضرية باعتبارها رهان أساسي لتحقيق دينامية على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية و الثقافية، وأضحى الكل على حد تعبيره واعيا بأهمية واستراتيجية التحكم في الظاهرة الحضارية بكل مكوناتها وضبط نموها وامتدادها السوسيو- مجالي، والثقافي والقيمي.

وفي سياق أخر، تحدث عبد الواحد العمراني أستاذ باحث في الجغرافيا عن المجال الحضري بالمدن الجبلية بين إكراهات التوسع وإشكالية التهيئة المجالية، إذ أن إشكالية توسع المدن  وما تعرفه من إكراهات خاصة على مستوى مدينة تاونات التي تعرف توافد عدد السكان بالمناطق المجاورة نحو المدينة، الشيء الذي أدى الى تزايد الطلب على السكن والسكن في مجالات لا تتوفر على شروط التوسع الحضري في ظل غياب الوعاء العقاري. لذلك أصبحت تفرض ضرورة لبلورة رؤية جديدة للتنمية، وذلك عبر تعبئة مختلف الفاعلين وتحديد الرهانات والاولويات، كما أن هذه العملية على حد تعبيره تفرض ضرورة تجاوز الاطار الضيق للتدخل القطاعي والمرور إلى نهج مقاربة شمولية تشاركية علمية وعملية واضحة، ومن خلال استغلال كل الموارد والطاقات المتوفرة بالشكل الذي يخدم التنمية  الاقتصادية والاجتماعية والبيئية للمدن الجبلية.

وتجدر الاشارة إلى أن الملتقى عرف مشاركة من طرف باحثين من موريتانيا الشقيقة أبرزها مشاركة سليمان ولد حامدون الباحث بسلك الدكتوراه بجامعة ابن زهر أكادير بمداخلة تحدث فيها عن جوانب من إشكالية التأهيل الحضاري بالمدن  انطلاقا من حالة مدينة روصو الموريتانية، إذ أكد أن هناك العديد من الإكراهات حالت دون تحقيق التنمية الحضرية بالمدن وهي إكراهات بيئية مرتبطة بأخطار الفيضانات والتصحر وزحف الرمال ومشكلات صحية تتمثل في تكثيف الانشطة الهيدرو زراعية التي تساهم في تفشي الطفيليات الضارة بصحة الانسان والحيوان.

هذا، واختتمت فعاليات الملتقى الثقافي لمدينة صفرو بتلاوة التقرير الختامي للتوصيات والاقتراحات التي خلصت اليها أشغال الندوة، كما تم فتح باب النقاش من أجل اقتراح موضوع الدورة السابعة والعشرون للملتقى في السنة المقبلة.

 


1414

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



صفرو: باحثون مغاربة يتدارسون استراتيجية تأهيل المدينة المغربية

صفرو:دعوة للمشاركة في مسابقة للقراءة

صفرو... ساكنة حي الرشاد تستغيث والجلس البلد ي خارج التغطية

صفرو: دورة تكوينية لشبيبة العدالة والتنمية

إقليم صفرو: ساكنة "عيشون" أحياء أم ميتون؟!

صفرو: رئيس المجلس البلدي للمنزل يهدد الصحافي محمد الشدادي والنقابة المستقلة تصدر بيانا استنكاريا

إقليم صفرو: ساكنة "عيشون" أحياء أم ميتون؟!

ساكنة حي الرشاد بلوك 10 زنقة هولا ندا تناشد السلطات التي لها صلة بالموضوع لتسوية وضعيتهم مع العمران‎

صفرو: المجزرة بمدينة المنزل، واقع متردٍ لقطاع حيوي مهم!

إقليم صفرو: شلل شبه تام يعرفه قطاع البناء بمدينة المنزل

صفرو: باحثون مغاربة يتدارسون استراتيجية تأهيل المدينة المغربية





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

أمن فاس يلقي القبض على أربعة (04) لصوص


تحية لكل احرار الفكر والضمائر الحية بمملكتنا المغربية الابية.

 
السلطة الرابعة

بيان للرأي العام


صحافيون يستنكرون ويكشفون عن “خروقات” في نقابة البقالي ويطالبون بالتغيير والإصلاح

 
فن وثقافة

13 فنانا تشكيليا في معرض جماعي بملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي


لوحات الفنان التشكيلي عبد الله أوشاكور تكريم للمراة والهوية والتراث

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

فاس : ينتقدون "البزولة" بعد سنوات من "الرضاعة" ؟!؟!


البعض من رجال السلطة بفاس متهمون بهذه الجريمة...

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL