مدير جريدة ماروك 24 يبحث عن مراسلين ومراسلات في كل المدن المغربية راسلونا على البريد الالكتروني maroc24press.ma@gmail.com         هل لفتيت وأحمد توفيق على علم على الاستلاء على مقبرة باب الحمراء فاس             القنيطرة.. موظف شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف 6 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تقتر             العثماني: عازمون على تطوير الخدمات لفائدة المواطنين             من تطوان إلى عَمَّان في المِِحن إخوان             تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....             تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....             خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس            أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس            الفتنة في الحسيمة             انفجارات باريس            russie et usa            العنوسة            هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?           
صوت وصورة

تصريح " أحمد زهير"مستشار بمجلس بمقاطعة سايس فاس حول اللقاء التواصلي.....


تصريح " محمد العسري"حول اللقاء التواصلي مع باشا مقاطعة سايس فاس.....


خطبة صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


أجواء صلاة عيد الفطر من ملعب الزهور فاس


توفي أحد ضحايا انفجار قنينة الغاز بظهر الخميس بسبب الاهمال الطبي بالمركب ألاستشفائي بفاس (فيديو)


رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية الفاسية باب الخوخة يطرد عاملا بدون سند قانوني (فيديو)


حارس سوق جمعية الكرامة الزهور فاس فوق القانون


تصريح "فاطمة السكوري"بخصوص المساعدات الانسانية التي تقدمها الجمعيات لنزيلات المؤسسة الخيرية باب الخوخة


عباس بنحربيط :كفانا بلطجية بفاس العتيقة


الكلمة الختامية ل"محمد مفيد" مع أناشيد دينية بباب الخوخة فاس


تغطية خاصة للحفل التكريمي الذي نظمته الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة


الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة تكرم الشخصيات التي تمد يد المساعدة للمركز


الجمعية الخيرية الإسلامية تكرم عمدة فاس ينوب عنه حسن بومشيط


تصريح" السيد مفيد"رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية باب الخوخة فاس

 
كاريكاتير و صورة

الفتنة في الحسيمة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أصداء الجهات

اعتقال مواطن صويري هاجم مفتش وضابطي شرطة ويصيبهم بجروح


تاونات : مبادرة توزيع "مساعدات غذائية" على فئات معوزة بتافرانت

 
رياضة

أسود الأطلس تهزم تشكوسلوفاكيا في آخر ودية قبل العرس العالمي


احسن الفترات التي عاشها المغرب الفاسي منذ تاسيسه

 
جمعيات

مركز سايس لحماية الأسرة والطفولة ينظم دورة تكويتية لفائدة الجمعيات بصفرو


جمعوي يدشن أولى أنشطته بقرى تاونات.. ويطالب بتفعيل الفصل 33 من الدستور

 
صحة

د.محمد أعريوة وذ.عبداله الشنفوري وجها لوجه(ازمة حوار)


بيان صحفي مباراة ولوج السنة الأولى بكلية الطب و الصيدلة بفاس برسم الموسم الجامعي2018 /2019

 
المرآة والمجتمع

المتحف الأمريكي يختار سفيرة الحرف العربي سعيدة الكيال لكتابه "خمسون فنانة عالمية معاصرة"


الكواليس بتيط مليل في جولة بتونس لمسرحيتها"ميزاجور"

 
دين ودنيا

ولاية جهة فاس مكناس و أمن فاس يحييان ليلة القدر بمسجد القرويين.


خديجة المضحية زوج الرسول وأم المؤمنين

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
الأكثر مشاهدة
فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

الإعلامي المهدي الوزاني: النّساء هنّ من يتحرّشن بالرّجال

الكلاب تنبح والقافلة تسير

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

‎ المملكة المغربية : رسالة مفتوحة من مواقع المملكة إلى الإخوة الكرام بالديوان الملكي السادة فؤاد عال

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

أحبك

 
 

عندما مات جلالة الملك الحسن الثاني


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 يوليوز 2015 الساعة 17 : 12



ابراهيم بودين


في مثل هذا اليوم 23 يوليوز من سنة 1999 , مازلت أذكر أنه كــان يوم الجمعــة , صحيح أنني لم ابلغ من العمر حينذاك سوى 6 سنوات و نصف و لكن ذاك اليوم سيبقي راسخــا في ذهني مادمت حيــا !

كنت عند عمــاتي في حي للا سكينة ,و بدايــة اليوم كـــانت عــادية جدا و لا تشير إلى أي شيء مميز , و عند الساعة الرابعة زوالا كنــا ننتظر بداية المسلسل المكسيكي "غوادالوبي" على قناة مغربية (لا أذكر ان كانت الاولى أم الثانية ) .... بدأ المسلسل و كل شيء تمــام و فجأة ... تقريــبا على الساعة الخامسة انقطع البث من كل القنوات المغربية - لم نكن نلتقط حينذاك سوى البث الأرضي و أذكر أن قناة MBC كــانت تلتقط أرضيــا - انتظرنــا لعله يعود البث و نكمل حكاية "غوادالوبي" و لكن بدون جدوى !

ســاورنــا الشك و بدأت سيناريوهات تخاط في اذهــاننا -أو بالاحرى أذهــان عمــاتي- فانقطاع بث كل القنوات المغربية في نفس الوقت و MBC مازالت تبث لابد أنه حدث عظيم حصل في بلادنا !! حيكت سيناريوهات عديدة لكن لا شيء منهم مثل الواقع ...

التجأت عمتي لطــيفة إلى المذيــاع لعلها تلتقط منه بعض الاخبار لقطع الشك باليقين , و لكن كل الاذاعات اشتركت في شيء واحد هو القرآن الكريــم (هذا إذا لم تكن منقطعة) , الحق يقـال لقد تسرب إلي الذعر في تلك اللحظـات , قبل أن تعرض علي عمتي خديجة مرافقتها عند "لحبيب" (مول الحانوت ديال الحي) ...

سألنا لحبيب إن كــان يعرف شيئا عما يحدث , فصدمنــا بسيناريو لا أحد منــا فكر فيه , عندما قال لنا أن أحد زبائنه أخبره أن الأمر يتعلق بوفـــاة جلالة الملك الحسن الثاني !! و لكن كان باديا على وجهه وقع الدهشة و عدم اليقين , و لكن لا أنــا و لا عمتي تقبل هذا السيناريو , فموت الملك ماكان ليتقبل بسهولة خاصة بهذه الطريقة المفاجئة , فلم تصلنا أي اخبار أنه مريض أو أي شيء قد يجعلنــا نفكر في وفاة جلالته !!

اتجهنــا بعد لحبيب إلى "كريو" (منطقة في أعمــاق زواغة) و هنــاك شــاهدت منظرا لن أنســاه , رأيت ذاك الشغف الذي يربط الملك و الشعب , آية في الولاء , اللقطة التي جعلتني وفيــا لعرش العلويين و عــاشقا لملــوك المغرب , كــان شيخا مسنــا يمشي على عكازه , يمسك عكازه بيمينه و يحمل صورة جلالة الملك الحسن الثاني بشماله و يصرخ بأعاالي صوته الشــاحب "عـــــاش الملـــك" و شــابــان لا أدري إن كانا ابناه أم لا يحاصرانه من ذات اليمين و الشمال و كأنهما يرغبان في ضمه إليهما في صورة عــاطفية قحة

سينـــاريــو موت الملك أصبح أكثر وضــوحــا .. فعدنــا إلى المنزل لنوصل ما وردتنــا من أخبــار إلى أهل البيت و لا أحد منــا قبل أن يصنف الخبر إلى يقين .

كــانت تشير الساعة إلى الثــامنة مساءا , عندمــا فتحنــا شاشة التلفاز وجدنــا أن البث قد عــاد إلى القنوات المغربية و لكن كل ما يوجد هو تلاوة القرآن الكريم , -رغم أن هذا الأمر يعزز فكرة موت الملك إلا أننــا كنــا نقول أنهم يبثون القرآن لأن اليوم هو يوم الجمعة رافضين إلى تلك اللحظات التسليم بالواقعة- و كان يمر أسفل الشاشة شريط يكتب فيه "انتظروا نشرة الاخبار على الساعة التاسعة إلا ربع" فانتظرنــاها...

أول ما بدأت به النشرة هي تلك اللقطة التــاريخية لمقدم الاخبار حينذاك "مصطفى العلوي" حين حاول أن يكون أول من يعلن رسميا خبر وفاة الحسن الثاني أمــام كل المغاربة و لم يستطع لذلك صبرا فاجهش بالبكــاء أمام الشاشة , تلك اللقطة أفــاضت الدموع في أعالي جفوني , خلقت جوا من صدمة صمــاء , لم أنتبه لما يحدث حولي حتى رأيت الجميع يلتف حول جدتي في ركن الغرفة و من الكلمــات التي التقطتها منها في تلك اللحظة و هي تبكي "مـــازال صغيــر مسكـــين" ... سبعون سنة من عمر الحسن الثاني لم تكن كــافية لتطعيم كل هذا الحب الذي يكنه له شعبه ... رحــم الله الحســن الثــاني

صعدت بعد مدة إلى سطح المنزل رفقة عمتي أمينة لغسل بعض الملابس -فقد كانت عادتها في الصيف أن تغسل الملابس ليلا- لتمر بعد لحظــات جنــازة رمزية لجلالة الملك سمعنــا دويها عن بعد و لم نستطع رؤيتها بحكم أن المنزل المقابل كان يحجب عنا الرؤية و كــان رجــال كل رجال الحي يحاولون الالتحاق بالركب ... كــان ذاك هو الوداع الرمزي لملك عشقه شعبه أكثر من 30 سنة !!

بينمـــا الوداع الرسمي كان غداة ذاك اليوم , حيث فتحت شاشة التلفاز صباحا لمشاهدة الرسوم المتحركة المعتادة كل يوم سبت و أحد , فوجدت جنــازة الحسن الثاني التي شاهدتها مباشرة على قنــاة الاولى حين كان ولي العهد سيدي محمد و الأمير مولاي رشيد ممن يحملون نعش والدهم , و كـان يلتحق بها كبــار الشخصيـــات من كــل فج عميــق , لعل الوحيد الذي عرفته ذاك الوقت يــاسر عرفــات

و عندما ظهر سيدي محمد في الصورة أذكر أن جدتي قــالت لي "ملكنــا الله يرحمو مــات دابــا هذا الملك ديالكم" لم أكن معتادا أن أسمع كلمة ملك على انسان آخر غير الحسن الثــاني , بدا الأمر غريبا في بادئ الأمر , لكــن هذه الكلمة أسست لأول سطر من حكايتي مع محمد الســــادس !!


738

0






أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

سقوط ورقة التوت عن عورة الهلافيت

صوتت الجمعية الوطنية الفرنسية، الثلاثاء بأغلبية ساحقة لصالح مشروع قانون حق الموت الذي حظي بتأييد 436

جزائر بوتفليقة لن تنزلق إلى فوضى الربيع العربي

الحياة دموع والدنيا مشروع والموت اخر موضوع

لنعمل من أجل مستقبل ” إسرائيل

المغرب - الجزائر: حكم ذاتي في الصحراء

من انسان بشوش الى قاتل محترف

بن فليس من "الربيع الأسود" إلى "الربيع العربي"

اليمن يطالب مجلس الأمن بدعم عمل عسكري للتصدي للحوثيين

عندما مات جلالة الملك الحسن الثاني





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  شؤون سياسية ونقابية

 
 

»  أصداء الجهات

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  حوادث

 
 

»  جمعيات

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»   في الواجهة

 
 

»   مال واعمال

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تقارير خاصة

 
 

»  دين ودنيا

 
 

»  شؤون دولية

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  صحة

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  المرآة والمجتمع

 
 

»  تمازيغت

 
 
النشرة البريدية

 
مجتمع

القنيطرة.. موظف شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف 6 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تقتر


المجتمع المدني بفاس ينظم وقفة احتجاجية على طريق وسلان يوم الاربعاء

 
السلطة الرابعة

مديرية الأمن وحدها لها الحق في مراقبة مردودية موظفيها


"عصابة" الصحافة تجتاح فاس و توقع بالمنتخبين و البرلمانيين لتمويل أنشطة مشبوهة

 
فن وثقافة

13 فنانا تشكيليا في معرض جماعي بملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي


لوحات الفنان التشكيلي عبد الله أوشاكور تكريم للمراة والهوية والتراث

 
مال واعمال

عد تحولها إلى صندوق استثماري إفريقي..SNI تغير اسمها إلى “المدى”.


مواطن يتظلم لدى المدير العام للقرض الفلاحي ويتهم المديرة الجهوية للرباط

 
حوادث

حادثة سير بطريق الموت رقم 8 تاونات فاس قرب واد جمعة


تعزية "ماروك24.ما" في وفاة والد محمد الحمري

 
شؤون دولية

صراع التنين..أقنعة جديدة لوجوه قديمة!


بعد استعانته بالراقصات و المشعوذين السيستاني يتعرض لانتكاسة جديدة

 
تقارير خاصة

بعد الله، الحموشي يراقب الدوائر الأمنية


توقيع عقوبات تأديبية مع الإقصاء التلقائي لخمسة مرشحين من موظفي الشرطة اجتازوا مباراة مهنية داخلية

 
في الواجهة

حملات تمشيطية بتراب سايس(الدائرة الأمنية 19 ورئيس الملحقة الادارية الزهور)


قرصنة حساب فليسبوك بدر الطاهري

 
كتاب الرأي

بلاغ صحفي حفل إمضاء كتاب»جامعة القرويين تمنح أول إجازة في الطب «


جورج طرابيشي المفكر الحداثي المتنور، فولتير الفكر الاسلامي

 
مغاربة العالم

المسار المهني للمغربي اصماعيل المسرار في مجال التصوير الصحفي


الأمن الاسباني يعتقل إمامين مغربيين متهمين بترويج أفكار "داعش

 
اقتصاد

أكادير .. جمعية حماية المال العام تنظم ندوة حول “أليات حماية المال العام ومحاربة الفساد في برامج الأ


المحدوديات الشعبوية أمام إصلاح الدعم الحكومي للسلع في المغرب

 
استطلاع رأي
هل أنتم مع جعل جميع المستشفيات العمومية المحلية والاقليمية والجهوية تابعة الى المراكز الاستشفائية الجامعية بالمغرب من اجل تقديم خدمات صحية ذات جودة ?

نعم
لا


 
الأكثر تعليقا
مول النفحة» يشوه وجه زوجته بسكين.. وتخوفات من تنامي الظاهرة

الجريدة الالكترونية " ماروك24 .ما" تعزز المشهد الاعلامي الالكتروني بالعاصمة العلمية فاس

بلاغ حول : مصادقة الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم تاونات على 28 مشروعا اجتماعيا وتسليم مفات

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

فاس: باعة متجولون بحي الزهور يؤكدون تعرضهم للظلم والحيف ومظاهر المحسوبية

إيبولا جديد يتربص بساكنة المنزل و المسؤولون خارج التغطية!

النميمة هي نقل الكلام بين طرفين لغرض الإفساد.

فيلم حول السياحة الجنسية يثير سخط المغاربة

مسجد العنود بالدمام السعودية بعد التفجير(صور وفيديو)

صورة طفل مربوط بطوق كلب (صور)

ضياع أو سرقة أوراق الإقامة في المغرب ومراحل الحصول على تأشيرة العودة إلى إيطاليا

فوائد التين والزيتون والثوم

الحضانة و النفقة حسب مدونة الأسرة الجديدة للمغرب

 
أخبار دولية

أبو طالب خير سندٍ للاسلام و خير عمٍ لنبي الإسلام


العدالة عند أئمة الدواعش تعني الغدر و التصفية و الدمار و الخراب العدل أساس التقوى ، الع

 
تمازيغت

هجرة المسلمين والتحاقهم بغير ديانات بسبب الدواعش وأئمتهم التكفريين الطغاة !!


يا أتباع السيستاني لماذا سَّب الصحابة،!هل جزاء الإحسان إلا الإحسان فيمن أوصل إليكم الحديث.!؟

 
شؤون سياسية ونقابية

هل لفتيت وأحمد توفيق على علم على الاستلاء على مقبرة باب الحمراء فاس


العثماني: عازمون على تطوير الخدمات لفائدة المواطنين

 
جريدة ماروك24.ما تصدر عن شركة LIBERTE MEDIACORP MAROC SARL